آلان تورنغ

آلان ماثيسون تورنغ (23 حزيران 1912 - 7 حزيران 1954) (بالإنجليزية: Alan Mathison Turing)‏ هو عالم حاسوب بريطاني رائد، ورياضياتي، وعالم منطق، وعالم تحليل الشفرات، وعالم بيولوجيا نظرية. كان له تأثير عظيم في تطوّر علوم الحاسوب النظرية، حيث أضفى الطابع الرسمي لمفاهيم الخوارزمية والحوسبة بواسطة آلة تورنغ، والتي يمكن أن تُعتبر نموذجًا لحاسوب يستعمل لأغراض عامة. يُعتبر تورنغ على نطاق واسع رائد علوم الحاسوب النظرية والذكاء الاصطناعي.

آلان تورنغ
(بالإنجليزية: Alan Mathison Turing)‏ 
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: Alan Mathison Turing)‏ 
الميلاد 23 يونيو 1912  
الوفاة 7 يونيو 1954 (41 سنة)  
سبب الوفاة تسمم بالسيانيد  
الإقامة غلدفورد (1927–) 
مواطنة المملكة المتحدة  
الديانة إلحاد  
عضو في الجمعية الملكية  
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية كينغ (1931–1934)
جامعة برنستون (1937–1938)
مدرسة شيربورن  (1926–)
جامعة كامبريدج  
مشرف الدكتوراه ألونزو تشرتش  
تعلم لدى ألونزو تشرتش  
طلاب الدكتوراه روبن غاندي  
التلامذة المشهورون روبن غاندي  
المهنة عالم حاسوب ،  ورياضياتي ،  وأستاذ جامعي ،  وعالم تعمية   ،  ومنطقي  ،  وعالم إحصاء ،  وعداء مراثوني ،  وباحث في مجال الذكاء الاصطناعي   
اللغة الأم الإنجليزية  
اللغات الإنجليزية  
مجال العمل تحليل الشفرات ،  وعلم الحاسوب ،  ورياضيات ،  وعلم المنطق ،  وعلم التعمية  
موظف في جامعة مانشستر ،  ومكاتب الاتصالات الحكومية البريطانية ،  وجامعة كامبريدج ،  والمختبر الفيزيائي الوطني ،  ومعهد جامعة مانشستر للعلوم والتكنولوجيا  
أعمال بارزة مسألة توقف ،  وآلة تورنغ ،  واختبار تورنغ  
تأثر بـ ماكس نيومان  
الرياضة ألعاب القوى  
الجوائز
زمالة الجمعية الملكية   (1951)
 نيشان الإمبراطورية البريطانية من رتبة ضابط    (1946)
 الجمعية الملكية   
التوقيع
 
المواقع
الموقع الموقع الرسمي 
IMDB صفحته على IMDB 

خلال الحرب العالمية الثانية، عمل تورنغ في مدرسة الكود والشفرة الحكومية (GC & CS) في حديقة بلتشلي، مركز فك الشفرة البريطاني، وقاد لفترة طويلة كوخ 8 (هات 8)، وهو القسم المسؤول عن تحليل شفرات البحرية الألمانية. وابتكر عدة تقنيات لفك الشفرات الألمانية، بما في ذلك إدخال تحسينات على طريقة البومبا البولندية من قبل الحرب وصنع آلة كهروميكانيكية يمكنها حل التشفير في إعدادات آلة الإنجما. لعب تورنغ دورًا محوريًا في فك الرسائل المشفرة المُعترضة الأمر الذي مكّن الحلفاء من هزيمة النازيين في العديد من الاشتباكات الحاسمة، بما في ذلك معركة الأطلسي؛ وتشير تقديرات الخبراء أن عمله هذا قصّر مدة الحرب في أوروبا بما لا يقل عن 2-4 سنوات.

بعد الحرب، عمل تورنغ في مختبر الفيزياء الوطني، حيث صمم محرّك الحاسبات الآلي، بين التصاميم الأولى لحاسوب البرنامج المخزّن. انضم تورنغ في عام 1948 إلى مختبر ماكس نيومان للحوسبة في جامعة مانشستر، حيث ساعد في تطوير حواسيب مانشستر وأصبح مهتمًّا بـعلم الأحياء الرياضي. ولقد كتب مقالة عن الأساس الكيميائي للتشكّل الحيوي، وتوقّع تفاعلات كيميائية متذبذبة مثل تفاعل بيلؤوسوف-جابوتينسكي، والتي لوحظت للمرة الأولى في عقد الستينات من القرن العشرين.

نشر في عام 1936 حلقة بحث عن الأعداد الحوسبية (on computable numbers) تخيل فيها نموذجا جديرا بالملاحظة، ولكن الملخص الجبار صنع من أجل عرض العمليات الحسابية الممكنة.

ويدعى هذا الجهاز الآن آلة تورنغ والذي يتألف من شرائط تخزين غير محدودة ورأس للقراءة والكتابة يتحكم بهِ عن طريق مجموعة محدودة من القواعد التي تستند إلى الحالة الداخلية الحالية للتحكم والقيمة لخلية الشريط الحالية، وتأتي أهمية هذا النموذج في بساطته مقارنة بجهاز الحاسوب المعقد، وبالرغم من ذلك فهو قادر على تنفيذ كل خوارزمية قابلة للتنفيذ بواسطة أي حاسوب متطور، لذلك يمكن معرفة فيما إذا كانت هنالك عملية معينة قابلة للتنفيذ بواسطة الحاسوب أم لا عن طريق فحصها بواسطة آلة تورينغ وهذا ما يعرف باسم قابلية الحساب.

بعد التخرج درس آلان تورنغ في جامعة برنستون من 1936 وحتى 1938 وعمل في مكتب البريطانيين الأجانب.

في عام 1945 إلتحق بالمخبر الفيزيائي الوطني في لندن وعمل في المحرك الحاسوبي الآلي حيث طور التصميم الأهم والأساسي وكانت النشرات الموضحة للحاسوب في العصر الحديث آنذاك بشكل غير متوقع 4 كيلوبايت (4K. byte) حجم تخزين.

في عام 1948 أصبح تورينغ الوكيل الإداري للمختبر الحاسوبي في مانشستر حيث كان أول حاسوب إلكتروني (كولوسس) قابل للبرمجة وجاهز للعمل قد صنع. كما أنه أيضًا عمل في نظريات الذكاء الصناعي وفي تطبيقات النظرية الرياضية للظواهر البيولوجية.

وفي عام 1952 طبع نشرة عن دراساته للمحاكاة Morphogenesis أو ما يعرف بالتطوير لنموذج وشكل الكائن الحي المعاصر.

اعتقل تورنغ لانتهاكه منظومة قوانين المثلية الجنسية في عام 1952 ومات منتحرا بمادة سيانيد البوتاسيوم السامة بعد سنتين أي في عام 1954.

كان آلان تورنغ ذو توجه مثلي الجنس. وفي عام 1952، اعترف بممارسته للجنس مع رجل. وكانت المثلية الجنسية في ذلك الوقت تعتبر مرضًا نفسيًّا في إنجلترا.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.