أبو حمزة القرشي

أبو حمزة القرشي هو المتحدث الرسمي لتنظيم الدولة الإسلامية، عين بعد وفاة أبو الحسن المهاجر في 27 أكتوبر 2019، وجاء الإعلان عن اسمه لأول مرة في 31 أكتوبر 2019 في كلمة صوتية له من إنتاج مؤسسة الفرقان بعنوان: «وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا»، وتم تعريفه باسم «الشيخ المهاجر أبو حمزة القرشي».

أبو حمزة القرشي
المتحدث الرسمي لتنظيم الدولة الإسلامية (الثالث)
تولى المنصب
31 أكتوبر 2019
 
معلومات شخصية
الميلاد القرن 20 
الإقامة تنظيم الدولة الإسلامية  
مواطنة تنظيم الدولة الإسلامية  
الديانة الإسلام
الطائفة أهل السنة والجماعة
عائلة قريش  
الحياة العملية
المهنة مقاتل    
اللغة الأم العربية  
اللغات العربية  
الخدمة العسكرية
الولاء  تنظيم الدولة الإسلامية

أعلن أبو حمزة في كلماته الصوتية الأولى عن مقتل أبي بكر البغدادي، فنعاه وكذلك نعى المتحدث السابق أبو الحسن المهاجر؛ وأعلن عن قيام «مجلس شورى الدولة الإسلامية» ببيعة أبي إبراهيم الهاشمي القرشي «أميرًا للمؤمنين وخليفةً للمسلمين»، وطالب المسلمين في جميع أنحاء العالم ببيعة الخليفة الجديد وتوعد الولايات المتحدة الأمريكية بالثأر لمقتل البغدادي. قائلًا: «لا تفرحي أميركا بمقتل الشيخ البغدادي»، مضيفًا: «ألا تدركين أميركا أن الدولة اليوم تقف على أعتاب أوروبا ووسط أفريقيا بل هي ممتدة باقية بإذن لله من المشرق إلى المغرب».

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.