إعادة تسلح الرايخ الثالث

إعادة التسلح النازي (بالألمانية: Aufrüstung) كان مجهودا ضخما بقيادة الحزب النازي في أوائل الثلاثينيات في انتهاك واضح لمعاهدة فرساي، خلال الصراع من أجل السلطة والوعد باسترداد الكرامة الضائعة للوطن. وتم اتخاذ هذا القرار بإعادة تسليح الجيش بدعوى أن معاهدة فرساي كانت مجحفة لألمانيا.

وكانت عملية إعادة التسلح إلى حد كبير عملية سرية، نفذت معظمها في جو من التعتيم من خلال مجموعة من المنظمات السرية المشاركة في العملية.

بعد اكتشاف تلك العملية، تسبب ذلك في وضع سياسة لإعادة التسلح في المملكة المتحدة، والتي تصاعدت بعد انسحاب ألمانيا من عصبة الأمم ومؤتمر نزع السلاح في جنيف في عام 1933.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.