اعصار متوسطي شبيه استوائي

إعصار متوسطي شبيه بالإستوائي (بالإنجليزية: Mediterranean tropical-like cyclone) وغالباَ ما يشار إليه بالاختصار Medicane وهي لفظة من (Mediterranean hurricanes) أي الأعاصير المتوسطية، هي ظاهرة جوية (عاصفة) شبيهة بالإعصار المداري أو الإستوائي تظهر فوق منطقة البحر الأبيض المتوسط، في بعض الحالات النادرة وصلت قوة العاصفة إلى قوة إعصار من الدرجة الأولى[1]، لكن حتى في مثل هذه الحالات لا تتعبر قوة الرياح هي العامل الأخطر على المجتمع، بل يتمثل الخطر الرئيس في الأمطار الغزيرة والفيضانات المفاجئة.

صورة لإعصار متوسطي شبيه بالإستوائي في 24 أكتوبر 2019

تم التعرّف على هذه الظاهرة الجوية وتحديدها في منطقة حوض البحر المتوسط في ثمانينيات القرن العشرين، وذلك بالإستعانة بالتغطية الواسعة النطاق للأقمار الصناعية والتي أظهرت ضغوطاً جوية منخفضة (شبيهة بالإستوائية) تسببت بتشكل عين إعصارية في وسطها.[2] وبناءً على ذلك تبيّن أن هذه الظاهرة الجوية ليست نادرة بشكل خاص بل تكررت خلال السنوات السابقة.[3]

نظراً للطبيعة الجافة في منطقة البحر الأبيض المتوسط، فإن تشكّل الأعاصير الإستوائية والأعاصير شبه الإستوائية والأعاصير الشبيهة بالإستوائي تعتبر نادرة الحدوث وأيضا من الصعب اكتشافها، خصوصاً عند الإعتماد على إعادة تحليل البيانات السابقة. لكن اعتمادًا على خوارزميات البحث المستخدمة حالياَ، استطاعت عدة دراسات استقصائية للبيانات (على المدى الطويل) من عصر الأقمار الصناعية (الحالي) وما قبل الأقمار الصناعية التوصل إلى أن 67 إعصاراً شبيهًا بالإعاصير الإستوائية تشكّلت بقوة عاصفة إستوائية أو أعلى ما بين الأعوام 1947–2014،[4] وحوالي 100 عاصفة مسجلة شبيهة بالعواصف الإستوائية ما بين عامي 1947 و2011. [5]

بخصوص التوزيع الزماني والمكاني (الطويل الأجل) للأعاصير الشبيهة بالإستوائي فإنها تتشكل في الغالب غرب ووسط البحر الأبيض المتوسط، أما المنطقة الشرقية من جزيرة كريت تكاد تخلو من تشكّل هذه الأعاصير. [4] [5] يمكن لهذه الأعاصير أن تنشأ وتتطور على مدار السنة، لكن بحسب الإحصائيات السابقة فإن النشاط يبلغ ذروته بين شهري سبتمبر ويناير، في حين أن شهور الصيف (يونيو ويوليو) هي الأقل في عدد حدوث هذه الأعاصير. [4] [5] [6]

مراجع

  1. "هذا هو سبب الفيضان المميت في اليونان". واشنطن بوست. 16 نوفمبر 2017. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2019.
  2. "موضوع اليوم - "Medicane Zorbas" - عاصفة شبيهة بالاستوائية فوق البحر المتوسط". Der Deutsche Wetterdienst. 28 سبتمبر 2018. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2018.
  3. "Medicane bringing 'rough seas' to Mediterranean". مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2018.
  4. Nastos P.T.; Karavana-Papadimou K.; Matsangouras I.T. (5 September 2015). "Tropical-like Cyclones in the Mediterranean: Impacts and Composite Daily Means and Anomalies of Synoptic Conditions" (PDF). University of Athens. Retrieved 22 November 2017. نسخة محفوظة 1 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. Cavicchia, L.; von Storch, H.; Gualdi, S. (September 2014). "A long-term climatology of medicanes" (PDF). Climate Dynamics. 43 (5–6): 1183–1195. بيب كود:2014ClDy...43.1183C. doi:10.1007/s00382-013-1893-7. نسخة محفوظة 4 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  6. Sarah Fecht (22 November 2017). "What we know about medicanes—hurricane-like storms in the Mediterranean". Phys.org. Retrieved 23 November 2017. نسخة محفوظة 23 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
    • بوابة الأعاصير المدارية
    • بوابة طقس
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.