الإسلام في غينيا

الإحصاءات الرسمية لسنة 2005 تذكر أن المسلمين في غينيا يشكلون 85% من عدد السكان البالغ 7.8 مليون نسمة. معظمهم من أهل السنة والجماعة الذين يتبعون المذهب المالكي والطرق الصوفية القادرية والتيجانية. الأحمدية[؟] جماعة إسلامية وموجودة أيضا. على الرغم من أن إنشاء مستعمرة فرنسية في 1891 إلا أن سيطرتها على المنطقة كانت ضعيفة. بعد الاستقلال في 1958 استبعد رئيس البلاد المسلم الماركسي أحمد سيكو توري أسلمة القوانين إلا أن تراجع شعبيته في السبعينات جعله يستميل المسلمين لإضفاء الشرعية على حكمه. منذ وفاة توري في 1984 فإن التعاون بين المجتمع المسلم والحكومة متواصل.[1]

هذه المقالة تعتمد اعتماداً كاملاً أو شبه كامل على مصدر وحيد، رجاء ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة مصادر مناسبة. (ديسمبر 2018)

جزء من السلاسل حول
الإسلام حسب البلد

انظر أيضًا

مصادر

  1. John Esposito, The Oxford Dictionary of Islam, Oxford University Press 2003
    • بوابة الإسلام
    • بوابة غينيا
    • بوابة أفريقيا
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.