الاحتلال التركي لشمال سوريا

احتلّت القوات المسلحة التركية والقوّات التّابعة لها عدّة مناطق من محافظات حلب، الرقة والحسكة شمال سوريا، خلال الحرب الأهلية السورية. على الرغم من أن هذه المناطق تعترف اسميًا بحكومة تابعة للمعارضة السورية، فإنها تشكل في الواقع كيانًا سياسيًّا منفصلًا تحت حكم السلطة المزدوجة للمجالس المحلية اللامركزية والإدارة العسكرية التركية.

هذه المقالة عن المنطقة التي سيطر عليها الجيش التركي في الأجزاء الشمالية من سوريا خلال تدخله العسكري في الحرب الأهلية السورية وأساس الإدارة داخلها، إذا كنت تبحث عن عملية ضمّ أجزاء من سوريا لتركيا عام 1939 انظر لواء اسكندرون.
منطقة الاحتلال التركي في شمال سوريا
المنطقة الآمنة في شمال سوريا
Suriye'de Güvenli Bölge  (تركية)
علم استقلال سوريا الذي تستخدمه المُعارضة السّورية والعلم الرسمي التّركي؛ كلاهما يُستخدم في منطقة السيطرة التركيّة

المناطق الخاضعة للسيطرة العسكرية التركيّة:

     منطقة عملية درع الفرات     منطقة عملية غصن الزيتون     منطقة عملية نبع السلام


الأرض والسكان
المساحة 3900 كم²
عاصمة أعزاز
اللغة الرسمية العربيّة والتركيّة
الحكم
نظام الحكم حكومة تابعة للمُعارضة السّورية (نظام مزدوج من المجالس المحلّية اللامركزية والحكم العسكري)
رئيس المُعارضة عبد الرحمن مصطفى
الوزير الأول جواد أبو حطب
التأسيس والسيادة
شكل الحكم حكم ذاتي تحت الاحتلال العسكري
احتلال ريف حلب الشمالي 24 أغسطس 2016
احتلال عفرين 20 يناير 2018
احتلال تل أبيض ورأس العين 9 أكتوبر 2019
بيانات أخرى
العملة ليرة سورية، ليرة تركية، دولار أمريكي SYP، TRY، USD

المناطق التي تسيطر عليها تركيا في سوريا مساحتها 8835 كم² وتضمّ أكثر من 1000 بلدة، بما في ذلك مدن مثل عفرين، تل أبيض، رأس العين، الباب، أعزاز، دابق، جرابلس، جنديرس، راجو وشيخ الحديد. تم الاستيلاء على غالبية هذه المناطق بعد طرد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وشنّ عمليات عسكرية ضد مناطق قوات سوريا الديمقراطية، إذ تعتبر الحكومة التركية كل من داعش وقوات سوريا الديمقراطية منظمات إرهابية، لكن على الرغم من الهجمات ضدهما للاستيلاء على الأرض إلا أن بعض البلدات مثل أعزاز كانت بالفعل تحت سيطرة المُعارضة السورية قبل التدخل التركي. انتقلت الحكومة السورية المؤقتة إلى المناطق التي تسيطر عليها تركيا وبدأت في بسط سلطة جزئية هناك، مثل تقديم الوثائق للمواطنين السوريين. منذ مايو 2017، بدأت تركيا في اعتبار المنطقة "منطقة آمنة".

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.