البقاء للأصلح

البقاء للأصلح، (بالإنجليزية: Survival of the fittest)، هو مصطلح ناشئ عن نظريات التطور الداروينية كوسيلة لوصف آلية الانتقاء الطبيعي. يتم تعريف المفهوم البيولوجي للياقة البدنية على أنه النجاح الإنجابي. من الناحية الداروينية، يُفهم المصطلح بشكل أفضل على أنه: "بقاء النموذج الذي سيخلد نفسه، في أجيال متعاقبة".

استخدم هربرت سبنسر العبارة لأول مرة، بعد قراءة تشارلز داروين عن أصل الأنواع، في مبادئه للبيولوجيا (1864) ، حيث قارن نظرياته الاقتصادية، بالنظريات البيولوجية لداروين: السيد داروين يسميها "الانتقاء الطبيعي"، أو الحفاظ على السباقات المفضلة في الكفاح من أجل الحياة.[1]

استجاب داروين بشكل إيجابي لاقتراح ألفريد راسل والاس باستخدام المصطلح الجديد لبقاء سبنسر "البقاء للأصلح" كبديل عن "الانتقاء الطبيعي" واعتمد العبارة في "تنوع الحيوانات والنباتات تحت إعادة التوطين" المنشورة في عام 1868. [1][2] [3][4] قدم العبارة في الطبعة الخامسة ، التي نشرت في عام 1869 ، المقصود منها أن تعني "مصممة بشكل أفضل لبيئة محلية فورية".

مراجع

  1. "Letter 5140 – Wallace, A. R. to Darwin, C. R., 2 July 1866". Darwin Correspondence Project. مؤرشف من الأصل في 25 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2010.
    "Letter 5145 – Darwin, C. R. to Wallace, A. R., 5 July (1866)". Darwin Correspondence Project. مؤرشف من الأصل في 23 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2010.
    ^ "Herbert Spencer in his Principles of Biology of 1864, vol. 1, p. 444, wrote: 'This survival of the fittest, which I have here sought to express in mechanical terms, is that which Mr. Darwin has called "natural selection", or the preservation of favoured races in the struggle for life.'" Maurice E. Stucke، Better Competition Advocacy، اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2007 , citing HERBERT SPENCER, THE PRINCIPLES OF BIOLOGY 444 (Univ. Press of the Pac. 2002.)
  2. "This preservation, during the battle for life, of varieties which possess any advantage in structure, constitution, or instinct, I have called Natural Selection; and Mr. Herbert Spencer has well expressed the same idea by the Survival of the Fittest. The term "natural selection" is in some respects a bad one, as it seems to imply conscious choice; but this will be disregarded after a little familiarity." Darwin، Charles (1868)، The Variation of Animals and Plants under Domestication، 1 (الطبعة 1st)، London: John Murray، صفحة 6، اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2015
  3. Freeman، R. B. (1977)، "On the Origin of Species"، The Works of Charles Darwin: An Annotated Bibliographical Handlist (الطبعة 2nd)، Cannon House, Folkestone, Kent, England: Wm Dawson & Sons Ltd
  4. "This preservation of favourable variations, and the destruction of injurious variations, I call Natural Selection, or the Survival of the Fittest." – Darwin، Charles (1869)، On the Origin of Species by Means of Natural Selection, or the Preservation of Favoured Races in the Struggle for Life (الطبعة 5th)، London: John Murray، صفحات 91–92، اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2009
    • بوابة علم الأحياء التطوري
    • بوابة فلسفة
    • بوابة علم الاجتماع
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.