التاريخ البحري القديم

يعود التاريخ البحري إلى آلاف السنين. يعود دليل تاريخ التجارة البحرية بين الحضارات في التاريخ البحري القديم إلى ألفي سنة على الأقل. يُفترض أن قوارب ما قبل التاريخ الأولى كانت قوارب شجرية طورتها مجموعات سكانية مختلفة بصورة مستقلة. استخدِمت مختلف السفن في التاريخ القديم لصيد الأسماك الساحلية والسفر. عُثر على قارب شراعي من العصر الحجري المتوسط في جزيرة وايت في بريطانيا.

اخترعت الشعوب الأسترونيزية أول قوارب حقيقية تبحر في المحيطات، وذلك باستخدام تقنيات جديدة مثل القوارب المتعددة والقوارب الشراعية وأشرعة مخلب سرطان الماء وأشرعة التانيا. مكنت هذه الاختراعات الانتشار السريع للأسترونيزيين في جزر كل من المحيطين الهندي والمحيط الهادئ، والمعروفة باسم التوسع الأسترونيزي. وضعوا الأسس لطرق التجارة البحرية في جنوب آسيا وبحر العرب بنحو 1000 إلى 600 سنة قبل الميلاد، والتي أصبحت فيما بعد طريق الحرير البحري.

استورد المصريون التوابل من أرض «بنط» ومن الجزيرة العربية من خلال طرق تجارية عبر البحر الأحمر. اعتمدت العديد من الطرق البرية والبحرية المشتركة الراسخة على النقل المائي عبر البحر حول المناطق الداخلية الوعرة إلى الشمال في عهد يوليوس قيصر. عرف السومريون الملاحة بين الألفية الرابعة والثالثة قبل الميلاد. أدى البحث عن مصدر التوابل عبر طرق التجارة البحرية إلى ما سمي بعصر الاستكشاف في وقت لاحق.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.