الحرب الفرنسية البروسية

الحرب الفرنسية الألمانية أو الحرب الفرنسية البروسية، ويشار لها أحياناً باسم الحرب السبعينية ( 19 يوليو 1870 إلى 10 مايو 1871) كانت صراعًا مسلحًا نشب بين الإمبراطورية الفرنسية الثانية بقيادة نابليون الثالث والولايات الألمانية للاتحاد الألماني الشمالي بقيادة مملكة بروسيا. سبب الحرب كان طموح بروسيا بتوحيد الأمصار الألمانية وخوف فرنسا من تغير موازين القوى الأوربية إذا نجحت بروسيا في مسعاها. بعض المؤرخين يقولون أن المستشار البروسي أوتو فون بسمارك أثار عمدا هجوم فرنسي من أجل جذب الولايات الألمانية الجنوبية المستقلة دوقية بادن الكبرى ومملكة فورتمبيرغ ومملكة بافاريا ودوقية هسن الكبرى إلى تحالف مع الاتحاد الألماني الشمالي الذي تسيطر عليه بروسيا، بينما يقول آخرون أن بسمارك لم يخطط لذلك وأنه استغل وحسب الظروف التي حدثت.

الحرب الفرنسية البروسية
الحرب الفرنسية الألمانية
جزء من حروب توحيد ألمانيا
معلومات عامة
التاريخ من 19 يوليو 1870 إلى 10 مايو 1871
تسببت في حركة توحيد ألمانيا ،  وعداوة فرنسية ألمانية ،  والجمهورية الفرنسية الثالثة  
الموقع بروسيا، فرنسا
النتيجة انتصار ألماني
المتحاربون
اتحاد ألمانيا الشمالية
مملكة بروسيا
مملكة بافاريا
ولاية أورتبرغ
دوقية بادن
دوقية هسن
الإمبراطورية الفرنسية الثانية
القادة
بسمارك
هيلموت فون مولتكه
نابليون الثالث
القوة
إجمالي النشر: 1,494,412
في البداية: 938,424
  • 730,274 من النظاميين والأحتياط
  • 208,150 من المليشيات
  • ذروة قوة الجيش في الميدان: 949,337
إجمالي النشر: 2,000,740
في البداية: 909,951
  • 492,585 فعالين، من ضمنهم 300,000 أحتياط
  • 417,366 (Garde nationale mobile)
  • ذروة قوة الجيش في الميدان: 710,000
الخسائر
144,642
  • 17,585 قتل في الاشتباكات
  • 10,721 قتل نتيجة الجروح
  • 12,385 قتل لأسباب غير قتالية
  • 4,009 مفقود ومفترض ميت
  • 89,732 جريح
  • 10,129 مفقود أو أسير
756,285
  • 138,871 قتيل
  • 143,000 جريح
  • 474,414 أسير أو معتقل

في 16 يوليو 1870 أعلن صوت البرلمان الفرنسي على أعلان الحرب على مملكة بروسيا وبدأت الاشتباكات بعد ثلاثة أيام. جمع التحالف الألماني قواته بسرعة أكبر بكثير من الفرنسيين وغزا بسرعة شمال شرق فرنسا. كانت القوات الألمانية متفوقة بالعدد ولديها تدريب وقيادة أفضل وسخرت التكنولوجيا الحديثة بشكل أكثر فعالية، خصوصاً سكك الحديد والمدفعية.

حقق الألمان والبروسيين انتصارات حاسمة في شرق فرنسا، بلغت ذروتها في حصار ميتز (1870) وفي معركة سيدان تم أسر نابليون الثالث وهزيمة جيش الأمبراطورية الثانية بشكل حاسم. أعلنت حكومة الدفاع الوطني الفرنسية قيام الجمهورية الفرنسية الثالثة في 4 سبتمبر من نفس السنة واستمرت في الحرب لخمسة أشهر أخرى. قاتلت القوات الألمانية وهزمت الجيوش الفرنسية الجديدة في شمال فرنسا. بعد حصار باريس، سقطت العاصمة في 28 يناير 1871 ثم قامت انتفاضة ثورية تسمى كومونة باريس واستولت على السلطة في العاصمة لشهرين، حتى قام الجيش الفرنسي بقمعها دموياً في نهاية مايو 1871.

أعلنت الولايات الألمانية إتحادها وتكوين الإمبراطورية الألمانية تحت حكم الملك البروسي فيلهلم الأول، موحدين ألمانيا أخيراً كدولة قومية. معاهدة فرانكفورت التي وقعت في 10 مايو 1871 أعطت ألمانيا معظم ألزاس وبعض أجزاء لورين، والتي أصبحتا مقاطعة ألمانية واحدة الألزاس واللورين. الغزو الألماني لفرنسا وتوحيد ألمانيا أربك ميزان القوى الأوربية الذي وجد منذ مؤتمر فيينا في 1815، وحظي أوتو فون بسمارك بسلطة كبيرة في الشؤون الدولي لعقدين من الزمن. الإصرار الفرنسي على استعادة الألزاس واللورين والخوف من حرب فرنسية ألمانية أخرى، إضافة إلى المخاوف البريطانية حول توازن القوى، كانت من أسباب نشوب الحرب العالمية الأولى.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.