الرجل الذي سيصبح ملكا

"الرجل الذي سيصبح ملكا" (بالإنجليزية: The Man Who Would Be King)‏ نشرت عام 1888 هي رواية بقلم روديارد كبلنغ. وتدور حول مغامرين بريطانيين في الهند البريطانية أصبحوا ملوك كافرستان، وهي منطقة نائية من أفغانستان. وقد استلهمت القصة من مغامرات جيمس بروك، وهو إنكليزي أصبح أول راجا أبيض راجح على سراوق في جزيرة بورنيو؛ ورحلات المغامر الأمريكي جوزايا هارلان، الذي منح لقب أمير غور إلى الأبد لنفسه وذريته. وتتضمن القصة عددا من العناصر الواقعية الأخرى مثل وقوع الأحداث في كافيريستان شرق أفغانستان وسكانها ذوي المظهر الأوروبي من شعب نورستان، وتم وضع النهاية لى غرار عودة رئيس المستكشف أدولف شلانغينتفايت للمسؤولين الاستعماريين.

الرجل الذي سيصبح ملكا
 

المؤلف روديارد كبلينغ  
اللغة الإنجليزية  
تاريخ النشر 1888 
النوع الأدبي رواية مغامرة   ،  ورواية قصيرة  

وقد نشرت القصة أول مرة في مجموعة العربة الشبح وحكايات غريبة أخرى (المجلد الخامس من مكتبة السكك الحديدية الهندية، التي نشرتها ويلر وشركاه من مدينة الله أباد في عام 1888). وظهرت أيضا في مجموعة وي ويلي وينكي وقصص أطفال أخرى في عام 1895، وفي عدة طبعات لاحقة من تلك المجموعة.

تم بث اقتباس للرواية على الراديو في 7 يوليو 1947 ومجددا في 1 أغسطس 1948. وفي عام 1975، تم اقتباسها من قبل المخرج جون هيوستن في فيلم روائي طويل يحمل نفس الاسم، من بطولة شون كونري ومايكل كين بدور المغامرين وكريستوفر بلامر بدور كيبلينغ.

في بدايات العام 1954، أعرب همفري بوجارت عن رغبته بلعب دور البطولة في "الرجل الذي سيصبح ملكا" وكان يتحاور مع المخرج جون هيوستن في الموضوع.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.