العبادلة

العبادلة بلدية تابعة إقليميا إلى دائرة العبادلة بولاية بشار الجزائرية. أنشئت فوق نجد واسع على الضفة اليمنى لوادي قير في عام 1963، وفقا للمرسوم 16 ماي 1963، الذي جاء لإعادة تنظيم حدود بلديات الجزائر وتقلص عددهم إلى 676 بلدية.

العبادلة
خط الأفق لـ العبادلة

خريطة البلدية

إحداثيات: 31°01′00″N 2°44′00″W  
تقسيم إداري
 البلد  الجزائر
 ولاية ولاية بشار
 دائرة دائرة العبادلة
خصائص جغرافية
 المساحة 2٬870 كم2 (1٬110 ميل2)
ارتفاع 592 متر  
عدد السكان (2009[1])
 المجموع 14٫364
 الكثافة السكانية 5,01/كم2 (1٬300/ميل2)
معلومات أخرى
منطقة زمنية ت ع م+01:00  
الرمز البريدي 08200
رمز جيونيمز 2509271 

الموقع الجغرافي

العبادلة

تقع إلى الجنوب الغربي من الجزائر العاصمة بحوالي 1060 كم، وتعتبر العبادلة من أكبر دوائر ولاية بشار ولها مرافق كثيرة ومتنوعة. يحدها:

التقسيم الادارى

بعد التقسيم الادارى 1974 أصبحت دائرة متكونة من ثلاتة بلديات وهم العبادلة تاغيت وتبلبالة وهدا حتى عام1984 أين أصدر التقسيم الإداري الجديد الذي قسم دائرة العبادلة إلى ثلاثة دوائر تضم حاليا ثلاتة بلدبات بلدية العبادلة : مساحتها 2870 كلم2 بلدية عرق فراج: مساحتها 6410 كلم2 بلدية مشرع هواري بومدين: مساحتها 2820 كلم

المناخ

العبادلة تتمتع بمناخ صحراوي حار وجاف، سماء صافية طيلة أيام السنة مع نذرة في التساقط. أحيانا هطول أمطار فجائية تتسبب في حدوث سيول أو فيضانات بوادي قير ووادى بشار.أبرد الشهور هي ديسمبر ويناير وفبراير، حيث تكون درجة الحرارة بين واحد و18 درجة مئوية. خلال أشهر الصيف، يمكن أن تصل درجة الحرارة إلى 45 درجة مئوية. مع رطوبة تقدر بحوالي...

الرياح الموسمية
تهب على العبادلة عواصف رملية عنيفة وتهب من الجنوب الغربي، هي ان متتالية على مدار السنة ولكن بصفة خاصة في فصل الربيع مع الأقصى في أبريل، وغالبا ما تتسبب في خسائر فادحة تصيب الزرع والماشية، ويبدأ الجو في التحسن ابتدأ من شهر سبتمبر عندما يتغير اتجاه الرياح، لتصبح شمالية شرقية وهي معروفة محليا باسم (البحـري)، وهي غالبا ما تكون محملة بشيء من الرطوبة فتعمل على تلطيف الجو ولاسيما ليلا. ويرحب سكان المنطقة كثيرا بهذه الرياح فهي تساعد على تلقيح أشجار نخيلهم، كما يرحبون بالحرارة أثناء النهار لكونها عاملا أساسيا في نضج تمارها

السياحة

تزخر دائرة العبادلة بمؤهلات سياحية متنوعة ومميزة فهي تتوفر على مواقع طبيعية جد رائعة تفتح الأبواب واسعة للسياحة البيئية وضرورة المحافظة على المحيط الذي يتميزبها، فنحن نجد بها القصور القديمة والمناظر الصحراوية الخلابة انتشار الغابات الفر سيق والاثل والرتم والطلح......الخ وكدا الجبال ذات الأشكال الرائعة والمناطق الأثرية القديمة والرسومات الحجرية القديمة وغيرها من إمكانيات وهذا ما يجعل الطبيعة بها ترتسم بأفضل الأشكال، الأبعاد والألوان بالنظر إلى ذلك التنوع النباتي الحيواني وحتى الطبيعي.

السياحة البيئية

السياحة البيئية أو السياحة الطبيعية، هي تلك النوع الترفيهي والترويحي عن النفس والذي يوضح علاقة ارتباط السياحة بالبيئة. فهي سياحة تعتمد على الطبيعة في المقام الأول بمناظرها الخلابة، لذا نجد الأنشطة التي ترتبط بالسياحة البيئة تتمثل في:الصيد البري للطيور والصيد البحر للأسماك.وأهم عنصر تقوم عليه السياحة البيئية، هو عدم إحداث إخلال بالتوازن البيئي الناتجة عن تصرفات الإنسان، والتي تكون متمثلة في تصرفات السائح في حالة السياحة البيئية وما قد يحدثه من تلوث فيها. ومن هنا، ظهرت علاقة أخرى، ولكن بين السياحة البيئية ككل وبين مفهوم التنمية المستدامة، حيث تعتبر التنمية إحدى الوسائل للارتقاء بالإنسان. ولكن ما حدث في العديد من المناطق الرطبة في الجزائر هو العكس تماماً، حيث أصبحت التنمية على حساب هاته المناطق إحدى الوسائل التي ساهمت في استنفاذ مواردها وإيقاع الضرر بها بل وإحداث التلوث فيها، ومنها الصيد المفرط والرعي الجائر.

البحيرة الاصطناعية

تعد بحيرة ضاية الطيور كمنطقة محمية فهي تأوي أنواعا مختلفة من الطيور المهاجرة التي تجد في أحواضها وأشجارها المترامية، الدفء والمأكل خلال فصل الشتاء بحيث تعيش في مياهها اسماك وعوالق بحرية منها "باربوذالصحراء"...وقد ثمنت المحافظة الوطنية للسهوب فكرة إنشاءالبحيرة الاصطناعية والتي ستساهم لا محالة في التنوع البيولوجي النباتي منه والحيواني وستكون محطة للطيور المهاجرة بعد أن استقطبت لعدد هائل من الطيور المائية المقيمة والمهاجرة بين القارات وفيما يخص حالة الجزائرالتي تنتمي إلى الشمال الإفريقي الذي يعتبر المعبر الأساسي للطيور المهاجرة بين قارتي أوروبا وإفريقيا يجعلها تكون جد معنية بهذا الأمر

الحظيرة الوطنية

تهدف إلى محافظة على التنوع البيئي لمناطق العبادلة وتاغيت الواقعتين على بعد أكثر من 97 كم جنوب بشارومنطقة زوزفانة الواقعة شمال عاصمة الولاية وتتوفر هذه المناطق فضلا عن واحات النخيل والمواقع الطبيعية على عدة مواقع أثرية منها محطات الرسوم الصخرية بمنطقتي تاغيت مرحومة والعبادلة إلى جانب الكهوف والمغارات التي تعد بمثابة ملاجئ ومعالم جنائزية ومما زاد من قيمة هذه المواقع التي تشكل محل استقطاب للسياح الكثبان الرملية التي تعتبرمن أكبر الكثبان الرملية في العالم منها كثبان.منطقة تاغيت التي يبلغ ارتفاعها 200 متر

المناطق الرطبة

إن شساعة سهل العبادلة وما يحتويه من مناطق رائعة، مثل ضاية الطيور، وادى قير، سهل العبادلة، الكثبان رملية وأنواع النبتات من خضروات وأشجار ونخيل مع توفر الماء على طول السنة وقرب السد الصغير، بيد أنّ هذا الخزان البيئي الضخم موسوم بـ"الهش"، لذا يشدد باحثون وخبراء على ضرورة إعادة تأهيل المناطق الرطبة عبر منحها ستارا نباتيا لتجاوز ما يطبع هذه الرئة المفضلة عند عشاق الطبيعة.

الثقافة الشعبية

رقصة هوبي
تشتهر قبيلة ذوي منيع برقصة فلكلورية مميزة تسمى هوبي وهي أحد التعبير الثقافي وتشبه هذه الرقصة الكثير من الرقصات الشعبية المرتبطة باحتفاليات الزواج في كثير من البلدان لكنها تحمل الكثير من الخصوصية كذلك والتي اكتسبتها عبر مراحل التاريخ الطويل، أما سبب تسمية الرقصة بـ "هوبي" فذلك لأن الكلمة تتردد كثيراً أثناء الرقص ويبقى واضعها مجهولاً حتى اليوم[2].

أهم مميزاتها: كلمة “هوبي” تعني اقتربي، وتبدأ هذه الرقصة بمواويل خاصة تسمى “بونكَطة” يأخد منها ما يعرف بالحماية.وعادة يبدؤون بكلمة : “صلى الله على سيدنا محمد”:” يالهاشمي يا رسول الل”ه.فمنهم من يدق ومنهم من ينقر بكفيه، ثم تبدأ “الماية” وهي حركة تسخينية يعتمد فيها بالضرب بالأكفف وردس الأرض بالأرجل، وتتقدم البنات إلى وسط الحلقة في تعرج وتمايل إلى أن يتواجهن مع الرجال فيردد الرجال كلمة هوبي هوبي بسرعة فائقة تجعل من صوت الراقصين نغمة خاصة وإيقاع مميز فيجلبهم إلى الحركة والتمايل كل هذا يتناسب والإيقاع.ومن مميزات هذه الرقصة أنها لا تعتمد على أية آلة موسيقية.

  • مسجد الرحمة أكبر مسجد بالولاية
  • العديد من القرى

تتكؤن دائرة العبادلة من عدة قراى فلاحية اصغرها جرف الباردة شكل الرئيس بومدين القرى الاشتراكية، مغيرا الملكية الفردية للأرض. كان على الفلاحين تقبل الامر، قروض من الدولة، بذور، ومعدات فلاحية، فالانضمام للعملية. بعد 1974، وإدامة لهذا النهج، 10 هكر ل60 ألف قروي، داخل 6000 قرية. كانت النتائج الأولية مشجعة، وكان طموح بومدين، 1700 قرية نزيلة 140 ألف فلاح. مع موت الرئيس، انقطع الدعم عن هذه القرى، كانت خسائر الميزانية والإنفاق الكبير عليها كبيرين. الإنتاجية الضعيفة أكلت فوائدها، فقررت حكومة الشاذلي التركيز على البنى التحتية، السدود ومنشآت السقي. أهم الأحداث، تخلص الدولة من هذه القرى لصالح الملكية الفردية بين 1980-84. 700ألف هكر للفلاحين الخواص، بزيادة للقطاع الخاص 5 ملايين هكتار. حررت السوق معطية توجها نحو زيادة المنتوجية، صار بعدها 80 هكر لكل فلاح

  • سهل مساحته 30 الف هكتار يخترقه واد قير
  • مراعي واسعة في السنوات المطيرة من أهم نباتاتها الطبيعية الفرسيك والاتل والرتم والطلح..........الخ

تعتبر الثروة الحيوانية فئ سهل العبادلة بيئة مناسبة لتربية أنواع الماشية بسبب اتساعها وموقعها الطبيعي وتمتعها بأنواع المناخ في المناطق الحارة والباردة وتعتبر الثروة الحيوانية بولاية بشار أحد الأسس التي يعتمد عليها الدخل الفردي والثروة الغنمية إحدى الأعمدة الأساسية لها وتشهد هده منطقة في السنوات الأخيرة زيادة مطردة في إعداد هذه الثروة، وذلك لما تتمتع به من خصوصية لإعطاء إنتاجية جيدة وما تدخره من عوامل وراثية حسنة.

  • تعتبر مجال حيوي لنمو الاعشاب الطبية والكماة (الترفاس)

منذ وجود الإنسان على سطح الأرض عرف أسلوب العلاج بالنباتات والأعشاب الطبية والطبيعية بالفطرة والتجارب الذاتية.. وقديما كانت جميع الأمراض والآلام تعالج بالأعشاب. ومع مرور الأيام وتطور الحضارات ظهرت الأدوية المصنعة كيميائيا لتنافس الأعشاب. وبفضل التقدم العملى والتكنولوجى السريع استطاع الإنسان تدريجيا الاستغناء عن الأعشاب في العلاج واستبدالها بالأدوية والعقاقير الكيميائية. ورغما عن ذلك فإنه في الوقت الحاضر استطاعت الأعشاب جذب الأنظار من جديد لتصبح مثار الحديث بين العلماء والأطباء والمرضى على السوء ما بين التأييد والرفض. إن النباتات والأعشاب الطبية تختلف عن النباتات الأخرى في احتوائها على مواد لها تأثير طبى وأصبح لها القيمة الدوائية المطلوبة.. وقد أمكن حصر النباتات المستخدمة في العلاج الشعبي واستخلاص مكوناتها الفعالة وتنقيتها سواء كانت هذه المكونات الفعالة في الأوراق أو السيقان أو الجذور أو الأزهار أو البراعم. هذا وقد كانت هناك جهود كبيرة لدراسة طرق تكاثر وإنتاج النباتات الطبية بنظام الزراعة المكثفة بدلا من طرق الحصول عليها من أماكن تواجدها المنتشرة في الطبيعة سواء كانت الصحارى أو المناطق النائية. وجدير بالذكر أن قدماء المصريين كانوا أول من استخدم النباتات والأعشاب الطبية والعطرية في مختلف المجالات الطبية والغذائية.

  • اثبتت الدراسة الجيولوجية انها منطقة غنية بالثروات المعدنية حيث اكتشف بها الغاز الطبيعي

المصادر

    • بوابة أفريقيا
    • بوابة الجزائر
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.