العز بن عبد السلام

أبو محمد عز الدين عبد العزيز بن عبد السلام بن أبي القاسم بن حسن السُّلَمي الشافعي (577هـ/1181م - 660هـ/1262م) الملقب بسلطان العلماء وبائع الملوك وشيخ الإسلام، هو عالم وقاضٍ مسلم، برع في الفقه والأصول والتفسير واللغة، وبلغ رتبة الاجتهاد، قال الحافظ الذهبي: «بلغ رتبة الاجتهاد، وانتهت إليه رئاسة المذهب، مع الزهد والورع والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والصلابة في الدين، وقَصَدَه الطلبة من الآفاق، وتخرّج به أئمة». وقال ابن العماد الحنبلي: «عز الدين شيخ الإسلام... الإمام العلامة، وحيد عصره، سلطان العلماء... برع في الفقه والأصول واللغة العربية، وفاق الأقران والأضراب، وجمع بين فنون العلم من التفسير والحديث والفقه واختلاف الناس ومآخذهم، وبلغ رتبة الاجتهاد، ورحل إليه الطلبة من سائر البلاد، وصنف التصانيف المفيدة».

العز بن عبد السلام
عبد العزيز بن عبد السلام السُّلَمي
تخطيط لاسم العز بن عبد السلام

معلومات شخصية
الميلاد 577 هـ / 1181م
دمشق، بلاد الشام  الدولة الأيوبية
الوفاة 660 هـ / 1262م
القاهرة، مصر  السلطنة المملوكية
مكان الدفن القرافة  
اللقب مفتي الشام • قاضي القضاة في مصر
الديانة الإسلام
الحياة العملية
العصر القرن السابع للهجرة
المنطقة بلاد الشام، مصر
تعلم لدى فخر الدين بن عساكرسيف الدين الآمديالقاسم بن عساكر
التلامذة المشهورون عبد اللطيف بن العز بن عبد السلامابن دقيق العيدتاج الدين بن بنت الأعزأبو شامة المقدسيعبد الرحمن بن إبراهيم الفزاريابن بنت العراقي
المهنة فقيه ،  ومفسر ،  ومُحَدِّث  
اللغة الأم العربية  
اللغات العربية  
مجال العمل الفقه والأصول والتفسير واللغة
سبب الشهرة مناصحة الحكام، الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
أعمال بارزة مجاز القرآنقواعد الأحكام في مصالح الأنامتفسير العز بن عبد السلام
مؤلف:العز بن عبد السلام  - ويكي مصدر

وُلد العز بن عبد السلام بدمشق سنة 577هـ (1181م) ونشأ بها، ودرس علوم الشريعة واللغة العربية، وتولى الخطابة بالجامع الأموي والتدريسَ في زاوية الغزالي فيه، واشتُهر بعلمه حتى قصده الطلبة من البلاد، كما اشتُهر بمناصحة الحكام ومعارضتهم إذا ارتكبوا ما يخالف الشريعة الإسلامية برأيه، وقد قاده ذلك إلى الحبس، ثم إلى الهجرة إلى مصر، فعُيّن قاضياً للقضاة فيها، وقام بالتدريس والإفتاء، وعُيّن للخطابة بجامع عمرو بن العاص، وحرّض الناس على ملاقاة التتار وقتال الصليبيين، وشارك في الجهاد بنفسه، وعمّر حتى مات بالقاهرة سنة 660هـ (1262م) ودُفن بها.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.