القصبات

القصبات بلدية بدائرة رأس العيون بولاية باتنة الجزائرية، تضم 12 منطقة ،ويعود أصل سكانها إلى عرش أولاد علي بن صابور. تمتاز القصبات بالمناظر الطبيعية الخلابة إذ يحيط بها جبال قطيان، حيث تمتلك أكبر احتياطي المياه الصالحة للشرب وكذلك حمام معدني وهو حمام –قريجيما- الذي يقع في جنوبها، ويمتاز سكانها بالطيبة والكرم يتكلم معظم سكانها اللهجة الشاوية بنسبة 100 بالمائة، كما يمتازون بكونهم مجتمعا محافظا على القيم الإسلامية. المرافق العمومية لبلدية القصبات توجد بالقصبات ثانوية وثلاث اكماليات (سعد بن سديرة بمقر البلدية واكمالية جرياط واكمالية العقنة) إضافة إلى ثمانية عشر مدارسة ابتدائية وثلاثة ملاعب جواريه وملعبين لكرة القدم ووحدة تصنيع ألدار ومحطة بنزين بالعقنة ومكتبة وبلدية وقاعة علاج متعددة الخدمات وستة مستوصفات بالمناطق التالية: بوصالح. أولاد خلاف. أولاد عباس. جرياط - الخندق. الخليج، إضافة إلى مكاتب بريدية ولديها ثلاثة فروع بلدية: جرياط. وبوصالح، وأولاد عباس في طور الانجاز

القصبات
صورة غير متوفرة، أضف صورة حرة هنا.

خريطة البلدية

إحداثيات: 35°38′50″N 5°27′35″E  
تقسيم إداري
البلد  الجزائر
ولاية ولاية باتنة
دائرة دائرة رأس العيون
خصائص جغرافية
  المجموع 284 كم2 (110 ميل2)
عدد السكان (2008 [1])
  المجموع 17٬074
  الكثافة السكانية 60٫11/كم2 (155٫7/ميل2)
معلومات أخرى
منطقة زمنية ت ع م+01:00  
الرمز البريدي 05600
رمز جيونيمز 2496000 

تاريخها

تعتبر بلدية القصبات بحكم تضاريسها الصعبة من جبال ووديان موقعا استراتيجيا لعدة كتائب من جيش التحرير الوطني إبان الحرب وهذا مما سهل على المجاهدين العبور عبر ولايتي سطيف وباتنة ومن جهة الاتصال بالجزار وبريكة وولاية مسيلة من جهة أخرى .

فأقام المجاهدون المغارات أو ما يعرف – بالكازمات- وإقامة مراكز قيادية منها مركز تغانيمت ومركز واد الحجاج ومراكز أخرى من بيوت المواطنين الذين لم يبخلوا بالنفس والنفيس لمد يد العون لإخوانهم المجاهدين فسقط في سبيل الوطن من أبناء القصبات 123 شهيد خاصة في المعركة الشهيرة معركة تغانيمت التي سقط فيها تقريبا 12 شهيدا.

وشهدت بلدية القصبات عدة معارك ضد المحتل الفرنسي نذكر منها :

1. معركة قطيان الأولى 03/01/1958 بجبل قطيان وكان حصيلتها مايفوق 140 قتيل فرنسي والعديد من الجرحى

2. معركة قطيان الثانية 20/09/1958 استشهد فيها 8 مجاهدين وجرح 11 آخرون.

3. معركة قطيان الثالثة : ماي 1957 بـ "تافرتاست " 40 قتيل فرنسي.

سياسيا

مرت بلدية القصبات على عدة مراحل عديدة في تاريخ الجزائر واعترف بها لأول مرة سنة 1912 كبلدية كانت تابعة لولاية الأوراس الأولى أثناء ثورة التحرير مقرها بريكة وبعد الاستقلال أصبح مقرها في دائرة نقاوس سنة 1976 وبعدها حولت مقرها إلى دائرة أولاد سي سليمان وفي سنة1985 بداية مرحلة البناء والتشييد وأصبح مقرها في منطقة الطارف التابعة لها وكان أول رئيس لها بعد بناء مقرها هو بن سالم محمود، وبعدها أصبحت تابعة إلى دائرة رأس العيون ومقرها الطارف في نظام الرئيس الراحل هواري بومدين، وكان رئيسها في تلك الأثناء هو سي علي بن خليفة.

بعد هذه المرحلة وانتقال الجزائر إلى عهدة الرئيس الشادلي بن جديد انفتحت البلدية على أفاق التنمية الفلاحية. التي كانت الشغل الشاغل آنذاك .

موقعها

تعتبر بلدية القصبات نطقة وسط تربط بين ولايات باتنة وسطيف والمسيلة، تتبع إداريا دائرة راس لعيون ولاية باتنة وتعد أكبر بلدية على مستوى ولاية باتنة وثاني أكبر بلدية بالشرق الجزائري بعد بلد ية بوسعادة. يحد بلدية القصبات من الشرق بلديتي القيقبة وراس العيون التابعتين لولاية باتنة ومن الشمال دائرة عين أزال التابعة لولاية سطيف ومن الجنوب بلدية بومقر ودائرة نقاوس ومن الغرب بلدية الحامة التابعة لإقليم ولاية سطيف وبلدية الجزار التابعة لدائرة بريكة تقدر مساحة بلدية القصبات بـ:284 كم² ويقدر عدد سكانها بحوالي 19000 نسمة حتى سنة 2008

الزراعة

تتربع بلدية القصبات على25 ألف هكتار صالحة للزراعة موزعة على خمس مناطق، تستغل في زراعةالحبوب خاصة القمح والشعير في منطقة الزرقة ومنطقة بلعطير ومنطقة جرياط وبوصالح وجنوب منطقة أولاد خلاف كما تتميز بنوعية إنتاجها المتميز لمحاصيل المشمش بمنطقةالمرتومة وبساتين الزيتون بمنطقة الخليج، ويتوجه سكان المنطقة لزيادة غرس أشجار الزيتون بعد تأكد نوعية منتوج وكمية محاصيل أشجارها وتعتبر تربية المواشي والدواجن من النشاطات التي يعتمدها سكان البلدية على منذ القدم.

المناخ والتضاريس

المناخ

يسود مناخ بلدية القصبات مناخ حارا صيفا وبارد شتاء لانها تقع في الشريط الأطلس التلي الذي يتميز تارة بالمناخ الصحراوي وتارة أخرى بالمناخ القاري.

التضاريس

يشكل جبل قطيان معلما هاما في تضاريس البلدية. إذ يعتبر موردا هاما للحياة الغابية والمياه الباطنية فهو يغذي شتاء كل آبار البلدية بمياه الأمطار والثلوج المتساقطة عليه. أما الوديان ن هناك ثلاثة وديان رئيسية:

1- وادي القصبات والذي تحمل البلدية اسمه، ينبع من قمم تفرطاسين ويشكل رافدا هاما لوادي بريكة الذي يصب في شط الحضنة ونظرا لعدم انتظام جريانه يعرف في منطقة السعيدة باسم الوادي الفارغ.

2- وادي الحجاج

3- واد جرياط الذي يمتد حوالي 30 كلم حتى خارج حدود بلدية الجزار

المصادر

    • بوابة أفريقيا
    • بوابة الجزائر
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.