الكنيسة الإستونية الأرثوذكسية

لمحة تاريخية

كانت سابقا تتبع الكنيسة الروسية الأرثوذكسية، ولكن عام 1923 وبقرار من المجمع الأرثوذكسي أصبحت مستقلة في إدارة شؤونها الخاصة مع التبعية للبطريرك المسكوني في القسطنطينية فيما يتعلق بالأمور الخارجية.

ومع انتهاء الحرب العالمية الثانية تم ضم إستونيا رسميا للاتحاد السوفييتي، رافق ذلك ضم الكنيسة الإستونية الأرثوذكسية لنظيرتها الروسية وذلك رغم معارضتها ومعارضة بطريرك القسطنطينية. ولكن عام 1996 عادت أمور هذه الكنيسة إلى نصابها وإلى ما كانت عليه قبل الحرب.

يتبع هذه الكنيسة بحسب الإحصائيات الرسمية لعام 2003 قرابة العشرين ألف إستوني موزعين على 60 رعية. ويرأسها المتروبوليت استفانوس متروبوليت مدينة تالين وسائر إستونيا.

وصلات خارجية

المصادر

  1. "معلومات عن الكنيسة الإستونية الأرثوذكسية على موقع id.loc.gov". id.loc.gov. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019.
    • بوابة المسيحية
    • بوابة إستونيا
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.