المرأة الجزائرية

المرأة الجزائرية، أثناء الحرب الجزائرية 1962 من الاستقلال كانت على قدم المساواة مع الرجل. وبالتالي فإنها حققت إحساس جديد هويتهم الخاصة وقدرا من القبول من الرجال. في أعقاب الحرب، حافظت تحرير المرأة الجديدة التي حصلنا عليها وأصبحت تشارك في تنمية الدولة الجديدة على نحو أكثر نشاطا. يضمن دستور الجزائر المساواة بين الجنسين ويُمكن المرأة من التصويت والترشح للمناصب السياسية.

تحتاج النصوص المترجمة في هذه المقالة إلى مراجعة لضمان معلوماتها وإسنادها وأسلوبها ومصطلحاتها ووضوحها للقارئ، لأنها تشمل ترجمة اقتراضية أو غير سليمة. فضلاً ساهم في تطوير هذه المقالة بمراجعة النصوص وإعادة صياغتها بما يتناسب مع دليل الأسلوب في ويكيبيديا.
مؤشر الانحراف العددي بين الجنسين
القيمة0.391 (2012)
المرتبةال74
الوفيات بين الأمهات لكل (100,000 نسمة)97 (2010)
النساء في البرلمان25.6% (2012)
النساء فوق 25 سنة في التعليم الثانوي20.9% (2010)
القوى العاملة النسوية15.0% (2011)
مؤشر الفجوة العالمية بين الجنسين
القيمة0.5966 (2013)
المرتبةال124 من أصل 136
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.