المرأة في فنلندا

المرأة في فنلندا تتمتع بـ"درجة عالية من المساواة" و "المجاملة التقليدية" بين الرجال.

المرأة في فنلندا
تمثال 1885 عذراء فنلندية متوكئة على لوحة من كلمات النشيد الوطني الفنلندي، لوالتر رونيبيرغ،
البلد
مؤشر عدم المساواة بين الجنسين
القيمة 0.075 (2012)
مرتبة 6th
معدل وفيات الأمهات لكل 100.000 5 (2010)
المرأة في الحكومة 42.5% (2012)
الإناث أكثر من 25 في التعليم الثانوي 100.0% (2010)
المرأة في القوى العاملة 68%
مؤشر الفجوة العالمية بين الجنسين
القيمة 0.8421 (2013)
مرتبة 2nd من 136

في عام 1906، أصبحت المرأة الفنلندية أول امرأة في أوروبا تُمنح الحق في التصويت. هناك العديد من النساء في فنلندا اللاتي يشغلن مناصب بارزة في المجتمع الفنلندي، من أكاديميات، وفي مجال الأعمال, وفي الحكومة الفنلندية.

مثال للمرأة القوية في السياسة الفنلندية هي تاريا هالونين، التي أصبح أول رئيسة للبلاد (كانت وزيرة خارجية فنلندا قبل أن تصبح رئيستها).

في الدين، حيث ان معظم الشعب الفنلندي هم أعضاء في الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في فنلندا (الطائفة المسيحية الرئيسية الأخرى في فنلندا هي الكنيسة الأرثوذكسية)، ويمكن للمرأة أن تكون رسامة كمهنة.

من حيث التمويل، وقد وصفت النساء الفنلندية بأنها "عادة اً مستقلة ماليا". النساء المتزوجات، يقدمن أنفسهن بذكر الاسم الأول في البداية، ثم اسمهن قبل الزواج، ومن ثم لقب أزواجهن. وقد وصفت النساء الفنلندية بالتلغراف كما يلي:

«المرأة الفنلندية أكثر تصرف وتودد من الرجل وغالبا ما تتكلم ثلاث أو أربع لغات. وضعها في المجتمع وفي العمل جيد ومحترم ومتفوقة على النساء في معظم الثقافات الأخرى.»

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.