المرأة في فيتنام

خضع دور المرأة في فيتنام لتغييرات كثيرة على مر التاريخ من فيتنام التي اتخذتها على أدوار مختلفة في المجتمع بما في ذلك المحاربين والممرضات والأمهات والزوجات. كانت هناك العديد من أوجه التقدم في مجال حقوق المرأة في فيتنام، مثل زيادة تمثيل المرأة في الحكومة فضلا عن إنشاء الاتحاد النسائي فيتنام في عام 1930.

يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (ديسمبر 2016)

يذكر كثير من العلماء أن فيتنام كان مجتمع تغلبه الأموميه قبل الحكم الصيني والتي جلبت في القيم الأبوية الكونفوشيوسية. على الرغم من الحكم الصيني فا معظمها انتهت قبل القرن الثاني واستمر أكثر من القيم والمؤسسات الصينية باتباع السلالات الفيتنامية. وسيطرالحكم الفرنسي.على فيتنام خلال القرن التاسع عشر وقد تزوج العديد من النساء للرجال الأوروبيين مؤقتا خلال هذه الفترة ورأى الطرفان أن هذا القرار له منفعة متبادلة. ارتفعت المشاعر القومية في فيتنام في أوائل القرن العشرين التي أدتإلى نهاية الحكم الفرنسي في نهاية المطاف في عام 1954 وثم تقسيم فيتنام إلى قسمين على طول خط العرض السابع عشر. كانت هناك العديد من الحسابات التي القومية ارتفعت حقوق المرأة معها، وشارك العديد من النساء في الثورة ضد الحكم الفرنسي.

استمر دور المرأة بازدياد في الحروب وخارج منزلها خلال القرن العشرون، وخاصة في الحروب الهندية الصينية. بذل الحزب الشيوعي الحاكم لفيتنام جهوده في الحرب الفيتنامية لدعم حقوق المرأة والمساواة وتمثيلها في المحكمة. بالإضافة إلى حصص الوظائف خلال أيام الستينات، والتي طالبت بحق المرأة في امتلاك نسبة معنيه من الوظائف في مختلف القطاعات. واصلت حقوق المرأة إلى زيادة في فيتنام المعاصرة، وكانت النساء تعقد بشكل متزايد المناصب القيادية وحاليا دانج ثي نجوك ثينه هو نائب رئيس فيتنام، وهو المنصب الذي يشغله منذ أبريل 2016. بالإضافة إلى ذلك تم انتخاب نغوين ثي كيم نجان كما رئيسة الجمعية الوطنية الفيتنامية في مارس عام 2016، وهي المرة الأولى لأيه امرأة في أخذ هذا المركز ولكن لا يزال هناك تأثير لأدوار الجنسين والتأثير الثقافي في فيتنام اليوم، والتي استمرت داخل المنزل المحلي وكذلك في الخارج في المجال الاجتماعي والاقتصادي.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.