الميليشيات في ليبيا

الميليشيات أو الكتائب الأمنية في ليبيا هي مجموعات مسلحة اما تسليحاً خفيفاً أو متوسطاً أو ثقيلاً. هذه الأجهزة أو الكتائب أو الميليشيات تفرض قوانينها الخاصة في ليبيا بعد سقوط نظام القذافي في 2011،[1] وكثير منها يدعي تبعيته للدولة اما تحت وزارات كالداخلية أو العدل أو الدفاع بينما العديد منها هي جماعات غير منضوية تحت لواء الدولة.[2] والعديد منها بما فيها تلك المنضوية (إسمياً) ضمن وزارات كالداخلية أو الدفاع أو العدل متهمة حسب تقارير منظمات حقوقية ليبية ودولية بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان[3]. مصطلح الميليشيات أو الكتائب في ليبيا عُرفت بعد بـثورة 17 فبراير والحرب التي اندلعت بين الموالين لنظام العقيد السابق معمر القذافي والمعارضين له والتي تشكلت كمجموعات من قبل أشخاص ذوي أيدولوجيات مختلفة وكان هدفها المعلن اسقاط نظام حكم معمر القذافي بغرض (انشاء دولة ديمقراطية تعددية) وهو ماكان يصرح به مسؤولي وأعضاء المجلس الانتقالي الليبي السابق وقادة بعض من هذه التنظيمات والذين كانوا يقولون أن دورهم سينتهي ما أن يسقط النظام. لكن عدداً منها ما زال يجوب الشوارع بل وفي أحيان كثيرة تطبق القانون بنفسها وبعضها تشكل لاحقاً من مجموعة ميليشيات أخرى وتغيرت أهدافها. ففي سبتمبر 2014 تسبب سيطرة مجموعة من الميليشيات التابعة لمصراته وعدد من الميليشيات الإسلامية ضمن تحالف عرف باسم فجر ليبيا في السيطرة على مدينة طرابلس ما تسبب بقيام الحكومة المؤقتة بنقل أعمالها بشكل مؤقت إلى مدينة البيضاء في شرق البلاد.[4]

تشير التقديرات إلى أن عدد الكتائب والميليشيات المسلحة في ليبيا قد يصل إلى 300 ميليشيا[5] مختلفة التسليح والأعداد وبعضها يتبع أشخاص والبعض الآخر يتبع تيارات سياسية مثل جماعة الإخوان المسلمين[6] وأخرى تتبع مدن ومناطق وجميعها ليس لديه ووضع قانوني واضح في ظل غياب دور فعال وحقيقي للجيش الليبي والشرطة وقوات الأمن التابعة للحكومة.[7] كما أنه وحسب منظمات دولية تمتلك بعض هذه الميليشيات وتدير سجون ومراكز احتجاز خاصة بها سجلت بها حالات عدة لانتهاكات لحقوق الإنسان منها التعذيب وسوء المعاملة وعدم سلامة الإجراءات[8].

سطوة المليشيات

في ليبيا ما بعد سقوط القذافي أصبحت إعادة بناء الجهاز الأمني أولوية بالنسبة إلى حكومة رئيس الوزراء السابق علي زيدان التي أدركت أن تولي الميليشيات مسؤولية النظام والأمن (لم يعد أمرا محتملا) حيث تعرض هو نفسه للإختطاف من قبل أحدها أثناء توليه الحكومة في طرابلس، وهو ذات الأمر بالنسبة للمواطنين الليبيين حيث يثير وجود هذه الميليشيات والكتائب وعملها في البلاد امتعاضاً حيث يرونها تزعزع الأمن وترهب السكان،[9] خاصةً بعد الهجوم المسلح من قبل مجموعات متطرفة على القنصلية الأمريكية في المدينة ومقتل 4 أمريكيين بها بينهم السفير الأمريكي كريستوفر ستيفنز، حيث خرجت في 21 سبتمبر 2012 في مدينة بنغازي مظاهرات حاشدة ضد هذه الميليشيات المسلحة، نتج عنها اخراج هذه الميليشيات حينها من معسكراتها في المدينة مثل كتيبة أنصار الشريعة وكتيبة راف الله السحاتي كما أسفرت عن مقتل أربعة متظاهرين بنيران ميليشيا راف الله السحاتي التي أطلقت النيران على المتظاهرين بشكل عشوائي ما أدى لمقتل 11 متظاهراً.[10]

كتائب وميليشيات عسكرية أو شبه عسكرية في ليبيا

أغلب الميليشيات في ليبيا تأسست على أسس قبلية جهوية وأيدولوجيات راديكالية وتبع ذلك انتشار السجون والمعتقلات حيث أصبح لكل ميليشيا سجنها الخاص. من بين الميليشيات في ليبيا:

انظر أيضاً

مراجع

  1. الابقاء على بعض الميليشيات في ليبيا رهان محفوف بالمخاطر - ليبيا المستقبل - تاريخ النشر 26 سبتمبر 2012 - تاريخ الوصول 28 نوفمبر 2012 نسخة محفوظة 14 مارس 2014 على موقع واي باك مشين.
  2. ليبيا.. سطوة الميليشيات تضعف هيبة الجيش - سكاي نيوز عربية - تاريخ النشر 7 مايو 20014 - تاريخ الوصول 26 مايو 2015 نسخة محفوظة 14 أغسطس 2013 على موقع واي باك مشين.
  3. الميليشيات الليبية والسعي إلى الوحدة الوطنية - هيومن رايس ووتش - تاريخ النشر 27 أكتوبر 2015 - تاريخ الوصول 27 مايو 2016 نسخة محفوظة 05 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. سطوة الميليشيات المسلحة على طرابلس تجبر حكومة الأزمة على العمل مؤقتا من البيضاء - جريدة الشرق الأوسط - تاريخ النشر 29 سبتمبر 2014 - تاريخ الوصول 26 مايو 2016 نسخة محفوظة 09 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ليبيا ومعركة نفوذ الميليشيات... بعيداً عن الحرب الأهلية - السفير اللبنانية - تاريخ النشر 8 فبراير 2012 - تاريخ الوصول 28 نوفمبر 2012
  6. ليبيا: الجيش يتهم الإخوان المسلمين بتوريط الشباب في الميليشيات - 24.ae - تاريخ النشر 25 مايو 2016- تاريخ الوصول 26 مايو 2016 نسخة محفوظة 24 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  7. ليبيا: مستقبل تحت سطوة الميليشيات؟ - دويتشه فيليه - تاريخ النشر 27 أغسطس 2014 - تاريخ الوصول 26 مايو 2016 نسخة محفوظة 20 سبتمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  8. ضرورة التحرك على المستوى الدولي لوضع حدّ للإفلات من العقاب في ليبيا - هيومن رايس ووتش - تاريخ النشر 11 مايو 2015 - تاريخ الوصول 27 مايو 2016 نسخة محفوظة 25 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  9. ليبيا دولة تحكمها الميليشيات وتتقاذفها الصراعات - جريدة العرب - تاريخ النشر 12 مايو 2015 - تاريخ الوصول 26 مايو 2016 نسخة محفوظة 10 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  10. مسيرة حاشدة في بنغازى من قبل "إنقاذ بنغازى" بميدان الشجرة بوسط المدينة - الوطن الليبية - تاريخ النشر 25 سبتمبر 2012 - تاريخ الوصول 16 أبريل 2014 نسخة محفوظة 30 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
    • بوابة عقد 2010
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.