الولايات المنتدبة في الجزائر

تم إعادة التقسيم الإداري في الجزائر[1]مرتين منذ الاستقلال حيث أنه سنة 1974 تم ترقية 16 ولاية جديدة لتصبح 31 وكانت في السابق 15 ولاية ثم أعادت الجزائر التقسيم سنة 1984 لتزيد بذلك عدد الولايات لتبلغ 48 ولاية.

تحتاج هذه المقالة إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

المدن المقترحة على وزارة الداخلية

تعتزم وزارة الداخلية والجماعات المحلية في الجزائر الإعلان عن القائمة التي تتضمن الولايات المنتدبة وهذا في إطار تقريب الإدارات من المواطن وقد تم اقتراح المدن والدوائر التالية:

بئر العاتر، تابلاط، العلمة، المشرية، عين الصفراء، بريكة، المنيعة، خميس مليانة، شلغوم العيد،الخروب، تلاغ، عين أميناس، بوقاعة، رويبة، الونزة، متليلي، عين البيضاء، عين صالح، بوسعادة، قمار، عين مليلة، عين ياقوت، قصر الشلالة، مازونة، الحمادية، قصر البخاري، رأس الماء،بومدفع، زغاية، أقبو، أفلو ، السوقر، شلالة العذاورة، فرندة، بني عباس، التواتة، تيميمون، أريس، ثنية الحد، مسعد.

الولايات الجديدة

سيتم تصفية هاته المدن لتستقر في الاخير على المدن التي لها الحق سواء من حيث عدد السكان والبلديات التي تنتمي لها وطابعها الاقتصادي وتاريخها، بالإضافة إلى طابعها الحضري.

2017

جاء في العدد الجديد من الجريدة الرسمية، مرسوم رئاسي، يقضي باستحداث عشر مقاطعات إدارية عبر 8 ولايات جنوبية، يتولى مهمة الإشراف عليها ولاة منتدبون يخضعون لسلطة الولاة ذوي الاختصاص الإقليمي.[2]

وتم الاعلان رسميا عن المقاطعات الإدارية الجديدة وهي :

المراجع

    • بوابة الجزائر
    • بوابة السياسة
    • بوابة الأمازيغ
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.