انقسام إمبراطورية المغول

بدأ انقسام الإمبراطورية المنغولية بوفاة مونكو خان عام 1259 أثناء حصار قلعة دياويو دون أن يكون له أي وريث شرعي، ما أدى إلى نشوب صراع داخلي بين أفراد سلالة عائلة تولي خان على لقب الخاقان، وتفاقم الوضع حتى أفضى إلى حرب تولي الأهلية. أدت تلك الحرب الأهلية، إلى جانب حرب بركة-هولاكو وحرب قيدو-قوبلاي التي تلتها، إلى ضعف سيطرة الخان الأكبر على الإمبراطورية المنغولية بأكملها، من ثم تحطمت الإمبراطورية إلى عدة خانات مغولية ذاتية الحكم: خانة القبيلة الذهبية في شمال الغرب، وخانات جاغاطاي في المنتصف، والدولة الإلخانية في جنوب الغرب، ومملكة يوان في الشرق المتمركزة فيما يُعرف في العصر الحديث بمدينة بكين. إلا أن أباطرة مملكة يوان كانوا يحملون لقب خاقانات الإمبراطورية. سعت كل خانة من الخانات الأربعة وراء مصالحها وأهدافها الخاصة، وسقطت كل خانة منها في أوقات مختلفة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.