براءة اختراع

براءة الاختراع (patent) امتياز خاص يمنح بشكل رسمي لمخترع في فترة زمنية محددة مقابل سماحه للعامة بالإطلاع على الاختراع.[1][2][3] وبشكل عام فإن الحق الذي يُمنح لصاحب الاختراع هو منع الآخرين من صناعة أو استخدام أو بيع أو عرض ذلك الاختراع دون الحصول على موافقة من صاحب براءة الاختراع، وهي ترخيص حكومي يتم اعطاؤها لشخص ما بحيث يتم منحه حقوق حصرية لعمليه أو تصميم أو اختراع جديد.

جزء من السلسلة الاقتصادية عن
الرأسمالية
  • بوابة الفلسفة
  • بوابة الاقتصاد
  • بوابة السياسة
اختراع مصري

إجراءات الحصول على براءة الاختراع والمتطلبات المفروضة على المخترع ومدى الحقوق الخاصة للمخترع مختلفة بين الدول بحسب قوانين الدولة نفسها والاتفاقيات الدولية. طلب براءة الاختراع يجب أن يتضمن على الأقل شيئاً جديداً ومبتكراً ومفيداً أو تطبيقاً صناعياً. وفي العديد من الدول هناك العديد من الأشياء التي لا يمكن أن تتم حمايتها ببراءات الاختراع، مثل العمليات العقلية أو طرق تنفيذ الأعمال.

قانون

التصديق والتأكيد على براءة الاختراع بواسطة القانون الوطني وأيضا بواسطة المعاهدات الدولية، التي تؤثر على القانون الوطني، بذلك تأخذ الاختراعات صفة إقليمية في الوطن. بشكل عام تقوم الدولة بإنشاء مكتب لبراءات الاختراعات تكون مسؤليته تفعيل دورة في إطار القانون الوطني للدولة. ويمنح هذا المكتب براءات الاختراع. هناك اتجاه للتجانس العام بين براءات الاختراع على المستوى الدولي وذلك من خلال المنظمة العالمية للملكية الفكرية World Intellecual Properity Orgnazation) WIPO)

وهناك عدة معاهدات تعمل على تنظيم الملكية الصناعية بشكل عام وبراءات الاختراع بشكل خاص منها 1- معاهدة باريس للملكية الصناعية(Paris Convention for the Protection of Industrial Property) 2- معاهدة التعاون بشأن البراءات (_Patent Cooperation treaty(PCT)) 3- معاهدة قانون البراءات (Patent Law Treaty)PLT) قامت فرنسا بوضع قوانين مبدئية لبراءات الاختراع بدون التعدي على سلطات القضاء. المبدأ الرئيسي هو تعاون مشترك لأنظمة براءات الاختراع الحالية. بالإضافة إلى European Patent Convention) EPC) الذي يدار بواسطة (European Patent Organisation (EPOrg.

شروط براءة الاختراع

  1. أن تكون فكرة جديدة
  2. أن تكون غير بديهية
  3. أن يكون لها تطبيق صناعي
  4. ان لا تكون فكرة مسروقة أو منسخة

أماكن تسجيلها

  1. مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية.
  2. مكتب الولايات المتحدة لبراءات الاختراع والعلامات التجارية.
  3. مكتب براءات الاختراع الأوروبي.
  4. المنظمة العالمية للملكية الفكرية.
  5. المعهد الوطني الجزائري للملكية الصناعية.

ما لا يمكن حمايته

  1. الاستنتاجات والنظريات
  2. طرق العلاج
  3. النباتات والحيوانات

تاريخ

اعترفت نحو 100 دولة بمعاهدة البراءات والتي تعرف باتفاقية باريس للملكية الصناعية، وبدأ العمل بها منذ عام 1884. ووافقت كل دولة على منح مواطني البلاد الأخرى الحقوق نفسها في الحصول على البراءة التي تمنحها لمواطنيها. وقد حققت المعاهدة المبدأ المسمى حق الأولوية. وهذا الحق يمنح صاحب الطلب الاستفادة من فترة إثنى عشر شهرا لتسجيل طلبه في أي دولة طرفا في هذه الاتفاقية ويعتبر كانه تم تقديمه فيها من البداية وهذا يفيد أولئك الذين يتقدمون للحصول على براءة الاختراع في بلادهم ثم يتقدمون خلال عام للحصول عليها في أي بلد من البلاد الأخرى. ويُعد تقديمهم الأخير كأنه قد أجري في التاريخ نفسه الذي تقدموا به في بلادهم.

انظر أيضاً

مخترعين

المراجع

  1. WIPO Intellectual Property Handbook: Policy, Law and Use. Chapter 2: Fields of Intellectual Property ProtectionWIPO 2008 نسخة محفوظة 29 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. DLA Piper Rudnick Gray Cary (2005). "Patent Litigation across Europe". cecollect.com. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. Stack, Alexander James (2011-01-01). International Patent Law: Cooperation, Harmonization, and an Institutional Analysis of WIPO and the WTO. Edward Elgar Publishing. ISBN 9781849806091. مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    • بوابة علوم
    • بوابة تقانة
    • بوابة القانون
    • بوابة الاقتصاد
    • بوابة رأسمالية
    • بوابة فلسفة
    • بوابة السياسة
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.