بلبيس

مدينة بلبيس هي إحدى مدن محافظة الشرقية بمصر، تعد واحدة من أقدم مدن مصر وأحد أهم المدن التاريخية بها، وتمتعت عبر العصور بأهمية استراتيجية كبرى حيث كانت تعتبر في العصور الأولي البوابة الشرقية لمصر ومعبر للوافدين عليها، وكانت بلبيس هي إحدى مقرات الهكسوس وكانت مقرا لحكم الكثير من حكام مصر القديمة لمدة 145 عام ومنهم رمسيس الأول والثانى، وكان يطلق عليها العاصمة السابعة، وكانت بلبيس هي عاصمة ولاية الشرقية قبل أن يقوم محمد علي باشا عام 1833 بنقل عاصمة الشرقية من بلبيس إلى الزقازيق.

بلبيس
صورة من أعلى الكوبري العلوي بمدخل المدينة

علم

اللقب بوابة مصر الشرقية
تاريخ التأسيس الألفية الثامنة قبل الميلاد
تقسيم إداري
البلد  مصر
المحافظة محافظة الشرقية
المسؤولون
المحافظ سعيد عبد العزيز
رئيس المدينة صديق مصيلحى
خصائص جغرافية
إحداثيات 31.11667°N 30.63333°E / 31.11667; 30.63333
المساحة 20.8 كم2 (8.03 ميل2) كم²
الأرض 11.76 كم2 (4.54 ميل2) كم²
المياه 9.04 كم2(3.49 ميل2) كم²
الارتفاع +3 متر
السكان
التعداد السكاني 129,604 نسمة (إحصاء 2009)
الكثافة السكانية 11,020.7 نسمة/كم2 (28,547 نسمة/ميل2)
معلومات أخرى
التوقيت شرق خط الطول الرئيسي (توقيت القاهرة المحلي +2 غرينيتش)
الرمز البريدي 44713
الرمز الهاتفي 055 2+
الموقع الرسمي
الرمز الجغرافي 358840 

يرجع تاريخ بلبيس إلى عهد المصريون القدماء حيث يرجع نشأة بلبيس إلى الأسرة الرابعة، كانت الشرقية في عهد الفراعنة تسمى بـ (المقاطعة 12) من مقاطعات الوجه البحري وكانت عاصمة مصر كلها آنذاك، وكانت بلبيس هي إحدى محطات الفتح الإسلامي لمصر حيث أن آرمانوسة أبنة المقوقس كانت في طريقها لتزف إلى قسطنطين بن هرقل (قسطنطين الثالث) وأقامت في القيسارية حتى قدمت قوات عمرو بن العاص وحاصرت المدينة، ثم قام عمرو بن العاص بتسليمها إلى أبيها في جميع مالها، وتم بناء فيها مسجد سادات قريش الذي يعد أول مسجد في مصر وأفريقيا، وفي زمن الفاطميين قسمت الشرقية إلى كوَر صغيرة جُمعت مع بعضها وسميت بـ (ولاية الشرقية) وكان يديرها الكاشف، وكانت بلبيس أول مدينة تستقبل الملك الصالح أيوب عندما حكم مصر وأحدث بها الكثير من التطويرات، وعندما تولى محمد علي الحكم قسمت الولاية إلى أخطاط يرأس كل منها موظف باسم حاكم الخط وذلك لتنظيم الأعمال بالقرى.

تتمتع بلبيس بأهمية تاريخية ودينية، حيث ولدت بها السيدة هاجر زوجة النبي إبراهيم وأم النبي إسماعيل حينما مر بها النبي إبراهيم مع زوجته سارة إلى مصر، وكذلك ذكرت في التوراة حيث ذكرت بلبيس في التوراة بآسم (جاشان) في سفر التكوين حينما نزل النبي يعقوب إلي مصر لمقابله إبنه يوسف ووردت كذلك في سورة يوسف، وكذلك قيل إن النبي موسى ولد في بلبيس في بعض الروايات، وكانت ايضاً إحدى محطات رحلة العائلة المقدسة، وكذلك ذكر اسمها في ألف ليلة وليلة في حكاية الوزير نور الدين مع شمس الدين أخيه.

تتميز بلبيس بكونها مدينة زراعية وتربية المواشي والجمال بالإضافة إلى انتشار صناعات صغيرة بها، كما تتميز بوجود مهرجان الخيول العربية ومهرجان الهجن، وأيضاً من أشهر معالمها قاعدة بلبيس الجوية والكلية الجوية في مصر وكذلك وحدات سلاح المظلات المصرية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.