بنو ساعدة

بنو ساعدة كانت عشيرة من قبائل يثرب العربية (سميت بعد الإسلام بالمدينة المنورة) في عهد محمد[1] وهي من الأوس والخزرج وتحديدا الخزرج. اسم العشيرة الكامل هو بنو ساعدة بن كعب بن خزرج.[2]

قبل إسلامهم كان معظم أعضاء العشيرة يعبدون الأوثان والتي دمرت بعد مجيء الإسلام.[3] ذكر مواليهم أو حلفائهم من اليهود في صحيفة المدينة. يذكر أن محمد وصل إلى يثرب خلال الهجرة النبوية من مكة مصاحبا ببعض المهاجرين المهمين من أبرزهم أبو بكر الصديق، عمر بن الخطاب وأبو عبيدة بن الجراح.[4][5]

وفاة محمد

أصبحت العشيرة معروفة في تاريخ الإسلام عندما توفي محمد في أواخر يونيو عام 632، حين تجمع العديد من الأنصار تحت "السقيفة" الذين انضم إليهم فيما بعد بعض المهاجرين.

اكتسب سعد بن عبادة تأثيرا ونفوذا بين الأنصار الذين اجتمعوا للتعهد بالتحالف معه بعد وفاة محمد. نتج عن هذا التجمع، الذي استضيف في سقيفة العشيرة، تسمية أبو بكر الصديق صهر محمد الخليفة الأول من بين الخلفاء الراشدين وكان ذلك بعد خطاب نابض بالحياة ألقاه عمر بن الخطاب (ثاني الخلفاء الراشدين).[6][7]

كان فناء السقيفة مغطى حيث كان يتجمع أفراد العشيرة عند الضرورة، وربما لم يكن من قبيل الصدفة أن يكون قد تم اختيارها من قبل "النواة الصلبة" للأنصار، الذين ينتمي معظمهم إلى قبيلة الخزرج، بما فيهم سعد بن عبادة الخزرجي.[8]

سقيفة بني ساعدة

سقيفة بني ساعدة خلف سوق المدينة المنورة قرب المسجد النبوي.

تقع سقيفة بني ساعدة في الجهة الشمالية الغربية من المسجد النبوي بين مساكن قبيلة بنو ساعدة الخزرجية، وكانت السقيفة داخل مزرعة تتخللها بيوت متفرقة حيث تسكن قبيلة بنو ساعدة داخل البساتين المتجاورة، وقد كانت سقيفة بنو ساعدة كبيرة بحيث اجتمع فيها عدد كبير من الأنصار، وأمامها رحبة واسعة تتسع لهذا العدد إن ضاقت عنهم السقيفة نفسها، وكان بقربها بئر لبني ساعدة. وتحولت هذه السقيفة فيما بعد إلى مبنى، تغيرت أشكاله عبر العصور، وهو الآن حديقة تطل مباشرة على السور الغربي للمسجد النبوي.

للقراءة

  • Leon Caetani, Annali dell'Islam, 10 voll., Roma-Milano, U. Hœpli-Fondazione Caetani della Reale Accademia dei Lincei, 1905-1926 (ristampa Georg Olms, New York, 1972).

المراجع

  1. Carimokam، Sahaja (2010). Muhammad and the People of the Book. صفحة 224. ISBN 9781453537855.
  2. الواقدي (2013). المحرر: Rizwi Faizer. The Life of Muhammad: Al-Waqidi's Kitab al-Maghazi. Routledge. صفحة 168. ISBN 9781136921131.
  3. FE Peters، المحرر (2017). "Idol Worship in Pre-Islamic Medina". The Arabs and Arabia on the Eve of Islam. Routledge. صفحات 139–140. ISBN 9781351894807.
  4. http://en.wikisource.org/wiki/Constitution_of_Medina, "Archived copy". مؤرشف من الأصل في 24 مايو 2012. اطلع عليه بتاريخ 10 يونيو 2015.
  5. Serjeant، R.B. (1978). "The Sunnah Jāmi'ah, pacts with the Yathrib Jews, and the Taḥrīm of Yathrib: analysis and translation of the documents comprised in the so-called 'Constitution of Medina'". Bulletin of the School of Oriental and African Studies. 41 (1): 1–42. doi:10.1017/S0041977X00057761.
  6. Watt, W. M. (1956). Muhammad at Medina, pp. 168, 181. Oxford: Oxford University Press.
  7. Muhammad ibn Ishaq. Sirat Rasul Allah. Translated by Guillaume, A. (1955). The Life of Muhammad. Oxford: Oxford University Press. Page 650-660.
  8. al-Tabari، Abu Jafar (1993). "The Events of the Year 11 (cont'd)". The History of al-Tabari Vol. 10: The Conquest of Arabia: The Riddah Wars A.D. 632-633/A.H. 11. تُرجم بواسطة Fred M. Donner. SUNY. ISBN 9780791410721.
    • بوابة السعودية
    • بوابة التاريخ
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.