بيل كلينتون

وليام جيفرسون كلينتون (بالإنجليزية: William Jefferson Clinton)‏ (وُلد باسم ويليام جيفرسون بليث الثالث في 19 أغسطس 1946 هو سياسي أمريكي والرئيس الثاني والأربعون للولايات المتحدة خلال الفترة ما بين عام 1993 حتى عام 2001، يعد ثالث أصغر الرؤساء في تاريخ البلاد بعد ثيودور روزفلت وجون كينيدي. شغل كلينتون قبل ترشحه للرئاسة منصب الحاكم الأربعين لولاية أركنساس في الفترة ما بين عام 1979 وعام 1981، والحاكم الثاني والأربعين للولاية في الفترة ما بين عام 1983 وعام 1992. شَغِلَ قبل ذلك منصب المدعي العام للولاية من عام 1977 حتى عام 1979. ينتمي كلينتون للحزب الديموقراطي، وصرح بأن أيديولوجيته تتجه إلى الديمقراطية الجديدة، وتتسم سياسته بالوسطية أسماها البعض بسياسة "الطريق الثالث". ولد كلينتون وترعرع في ولاية أركنساس جنوبي الولايات المتحدة وتخرج من جامعة جورج تاون، حيث كان عضواً في أخوية كابا كابا بسي وجمعية فاي بيتا كابا، نجح كلينتون في الحصول على منحة رودس والتحق بجامعة أوكسفورد. كلينتون متزوج من السيدة هيلاري رودهام كلينتون، والتي شَغِلتْ منصب وزير خارجية الولايات المتحدة في الفترة ما بين عامي 2009 و2013، وسيناتور ولاية نيويورك من عام 2001 إلى عام 2009، و رُشِحَتْ في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016 عن الحزب الديمقراطي و انتهت بفوز دونالد ترامب. حصل الثنائي على درجتهم الجامعية من كلية الحقوق جامعة ييل، حيث كان أول لقاء بينهم وبداية مواعدتهم. أثناء كون كلينتون حاكما لأركنساس، أصلح النظام التعليمي، وتم اختياره ليكون رئيس رابطة المحافظين الوطنين. رشح كلينتون نفسة في الانتخابات الرئاسية للولايات المتحدة في عام 1992، وهزم خصمه الجمهوري والرئيس في ذلك الوقت جورج دبليو بوش الأب. أصبح وهو في عامة 46 أصغر ثالث رئيس للولايات (بعد ثيودور روزفلت وجون كينيدي) والأول من جيل النهضة الجديد.

بيل كلينتون يوقع قرار إصلاح نظام الرعاية الاجتماعية.
بيل كلينتون
Bill Clinton
(بالإنجليزية: Bill Clinton)‏ 

الرئيس الثاني والأربعون
للولايات المتحدة
في المنصب
20 يناير 1993 – 20 يناير 2001
نائب الرئيس ألبرت أرنولد جور
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: William Jefferson Blythe III)‏ 
الميلاد 19 أغسطس 1946
أركانساس، الولايات المتحدة
الإقامة تشباكوا  
مواطنة الولايات المتحدة  
استعمال اليد أعسر [1] 
الديانة المسيحية (الكنيسة المعمدانية)
عضو في اللجنة الثلاثية ،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم ،  ومؤسسة فرنسية-أمريكية  ،  وفاي بيتا كابا  
مشكلة صحية ذبحة صدرية  
الزوجة هيلاري كلينتون
أبناء تشيلسي كلينتون
عدد الأولاد 1  
الأم فيرجينيا كلينتون كيلي  
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية إدموند وولش للعلاقات الخارجية  (الشهادة:بكالوريوس العلوم ) (1964–1968)
كلية أكسفورد الجامعية (1968–1970)
كلية ييل للحقوق (الشهادة:دكتوراه في القانون ) (سبتمبر 1970–مايو 1973)
جامعة جورجتاون  
المهنة سياسي ،  ومحامي ،  ودبلوماسي ،  وكاتب سير ذاتية  ،  وكاتب ،  ومدرس [2]،  ورجل دولة ،  وعازف ساكسفون   
الحزب ديمقراطي
اللغة الأم الإنجليزية  
اللغات الإنجليزية [3] 
مجال العمل سياسة  
موظف في جامعة أركنساس ،  والأمم المتحدة  
الجوائز
جائزة فولبرايت  (2006)
جائزة الحرية (2005)
كارلسبريز (2000)[4]
جائزة دوبلسبيك  (1997)
زمالة الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم   
 نيشان صليب تيرا ماريانا من المرتبة الأولى 
 نيشان الدولة للجمهورية التركية 
 وسام جزيرة إليس للشرف 
جائزة غرامي  
 نيشان النصر للقديس جرجس   
 الطوق الأعظم لنيشان الرجاء الصالح 
 وسام الحرية الرئاسي  
منحة رودس
جائزة الحريات الأربع - ميدالية الحرية 
وسام الحرية فيلادلفيا
جائزة جيمس باركس مورتون لما بين الأديان 
سيرجيو فييرا دي ميلو من مواطني العالم 
جائزة الصفيحة الذهبية لأكاديمية المنجزات   
التوقيع
المواقع
الموقع الموقع الرسمي 
IMDB صفحته على IMDB 
بيل كلينتون وتوني بلير أوائل معتنقي الطريق الثالث.
الرئيس بيل كلينتون يسلم ميدالية الشرف لأرملة الضابط الأمريكي القتيل غاري غوردن عام 1994، بسبب مشاركة زوجها في معركة مقديشو.
عالم الإجتماع أنتوني غيدنز والرئيس الأمريكي بيل كلينتون في مؤتمر لحزب الديموقراطيين الجدد "الطريق الثالث"

ترأس كلينتون أطول فترة من التوسع الاقتصادي في زمن السلم في التاريخ الأميركي ووقع على قانون اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية. بعد فشله في تمرير قانون إصلاحات الرعاية الصحية، خسر الحزب الديموقراطي أمام نظيرة الجمهوري انتخابات الكونجرس في عام 1994، للمرة الأولى في 40 عاماً. بعد عامين، في عام 1996، أصبح كلينتون أول رئيس ديموقراطي يتم انتخابه لدورة ثانية وينجح منذ فرانكلين روزفلت. أجاز فيها كلينتون قانون إصلاح الرعاية الاجتماعية وبرنامج التأمين الصحي للأطفال، بالإضافة إلى اجراءات رفع القيود المالية، بما في ذلك قانون جرام ليتش - بليلي وقانون تحديث السلع المستقبلية لعام 2000.

الإجراءات الدورية لمجلس الشيوخ خلال محاكمة بيل كلينتون في عام 1999. المحامي الشخصي للرئيس على يمين المنصة

في عام 1998، تم عزل كلينتون من منصبه من قبل الكونجرس الأمريكي بعد اتهامه بالحنث باليمين الدستوري وعرقلة العدالة، في القضية التي اشتهرت بعد ذلك بفضيحة مونيكا لوينسكي الجنسية، موظفة البيت الأبيض. تمت تبرئة كلينتون من قبل الكونجرس في عام 1999 ليكمل باقي فترة ولايته. لذلك يعتبر كلينتون هو ثانِ رئيس للولايات المتحدة يُقال من منصبة.

أعلن مكتب الموازنة بالكونجرس الأمريكي الفرق في قيمة الموازنة العامة بين عام 1998 وعام 2000 أي في أخر ثلاث أعوام من ولاية كلينتون الرئاسية، قد ازداد ليصبح هناك فائض في الموازنة لأول مرة من 1969. أما بالنسبة للسياسة الخارجية، فقد طالب كلينتون بتدخل الجيش الأمريكي في الحرب الناشبة بين البوسنة وكوسوفو، كما وقع قانون تحرير العراق الذي يدعو إلى إزالة النظام الذي يرأسه صدام حسين، كما شارك في تقدم معاهدة كامب ديفيد، غير محاولاته لحل النزاع في أيرلندا الشمالية والقضية الفلسطينية.

غادر كلينتون المكتب الرئاسي حاصلاً على أعلى نسبة موافقة ورضا من المواطنين الأمريكيين وهي نسبة أعلى من أي نسبة حصل عليها رئيس أمريكي منذ الحرب العالمية الثانية. منذ ذلك الحين، أصبح كلينتون منصة إعلامية لجميع الأعمال والأحداث الدائرة والأعمال الإنسانية. أسس كلينتون منظمة ويليام جيفرسون كلينتون العالمية لمواجهه الأحداث والقضايا العالمية، مثل محاربة مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) والاحتباس الحراري.

في عام 2004، نشر بيل سيرته الذاتية بعنوان "حياتي". و استمر نشاطهُ السياسي بدعمه المرشحين الديمقراطيين، بما في ذلك دعمه لحملة زوجتهِ هيلاري كلينتون الرئاسية لعام 2008 وعام 2016، وحملتي باراك أوباما الرئاسية لعام 2008 وعام 2012.

في عام 2009، تم تعيين كلينتون المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى هايتي، بعد زلزال هايتي عام 2010، تعاون كلينتون مع جورج دبليو بوش لتأسيس منظمة كلينتون بوش هايتي. كما نجح في إطلاق سراح اثنين من الصحفيين الأمريكيين المسجونين في كوريا الشمالية، بعد زيارته لكم جونغ إل في عاصمة كوريا الشمالية بيونغيانغ.

الرأي العام

بيل كلينتون وباراك أوباما

مزاعم سوء السلوك الجنسي

رَفَعت بولا جونز دعوى قضائية على كلينتون بتهمة التحرش الجنسي عام 1994. واتهمته بالقيام بمحاولات إغواء جنسي غير مرغوبة عام 1991، ولكن كلينتون أنكر هذه الادعاءات. أسقطت القاضية سوزان ويبر رايت القضية في بادئ الأمر خلال شهر أبريل من عام 1998 بداعي افتقارها للأهلية القانونية.[102] وطعنت جونز بقرار القاضية ويبر رايت وحصلت دعوتها القضائية على بعض الزخم بعد اعتراف كلينتون بإقامته لعلاقة جنسية مع مونيكا لوينسكي في أغسطس عام 1998.[103] أعلن محامون يمثلون بولا جونز عن إصدارهم لمجموعة من وثائق المحاكم التي زعمت وجود نمط من التحرش الجنسي مارسه كلينتون حينما كان حاكماً لولاية أركنساس. وصف المحامي الرئيسي لكلينتون عن القضية روبرت بينيت الوثائق الصادرة بأنها "حزمة من الأكاذيب" و"حملة منظمة لتشويه رئيس الولايات المتحدة" يمولها أعداء كلينتون على الساحة السياسية.[104] وافق كلينتون على إجراء تسوية مالية مع جونز خارج نطاق المحكمة ودفع لها مبلغ 850,000 دولار.[105]

التاريخ الانتخابي

العام المكتب المقاطعة الديموقراطي الجمهوري أخرى
1974 مقاطعة أركنساس الثالثة في الكونغرس أركنساس بيل كلينتون 48.17% جون بول هامرشميت 51.83%
1976 النائب العام لأركنساس أركنساس بيل كلينتون بدون معارضة
1978 محافظ أركنساس أركنساس بيل كلينتون 63% لين لو 37%
1980 محافظ أركنساس أركنساس بيل كلينتون 48% فرانك وايت 52%
1982 محافظ أركنساس أركنساس بيل كلينتون 55% فرانك وايت 45%
1984 محافظ أركنساس أركنساس بيل كلينتون 63% وودي فريمان 37%
1986 محافظ أركنساس أركنساس بيل كلينتون 64% فرانك وايت 36%
1990 محافظ أركنساس أركنساس بيل كلينتون 57% شيفيلد نيلسون 42%
1992 رئيس الولايات المتحدة الولايات المتحدة بيل كلينتون 43% جورج بوش الأب 37% روس بيرو 19%
1996 رئيس الولايات المتحدة الولايات المتحدة بيل كلينتون 49% بوب دول 41% روس بيرو 8%

الكتب والمؤلفات

  • بين الأمل والتاريخ. New York: Times Books. 1996. ISBN 978-0-8129-2913-3. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • ماي لايف (سيرة بيل كلينتون) (الطبعة 1st). New York: Vintage Books. 2004. ISBN 978-1-4000-3003-3. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • عطاء: كيف يمكن لكل فرد منا تغير العالم (كتاب) (الطبعة 1st). New York: Knopf. 2007. ISBN 0-307-26674-5. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Back to Work: Why We Need Smart Government for a Strong Economy. Knopf. 2011. ISBN 978-0-307-95975-1. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • The President Is Missing (novel). Knopf. 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

التسجيلات

انظر أيضا

الكتب

المصادر

  1. http://www.executivestyle.com.au/lefthanded-leaders-zsqay — تاريخ الاطلاع: 18 فبراير 2017 — إقتباس: In fact, five of the last seven US presidents have been left-handed (a tradition begun by Thomas Jefferson): Gerald Ford, Ronald Reagan (ambidextrous), George Bush Sr, Bill Clinton and Obama.
  2. http://www.huffingtonpost.com/2013/03/18/armed-teacher-bill_n_2896268.html
  3. http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb12375168h — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  4. Der Karlspreisträger 2000 William Jefferson (Bill) Clinton — تاريخ الاطلاع: 14 ديسمبر 2014 — مؤرشف من الأصل
  5. "Directory of Irish Genealogy: American Presidents with Irish Ancestors". Homepage.eircom.net. March 23, 2004. مؤرشف من الأصل في 26 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. Clinton, Bill (2004). My Life. راندوم هاوس. ISBN 1-4000-3003-X. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. "Biography of William J. Clinton". The White House نسخة محفوظة 16 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  8. "Clinton Reported to Have A Brother He Never Met" نسخة محفوظة 16 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  9. Ken Gormley (2010). The Death of American Virtue: Clinton vs. Starr. New York: Crown Publishers. صفحات 16–17. ISBN 978-0-307-40944-7. مؤرشف من الأصل في 6 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. "Oprah Talks to Bill Clinton". O, The Oprah Magazine. August 2004. مؤرشف من الأصل في 08 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 18 ديسمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  11. Maraniss, David (1996). First in His Class: A Biography of Bill Clinton. Touchstone. ISBN 0-684-81890-6. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. Soni, Jimmy (June 25, 2013). "10 Things You Definitely Didn't Know About Bill Clinton". The Huffington Post. مؤرشف من الأصل في 12 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. David Maraniss (1996). First in His Class: A Biography of Bill Clinton. Touchstone. صفحة 43. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. "It All Began in a Place Called Hope (Archived whitehouse.gov Article)". The White House. مؤرشف من الأصل في 19 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. Robert E. Levin (1992). Bill Clinton: The Inside Story. SP Books. صفحات xxiv–xxv. ISBN 978-1-56171-177-2. مؤرشف من الأصل في 7 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. "About Leadership". APO.org. مؤرشف من الأصل في يناير 1, 2013. اطلع عليه بتاريخ أبريل 7, 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. DeMolay – Hall Of Fame » William Clinton, quote: "Clinton was initiated into Hot Springs Chapter in Hot Springs, Arkansas, in 1961, where he served as Master Councilor. He received the Chevalier in 1964, and the Legion of Honor in 1979. Clinton was inducted into the DeMolay Hall of Fame on May 1, 1988."
  18. "Prominent Members". Kappa Kappa Psi. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. Hoffman, Matthew (October 11, 1992). "The Bill Clinton we knew at Oxford: Apart from smoking dope (and not inhaling), what else did he learn over here? College friends share their memories with Matthew Hoffman". The Independent. مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. Dowd, Maureen (June 9, 1994). "Oxford Journal; Whereas, He Is an Old Boy, If a Young Chief, Honor Him". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 26 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. Christopher Hitchens. "Chris or Christopher?". Hitch-22: A Memoir. London, England: Atlantic books. صفحات 106–107. ISBN 978-1-84354-922-2. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. Stanley, Alessandra (November 22, 1992). "Most Likely to Succeed". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. Cain, Nick & Growden, Greg. "21: Ten Peculiar Facts about Rugby". Rugby Union for Dummies (الطبعة 2). تشيتشستر, England: John Wiley and Sons. صفحة 297. ISBN 978-0-470-03537-5. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. Eyal, Jonathan (June 8, 1994). "Doctor without a thesis: Bill Clinton gets an Oxford degree today, but Jonathan Eyal's verdict on his term's work is: a disaster". The Independent. مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. Neil A. Hamilton (2005). Presidents: A Biographical Dictionary. Infobase Publishing. صفحة 366. ISBN 978-1-4381-0816-2. مؤرشف من الأصل في 6 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. Steven M. Gillon (2008). The Pact: Bill Clinton, Newt Gingrich, and the Rivalry that Defined a Generation. Oxford University Press, USA. صفحة 21. ISBN 978-0-19-532278-1. مؤرشف من الأصل في 6 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. New York Times, The 1992 Campaign; A Letter by Clinton on His Draft Deferment: 'A War I Opposed and Despised', February 13, 1992. نسخة محفوظة 12 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  28. Lauter, David (February 13, 1992). "Clinton Releases '69 Letter on ROTC and Draft Status". Los Angeles Times. Los Angeles, CA. مؤرشف من الأصل في 12 أكتوبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. "Bill Clinton's Draft Letter". Frontline. PBS. November 23, 1991. مؤرشف من الأصل في 05 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  30. Frammolino, Ralph (April 6, 1992). "ROTC Officer Unaware of Draft Notice: Clinton: The man whose action kept the future governor in school says he was not told of 1969 induction letter. Draft board insists none was sent". Los Angeles Times. مؤرشف من الأصل في 01 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ January 6, 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  31. Morris, Roger (April 25, 1999). Partners in Power: The Clintons and Their America. Regnery Publishing. صفحة 100. ISBN 978-0-89526-302-5. مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. Public Broadcasting System, Frontline: Interview with James Carville, 2000. نسخة محفوظة 03 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  33. CNN, All Politics (1997). "Clinton's Draft Deferrment". CNN. مؤرشف من الأصل في 23 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. "Hillary Rodham Clinton". The White House. مؤرشف من الأصل في 24 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 26 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. Gerstein, Josh (November 26, 2007). "The Clintons' Berkeley Summer of Love". The New York Sun. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ May 9, 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. Medley, Jasmine. "William Jefferson Clinton Presidential Center and the Clinton School of Public Service". National Association of State Judicial Educators. National Association of State Judicial Educators. مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  37. Slater, Wayne (December 16, 2007). "Texas stumping in '72 helped shape Clinton's campaign" (December 16, 2007). Dallas Morning News. Dallas Morning News. مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  38. Felsenthal, Carol (May 7, 2008). "George McGovern and Bill Clinton: the State of the Friendship" (May 7, 2008). Huffington Post. Huffington Post. مؤرشف من الأصل في 12 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 22 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. "Bill Clinton Political Career". CNN. 1997. مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2002. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. Adam Cohen (December 12, 2007). "Bill and Hillary Clinton's Pitch in Iowa: 'I Love the '90s'". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 15 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. R. Emmett Tyrrell Jr. (1996). Boy Clinton: The Political Biography. Eagle Publishing. صفحة 236. ISBN 978-0-89526-439-8. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. Michael Kelly (November 27, 1992). "Little Rock Hopes Clinton Presidency Will Put Its Dogpatch Image to Rest". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 15 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. Jonathan W. Nicholsen. "Bill Clinton Timeline". Timeline Help. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. Pendleton, Scott (July 21, 1992). "Governor Gets High Marks for Public Education Reforms". The Christian Science Monitor. مؤرشف من الأصل في 14 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. Klein, Joe (2002). The Natural: The Misunderstood Presidency of Bill Clinton. Doubleday. ISBN 0-7679-1412-0. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. "Bill Clinton, New Democrat". DLC. July 25, 2004. مؤرشف من الأصل في March 9, 2012. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. Blumenthal, Sidney (2003). The Clinton Wars (الطبعة 1st). Farrar, Straus and Giroux. ISBN 0-374-12502-3. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. Harris, John F. (2006). The Survivor: Bill Clinton in the White House (الطبعة 1st). Random House Trade Paperbacks. ISBN 0-375-76084-9. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. George Stephanopoulos, All Too Human: A Political Education, 1999, (ردمك 978-0-316-92919-6)
  50. Nguyen, Alexander (July 14, 2000). "Bill Clinton's Death Penalty Waffle—and Why It's Good News for Execution's Foes". The American Prospect. مؤرشف من الأصل في 23 سبتمبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2010. In his early days, Clinton opposed the death penalty. And while he and his wife Hillary Rodham Clinton were both teaching at the University of Arkansas Law School, she wrote an appellate brief that helped save a mentally retarded man from execution. "Clinton was against the death penalty," says Arkansas attorney Jeff Rosenzweig, who, like Clinton, grew up in Hot Springs, Arkansas. "He told me so." الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. "Arkansas". Death Penalty Information Center. مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2010. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. "Clemency". Death Penalty Information Center. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2010. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. David Maraniss, First in His Class: A Biography of Bill Clinton (New York: Random House, 1996; (ردمك 978-0-684-81890-0)).
  54. Church, George J. (January 27, 1992). "Cover: Is Bill Clinton For Real?". Time. مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. Kornacki, Steve (July 30, 2012). "When Bill Clinton died onstage". Salon. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ August 6, 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. Woodward, Bob (2005). The Choice: How Bill Clinton Won. سايمون وشوستر. ISBN 0-7432-8514-X. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. Safire, William (December 6, 1993). "Essay; Looking Beyond Peace". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. Duffy, Michael; Barrett, Laurence I.; Blackman, Ann; Carney, James (November 29, 1993). "Secrets Of Success". Time. مؤرشف من الأصل في 13 أغسطس 2013. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  59. Bob Woodward (September 15, 2007). "Greenspan Is Critical Of Bush in Memoir". The Washington Post. مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ January 9, 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. Steve Schifferes (January 15, 2001). "Bill Clinton's economic legacy". BBC News. مؤرشف من الأصل في 08 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ January 9, 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  61. Baker, Peter (February 3, 2008). "Bill Clinton's Legacy". The Washington Post. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 13 يوليو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. "Bill Clinton". History.com. مؤرشف من الأصل في 14 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 13 يوليو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. Stevenson, Richard (February 8, 2000). "The Battle of the Decades; Reaganomics vs. Clintonomics Is a Central Issue in 2000". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  64. "The Budget and Deficit Under Clinton". FactCheck.org. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. "Revenues, Outlays, Deficits, Surpluses, and Debt Held by the Public, 1968 to 2007, in Billions of Dollars". Congressional Budget Office. September 2008. مؤرشف من الأصل (PDF) في February 8, 2013. اطلع عليه بتاريخ 13 يوليو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. "Historical Debt Outstanding – Annual 1950–1999". Treasury Direct. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. "Historical Debt Outstanding – Annual 2000 – 2015". Treasury Direct. مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  68. "Fiscal Year 2013 Historical Tables" (PDF). U.S. Government Publishing Office. مؤرشف من الأصل (PDF) في 17 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  69. Herste, Amy (January 11, 2001). "Clinton thanks New Hampshire for making him the 'Comeback Kid'". CNN. مؤرشف من الأصل في April 7, 2013. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. Ifill, Gwen (March 17, 1992). "Hillary Clinton Defends Her Conduct in Law Firm". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 29 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  71. MacGillis, Alec; Kornblut, Anne E. (December 21, 2007). "Hillary Clinton Embraces Her Husband's Legacy". The Washington Post. صفحة A1. مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  72. Applebome, Peter (January 25, 1992). "Arkansas Execution Raises Questions on Governor's Politics". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  73. "How the Presidents Stack Up: A look at U.S. presidents' job-approval ratings". The Wall Street Journal. 2006. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 30 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  74. "On this day (November 4) in 1992: Clinton beats Bush to the White House". BBC News. November 4, 1992. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  75. Walker, Martin (January 6, 1992). "Tough love child of Kennedy". The Guardian. London. مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 أكتوبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  76. Le Beau, Bryan. "The Political Mobilization of the New Christian Right". Creighton University. مؤرشف من الأصل في December 6, 2006. اطلع عليه بتاريخ December 1, 2006. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  77. "Biography of William J. Clinton". البيت الأبيض. مؤرشف من الأصل في 22 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  78. "Party Division in the Senate, 1789–present". United States Senate. مؤرشف من الأصل في 18 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  79. "House History". United States House of Representatives. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  80. Clinton, Bill (January 20, 1993). "First Inaugural Address of William J. Clinton; January 20, 1993". Yale Law School. مؤرشف من الأصل في 14 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  81. "U.S. Senate Roll Call Votes 103rd Congress – 1st Session". United States Senate. مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  82. "New Nationwide Poll Shows Strong Support for Family and Medical Leave Act (FMLA)" (PDF). Protect Family Leave. مؤرشف من الأصل (PDF) في 27 ديسمبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  83. Sharon L. Camp, The Politics of U.S. Population Assistance, in Beyond the Numbers: A Reader on Population, Consumption and the Environment (ed. Laurie Ann Mazur), p. 130.
  84. Amy Sullivan, The Party Faithful: How and Why Democrats Are Closing the God Gap (Simon & Schuster: 2008), pp. 91–92.
  85. Sullivan, The Party Faithful, pp. 236–37.
  86. Richard L. Burke (February 15, 1993). "White House Hones All-Out Campaign to Sell Sacrifice". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  87. "The Clinton Years: Chronology". Frontline: PBS. مؤرشف من الأصل في May 2, 2010. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  88. Woodward, Bob (2000). Maestro. New York: Simon & Schuster. صفحة 116. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  89. Hillary Clinton (2003). Living History (book). Simon & Schuster. صفحة 172. ISBN 0-7432-2224-5. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  90. Ken Gormley (2010). The Death of American Virtue: Clinton vs. Starr. New York: Crown Publishers. صفحات 70–71. ISBN 978-0-307-40944-7. مؤرشف من الأصل في 6 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  91. Clinton, Bill (August 3, 1993). "Presidential Press Conference in Nevada". مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  92. Clinton, Bill (January 25, 1994). "William J. Clinton: Address Before a Joint Session of the Congress on the State of the Union". Presidency.ucsb.edu. مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  93. Jonathan Broder; Murray Waas (March 17, 1998). "The Road To Hale". Salon.com. مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2006. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  94. Karl, Jonathan (March 10, 1998). "Reporter Apologizes For Clinton Sex Article". CNN. مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  95. Feder, Jody (2010). "Don't Ask, Don't Tell": A Legal Analysis. DIANE Publishing. ISBN 978-1-4379-2208-0. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  96. Mixner, David (November 25, 2009). Stranger Among Friends. Random House Publishing Group. صفحات 495–497. ISBN 978-0-307-42958-2. مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  97. John Cloud (November 1996). "Stranger Among Friends. – book reviews". Washington Monthly. مؤرشف من الأصل في 26 أغسطس 2011. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  98. "Obama certifies end of military's gay ban". NBC News. رويترز. July 22, 2011. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ September 7, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  99. "President seeks better implementation of 'don't ask, don't tell'". CNN. December 11, 1999. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  100. Don C. Livingston; Kenneth A. Wink (1997). "The Passage of the North American Free Trade Agreement in the U.S. House of Representatives: Presidential Leadership or Presidential Luck?". Presidential Studies Quarterly. 27. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  101. "HR 3355 – Omnibus Crime Bill". votesmart.org. مؤرشف من الأصل في 08 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 سبتمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  102. "Clinton Welcomes Jones Decision; Appeal Likely". CNN. April 2, 1998. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 11 سبتمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  103. "Text of Jones's Appeal". The Washington Post. July 31, 1998. مؤرشف من الأصل في 20 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  104. Clines, Francis X. (March 14, 1998). "Testing of a President: The Accuser; Jones Lawyers Issue Files Alleging Clinton Pattern of Harassment of Women". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 04 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  105. "Appeals court ponders Paula Jones settlement". CNN. November 18, 1998. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 11 سبتمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

    وصلات خارجية

    المواقع الرسمية
    المنظمات
    المقابلات، الخطب والتصريحات
    العائلة
    التغطية الإعلامية
    اخرى
    • بوابة أعلام
    • بوابة السياسة
    • بوابة القانون
    • بوابة الولايات المتحدة
    • بوابة عقد 1990
    • بوابة علاقات دولية
    • بوابة فنون
    • بوابة ليبرالية
    • بوابة موسيقى
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.