بينا باوش

فيليبين "بينا" باوش مواليد ( 27 يوليو 1940 - 30 يونيو 2009 ) راقصة ألمانية في مجال الرقص العصري ، مصممة رقصات ، وأستاذة رقص و مديرة باليه. نقلت إلى خشبة المسرح هموم الإنسان المعاصر وأشواقه معبرةً عنها بالرقص ، فحازت شهرة عالمية وأصبحت رائدة المسرح الراقص الحديث [3]، كان أسلوبها فريداً في مزج الحركات والأصوات داخل مجموعة مراحل ، وبتعاونها المتقن مع المؤدين من خلال تشكيل قطعة (أسلوب يعرف الآن باسم تانزثياتر). أصبحت باوش رائدة منذ سبعينات القرن العشرين في عالم الرقص الحديث، وقدمت عمل أورفيوس ويوريديس الذي ألف عام 1975، والذي يعتبره النقاد أحد روائع الكوريغرافيا الألمانية [من صاحب هذا الرأي؟].

بينا باوش
(بالألمانية: Pina Bausch) 

معلومات شخصية
الميلاد 27 يوليو 1940(1940-07-27)
زولينغن، ألمانيا
الوفاة 30 يونيو 2009 (68 سنة)
فوبرتال، شمال الراين وستفاليا ، ألمانيا
سبب الوفاة سرطان الرئة
مكان الدفن فوبرتال  
الجنسية ألمانية  ألمانيا
أسماء أخرى فيليبين باوش
اللقب بينا باوش في (الوسط) و دومينيك ميرسي (الثاني من اليسار) في نهاية ويزنلاند في 2009 في باريس .
عضوة في الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم  
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة فولكوانج
المهنة الرقص الحديث , مصممة الرقصات
اللغات الألمانية [1] 
مجال العمل علم الرقص  
الجوائز
جائزة غوته (2008)[2]
 نيشان صليب قائد فرسان من رتبة استحقاق جمهورية ألمانيا الاتحادية   (1997)
جائزة كيوتو
 وسام الاستحقاق للفنون والعلوم
جائزة كيوتو للفنون والفلسفة
 وسام جوقة الشرف من رتبة فارس  
جائزة بريميم إمبريال  
 نيشان الفنون والآداب من رتبة قائد  
 وسام الصليب الأكبر من رتبة استحقاق من جمهورية ألمانيا الاتحادية
زميل الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم   
المواقع
الموقع Official website
IMDB صفحتها على IMDB 

مطلع حياتها

ولدت باوش في زولينغن ، بالقرب من دوسلدورف ، و الابنة الثالثة والأصغر من أنيتا و أغسطس باوش، تملكها والديها مقهى تعلق على فندق صغير , تعلمت الطفلة الصغيرة تسلية نفسها جالسة في هدوء في ظل مناضد المقهى تراقب الزبائن أو تسليتهم برقصات مرتجلة.[4].

مهنة

بدأت باوش الرقص في سن مبكرة وكانت موهبتها كراقصة واضحة , لذلك في عام 1955 التحقت باوش في سن 15 إلى جامعة فولكفانج في إسن التي كان يرأسها مصمم الرقص والراقص الألماني كورت يووس ، الذي كان قد عاد إلى ألمانيا بعد المنفى في زمن الحرب في إنجلترا وكان هذا وقتا ازدهرت باوش فيه تحت تأثير كورت يووس.

بعد تخرجه في العام 1959، غادر باوش ألمانيا مع منحة لمتابعة دراستها في مدرسة جوليارد في مدينة نيويورك في عام 1960 ، حيث شمل معلميها أنتوني تيودور ، ليمون خوسيه ، و بول تايلور وكان أداء باوش قريبا مع تيودور في شركة باليه أوبرا متروبوليتان ، ومع بول تايلور في الباليه الأمريكي الجديد تولى في عام 1960 عندما دعي تايلور تعرض لاول مرة عمل جديد اسمه اللوحي في سبوليتو، إيطاليا، باوش معه. في نيويورك غنت أيضا مع بول سنسيردو ومع دنيا فوير فرقة الرقص، والتي قالت انها تعاونت في قطعتين في عام 1961.[5]

مسرح فوبرتال بينا باوش الراقص

في عام 1972، بدأت باوش كمدير فنية لفرقة باليه أوبرا فوبرتال ، التي تم تغيير اسمها فيما بعد باسم مسرح فوبرتال "بينا باوش" الراقص

وفاتها

توفيت باوش في 30 يونيو 2009 في فوبرتال ، شمال الراين وستفاليا ، ألمانيا إثر إصابتها مرض سرطان الرئة بعد خمسة أيام من التشخيص .

المراجع

    انظر أيضاً

    • بوابة المرأة
    • بوابة أعلام
    • بوابة الولايات المتحدة
    • بوابة ألمانيا
    • بوابة رقص
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.