تاريخ أيرلندا (1169–1536)

يغطي تاريخ أيرلندا من 1169-1536 الفترة من وصول الكامبرو-نورمان حتى عهد هنري الثاني ملك إنجلترا، الذي جعل ابنه الأمير جون، لورد أيرلندا. بعد غزوات النورمان في 1169 و1171، كانت أيرلندا تحت حكم متناوب من اللوردات النورمان وملك إنجلترا. شهدت أيرلندا سابقًا حربًا متقطعة بين ممالك المقاطعات على منصب الملك السامي. تغيير هذا الوضع بسبب تدخل المرتزقة النورمان في هذه الصراعات وتدخل التاج الإنجليزي لاحقًا. بعد غزوهم الناجح لإنجلترا، حوّل النورمان اهتمامهم إلى أيرلندا. أصبحت أيرلندا سيادة لملك إنجلترا واستولى البارونات النورمان على معظم أراضيها. مع مرور الوقت، تقلص حكم هيبرنو-نورمان إلى منطقة تعرف باسم البال، امتدت من دبلن إلى دوندالك. أصبح لوردات هيبرنو-نورمان في المناطق الأخرى من البلاد غاليين واندمجوا في المجتمع الغالي.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.