جمود بيروقراطي

الجمود البيروقراطي (بالإنجليزية: Bureaucratic inertia) هو ميل المنظمات البيروقراطية المحتوم للحفاظ على الإجراءات والأساليب المتبعة، حتى لو كانت تؤدي إلى نتائج عكسية و/أو حتى إذا كانت مناقضة تمامًا للأهداف التنظيمية المعمول بها.[1] وقد يستمر هذا النمو دون مراقبة بشكل مستقل عن نجاح المنظمة أو فشلها.[2] ومن خلال الجمود البيروقراطي، تميل المنظمات إلى أن تسيطر على مجريات الأمور بها متجاوزة أهدافها الرسمية.

”The bureaucracy is expanding to meet the needs of the expanding bureaucracy.” --Oscar Wild

أمثلة على الجمود البيروقراطي

الحكومة

تنتشر مكاتب وزارة الزراعة الأمريكية في معظم مقاطعات الولايات المتحدة، على الرغم من أن 14٪ فقط من المقاطعات بها مزارع صالحة أو لديها ارتباط بالزراعة.[3]

التجارة

نصحت مجموعة بوسطن الاستشارية الشركات بالتقليل من جمودها البيروقراطي، ونصحتها بنفض الغبار والتخلص من كل ما لا طائل منه في الجوانب التجارية، والذي لا يشكل أية أهمية بالنسبة للمستهلك (أي "واجهة الشركة" التي يتعامل معها العميل والتي يعتقد أنها القيمة التي تقدمها الشركة).[4][3]

المراجع

  1. "Indonesia a Key Part of Australia's Asian Policy". The Jakarta Globe. 2013-02-11. مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2013. اطلع عليه بتاريخ 03 يوليو 2013.
  2. "The green deal is just for fatcats, not consumers | John Vidal | Comment is free". The Guardian. 2011-07-14. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2013. اطلع عليه بتاريخ 03 يوليو 2013.
  3. "Indonesia a Key Part of Australia's Asian Policy". The Jakarta Globe. 2013-02-11. مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2013. اطلع عليه بتاريخ 03 يوليو 2013.
  4. "UPDATE 2-Symantec CEO plans layoffs, no asset sales". Reuters. 2013-01-23. مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2013. اطلع عليه بتاريخ 03 يوليو 2013.
    • بوابة فلسفة
    • بوابة السياسة
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.