جيمي كارتر

جيمس إيرل "جيمي" كارتر الابن (بالإنجليزية: Jimmy Carter)‏ (ولد في 1 أكتوبر 1924) هو سياسي أمريكي شغل منصب الرئيس التاسع والثلاثين للولايات المتحدة بين عامي 1977 إلى 1981. وهو عضو الحزب الديمقراطي، شغل منصب حاكم ولاية جورجيا قبل انتخابه رئيسا. وظل كارتر نشطا في الحياة العامة بعد فترة رئاسته، وفي عام 2002 حصل على جائزة نوبل للسلام لعمله في مركز كارتر.

جيمي كارتر
(بالإنجليزية: Jimmy Carter)‏ 
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: James Earl Carter Jr.)‏ 
الميلاد 1 أكتوبر 1924 (97 سنة) 
بلاينز  
الإقامة بلاينز  
مواطنة الولايات المتحدة  
الطول 1.77 متر  
استعمال اليد أيمنية  
عضو في الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم ،  والفيلق الأمريكي  
الزوجة روزالين كارتر (7 يوليو 1946–) 
أبناء جاك كارتر
ايمي كارتر   
عدد الأولاد 4  
الأب جيمس كارتر    
إخوة وأخوات
بيلي كارتر ،  وغلوريا كارتر  ،  وروث كارتر   
مناصب
حاكم جورجيا (76 )  
في المنصب
12 يناير 1971  – 14 يناير 1975 
 
الرئيس المنتخب للولايات المتحدة (30 )  
في المنصب
2 نوفمبر 1976  – 20 يناير 1977 
انتخب في انتخابات الرئاسة الأمريكية 1976  
رئيس الولايات المتحدة (39 )  
في المنصب
20 يناير 1977  – 20 يناير 1981 
انتخب في انتخابات الرئاسة الأمريكية 1976  
الحياة العملية
المدرسة الأم معهد جورجيا التقني
أكاديمية الولايات المتحدة البحرية (التخصص:فيزياء ) (–1946)
كلية الاتحاد (1953–) 
المهنة ضابط بحري  ،  ودبلوماسي ،  وروائي ،  وسياسي ،  وفلاح ،  وكاتب سير ذاتية ،  ورجل غواصة  ،  ورجل دولة ،  وعالم بيئة ،  وشخصية أعمال ،  ومهندس ،  وناشط سلام ،  وناشط حقوقي ،  وكاتب  
الحزب الحزب الديمقراطي  
اللغة الأم الإنجليزية  
اللغات الإنجليزية ،  والإسبانية  
مجال العمل الرقابة على الأسلحة النارية   
موظف في جامعة إيموري  
الخدمة العسكرية
الفرع بحرية الولايات المتحدة  
الرتبة ملازم  
المعارك والحروب الحرب العالمية الثانية  
الجوائز
الدكتوراة الفخرية من جامعة نانجينغ    (2012)
الجائزة الدولية لكتالونيا  (2010)
جائزة نوبل للسلام   (2002)
جائزة الأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان (1998)
جائزة أنديرا غاندي   (1997)
جائزة فيليكس هوفويت-بواني للسلام  (1994)
جائزة أودوبون  (1994)
جائزة فولبرايت  (1994)
حفل توزيع جوائز الغرامي الثامن والخمسين
 وسام المُحرر الجنرال سان مارتين 
 وسام التاج البلجيكي  
 وسام الحرية الرئاسي  
جوائز غرامي 2007 
 نيشان مانويل أمادور غيريرو 
جائزة غرامي  
 نيشان فاسكو نونييث دي بالبوا   
 ميدالية النصر في الحرب العالمية الثانية 
جائزة الحريات الأربع - ميدالية الحرية 
وسام الحرية فيلادلفيا
جائزة دلتا للتفاهم الدولي 
 قلادة النيل العظمى  
الدكتوراه الفخرية من جامعة ألبرتا   
 ميدالية خدمة الدفاع الوطني 
 وسام جزيرة إليس للشرف 
 ميدالية الحملات الأمريكية 
دكتوراة فخرية من جامعة حيفا    
التوقيع
 
المواقع
IMDB صفحته على IMDB 

انضم كارتر إلى البحرية الأمريكية بعد تخرجه من المدرسة الثانوية، وعمل في الغواصات النووية. غادر البحرية في عام 1953 وعاد إلى جورجيا حيث كان يزرع الفول السوداني. خدم كارتر في مجلس الشيوخ في ولاية جورجيا من عام 1963 إلى 1967. وفاز في انتخابات حاكم جورجيا في عام 1970، حيث هزم الحاكم السابق كارل ساندرز في الانتخابات الديمقراطية التمهيدية. شغل منصب الحاكم من 1971 إلى 1975. لم يكن كارتر معروفا خارج جورجيا في بداية حملته في انتخابات الرئاسة عام 1976، إلا أنه فاز بترشيح الحزب الديمقراطي في تلك الانتخابات. في الانتخابات العامة، هزم كارتر رئيس البلاد الجمهوري وقتها جيرالد فورد في انتخابات متقاربة نسبيا.

وفي اليوم الثاني من توليه المنصب، عفى كارتر عن جميع المتهربين من التجنيد في حرب فيتنام. وخلال فترة كارتر أقيمت إدارتان جديدتان على مستوى مجلس الوزراء هما وزارة الطاقة و وزارة التعليم. وقد وضع سياسة وطنية للطاقة شملت الحفاظ على الطاقة ومراقبة الأسعار والتكنولوجيا الجديدة. وفي الشؤون الخارجية، وقع كارتر على اتفاقية كامب ديفيد و معاهدة قناة بنما والجولة الثانية من محادثات الحد من الأسلحة الإستراتيجية (سالت 2) وعودة منطقة قناة بنما إلى دولة بنما. وعلى الصعيد الاقتصادي، فقد واجه "الركود التضخمي"، حيث واجه مزيجا من التضخم المرتفع، وارتفاع معدلات البطالة، وبطء النمو. وقد اتسمت فترته أيضاً بأزمة رهائن إيران بين عامي 1979-1981، و أزمة الطاقة في عام 1979، و حادثة جزيرة ثري مايلز النووية، و الغزو السوفيتي لأفغانستان. وردّا على الغزو، أنهى كارتر عملية الانفراج في الحرب الباردة وقام بتصعيدها، وقاد المقاطعة الدولية لدورة الألعاب الاولمبية الصيفية عام 1980 في موسكو. في انتخابات عام 1980، واجه كارتر السناتور تيد كينيدي في الانتخابات التمهيدية، ولكن كارتر نال ترشيح المؤتمر الوطني الديمقراطي. خسر كارتر الانتخابات العامة في بنتيجة كبيرة أمام المرشح الجمهوري رونالد ريغان. وتصنف استطلاعات الرأي والعلماء السياسيين عادة كارتر كرئيس أقل من المتوسط.

في عام 2012، تجاوز هربرت هوفر كأطول رئيس متقاعد في تاريخ الولايات المتحدة، وهو أيضا أول رئيس يحتفل بمرور 40 عاما على تنصيبه. وأنشأ مركز كارتر في عام 1982 ليكون قاعدته للنهوض بحقوق الإنسان. وقد سافر على نطاق واسع لإجراء مفاوضات السلام، ومراقبة الانتخابات، والوقاية من الأمراض و القضاء عليها في البلدان النامية. بالإضافة إلى ذلك، فإن كارتر هو شخصية رئيسية في مشروع مأوى الإنسانية وقد كتب عدة مؤلفات حول مواضيع مختلفة. وتكلم كثيرا عن الآراء السياسية الراهنة، انتقد بعض الإجراءات والسياسات الإسرائيلية فيما يتعلق بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني ودعا إلى حل الدولتين. وقد عارض بشدة قرار المحكمة العليا في قضية المواطنين المتحدين ضد فيك بشأن خفض القيود المفروضة على إنفاق الشركات من قبل النقابات، قائلا أن الولايات المتحدة "لم تعد ديمقراطية فاعلة"، وأن بها الآن نظام "رشوة سياسية غير محدودة".

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.