حاييم وايزمان

حاييم وايزمان (بالعبرية:חיים עזריאל ויצמן) (27 نوفمبر 1874 - 9 نوفمبر 1952) هو يعد أشهر شخصية صهيونية في التراث الصهيوني بعد تيودور هرتزل.

حاييم وايزمان
(بالعبرية: חיים ויצמן) 
 

معلومات شخصية
الميلاد 27 نوفمبر 1874  
الوفاة 9 نوفمبر 1952 (78 سنة)[1][2][3] 
رحوفوت [2] 
مكان الدفن إسرائيل  
مواطنة
إسرائيل
المملكة المتحدة
المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا (–12 أبريل 1927) 
عضو في الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم  
الزوجة فيرا وايزمان  
مناصب
رئيس إسرائيل  
في المنصب
17 فبراير 1949  – 9 نوفمبر 1952 
دافيد بن غوريون  
إسحاق بن تسفي  
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة دارمشتات للتكنولوجيا
جامعة فريبورغ
جامعة برلين للتكنولوجيا  
المهنة كيميائي ،  وسياسي ،  وتربوي ،  وكاتب سير ذاتية ،  وأستاذ جامعي  
اللغات العبرية [4] 
موظف في جامعة مانشستر ،  ومعهد وايزمان للعلوم ،  وجامعة جنيف  
الجوائز
الدكتوراة الفخرية من الجامعة العبرية بالقدس   (1947)[5] 
التوقيع
 

لعب حاييم الدور الأهم في استصدار وعد بلفور (في نوفمبر 1917) وقام بتطوير طريقة متقدمة في التخمر الصناعي ساعدت في إنتاج كميات كبيرة من الأسيتون (سائل مستعمل في إزالة طلاء الأظافر). كما أن الأسيتون يعد مهما للغاية في إنتاج الكوردايت (مادة متفجرة قوية تساعد في تصنيع الأسلحة).

يعتقد بأن وايزمان قد أعطى الحكومة البريطانية طريقة التخمير لتستخدمها في الحرب العالمية الأولى مما يعتقد بأنه أدى إلى زيادة اعتناء الحكومة البريطانية به.[المرجو التوضيح]

كان وايزمان رئيساً للمنظمة الصهيونية العالمية بين عامي 1920 و1946، ثم انتخب كأول رئيس لدولة إسرائيل في عام 1949.

حياته

ولد وايزمان في روسيا، وكان نشيطا في الحركة الصهيونية منذ بدايتها. شارك عام 1903 في تأسيس الكتلة الديمقراطية التي نادت بالصهيونية العملية، في عام 1904 هاجر إلى بريطانيا حيث حصل على شهادة في الكيمياء من جامعة مانشستر.

ساهم وايزمان فيما بعدها في المناقشات التي أدت إلى صدور وعد بلفور عام 1917. ويقال أنه في الرابع من حزيران (يونيو) عام 1918 تم عقد لقاء بينه وبين الأمير فيصل (الذي أصبح بعد ذلك ولفترة قصيرة ملكا على سوريا وبعد ذلك على العراق) ويعتقد أنه تحدث معه عن التعاون اليهودي العربي. [بحاجة لمصدر]

ترأس وايزمان اتحاد النقابات الصهيونية (الهستدروت)، واعتبر رجل الارتباط الأساسي مع حكومة بريطانيا بين عامي 1921 و1946 مع توقف قصير بين عامي 1931 و1935.

يقال بأن وايزمان أيد قرار تقسيم فلسطين، وكان يميل إلى انضمام إسرائيل إلى ما كان "اتحاد شرق أوسطي".

وفاته

توفي حاييم وايزمان يوم 9 نوفمبر عام 1952 في فلسطين في بلدة ريهوفوت وخلف وراءه إسحاق بن زفي.

مراجع

  1. http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb14509036r — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  2. https://viaf.org/processed/NLI%7C000140867
  3. أرشيف مونزينجر: https://www.munzinger.de/search/go/document.jsp?id=00000000357 — باسم: Chaim Weizmann — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  4. http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb14509036r — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  5. http://www3.huji.ac.il/htbin/hon_doc/doc_search.pl?search — تاريخ الاطلاع: 3 مارس 2017
    • بوابة أعلام
    • بوابة إسرائيل
    • بوابة السياسة
    • بوابة الكيمياء
    • بوابة المملكة المتحدة
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.