حرب المائة عام

حرب المائة عام صراع طويل بين فرنسا وإنجلترا، وقد دام 116 سنةَ مِنْ 1337 إلى 1453. إدّعى الملوكُ الإنجليزُ العرشُ الفرنسيُ وكافحوا من أجله. هذه الحرب قوطعتْ بعِدّة فترات طويلة مِنْ السلامِ قَبْلَ أَنْ تنتهي بطردِ الإنجليزِ مِنْ فرنسا، باستثناء كاليه. وكانت الحرب سلسلة من النزاعاتِ ومقسمةُ إلى أربع مراحلِ:

  • الحرب الإدواردية (1337-1360)
  • حرب كارولين (1369-1389)
  • أزمة 1383-85 (1383-1385)
  • حرب لانكاستريان (1415-1429)
حرب المائة عام
معلومات عامة
بداية 1337 
نهاية 1453 
الموقع فرنسا والبلدان المنخفضة
النتيجة انتصار فرنسا
تغييرات
حدودية
إنجلترا تخسر معظم أراضيها القارية
المتحاربون
فرنسا
تاج قشتالة
مملكة اسكتلندا
مملكة إنجلترا
مملكة البرتغال

والهبوط البطيئ للحظوظ الإنجليزيةِ بعد ظهورِ جوان. أما بالنسبة لتعبير "حرب المائة عام" فقد كَان تعبيرا تاريخيا اصطلح لاحقاً مِن قِبل المؤرخين لوَصْف سلسلةِ الأحداثِ. وتَستمد الحربُ أهميتُها التأريخيةُ إلى عدد مِنْ العواملِ. ومع ذلك كانت أساساً نزاع ما بين السلالات الحاكمة، وساعدتْ الحربَ على تَطوير الشعور الوطني لكل من الفرنسيين والإنجليز. وكانت مقدمةَ للأسلحةِ والوسائلِ الجديدةِ، التي غيّرت النظامَ الأقدمَ للجيوشِ الإقطاعيةِ والذي كان يسيطرَ عليه سلاحِ الفرسان الثقيلِ. والذي كان يعتبر الجيوش الدائمية الأولى في أوروبا الغربية منذ زمن الإمبراطورية الرومانية، لذا تغير دور طبقةِ الفلاحين. كُلّ هذا، بالإضافة إلى المدّة الطويلةِ، جعل المؤرخين يعتبرونها في أغلب الأحيان كأحد النزاعاتَ الأهمَّ في تأريخِ الحروبِ في القرون الوسطى.

تعدّى تأثير هذه الحرب إلى ممالك ودوقيات مجاورة، وتعتبر تلك الحرب أطول الحروب الأوروبية وتعتبر تلك الفترة التي امتدت بها الحرب نهاية للعصور الوسطى وبداية للعصور الحديثة. حيث كانت إنجلترا وفرنسا تحت حكم أنظمة ملكية تقلبت بين القوة والضعف ففي فرنسا كانت الملكية تعاني من قلة الموارد والصراع بين النبلاء والإقطاعيين ورجال الدين وعامة الشعب ويتفاوت هذا الصراع ويتباين بالنظر إلي حال الجالس على العرش، وقد حكم فرنسا خلال حرب المائة عام خمسة ملوك أهمهم فيليب السادسوشارل الخامس حتى شارل السابع واعتمدت فرنسا على الضرائب المختلفة وفي الحكم على مجلس الدولة وأعوانه ومجلس طبقات الأمة. ولم تختلف أنجلترا عن ذلك كثيرا فقد اعتمدت على الزراعة وتربية الأغنام وتجارة الصوف وكانت إنجلترا تابعة لملك فرنسا، وحكم أنجلترا من الملوك أثناء الحرب خمسة هم إدوارد الثالث وريتشارد الثاني وهنري الرابع حتى هنري السادس وعانى ملوك أنجلترا من كثير من المشاكل الداخلية في العلاقات مع اسكتلندا وأيرلندا وتنظيم الدخل والعلاقات مع النبلاء والإقطاعيين ورجال الدين.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.