حكم الأمر الواقع

حكم الأمر الواقع أو دي فكتو (باللاتينية: dē factō) أو معمولا به. هو تعبير يعني أن الأمر مطبق على أرض الواقع لكنه ليس بالضرورة مذكورا ومنظما من قبل القانون الساري. والمصطلح المضاد له هو دي يوري.

يستخدم هذا المصطلح في عدد من الموضوعات بينها القانونية أو السياسية، على سبيل المثال: رغم أنها لم تكن رسميا اللغة الرسمية في الاتحاد السوفييتي السابق إلا أن اللغة الروسية بحكم الأمر الواقع "دي فكتو" كانت اللغة الوحيدة المستخدمة في الجمهوريات السوفيتيية السابقة ولم تعلن بحكم القانون دي يوري لغة رسمية في الاتحاد السوفييتي ولفترة قصيرة إلا في 24 أبريل 1990.[1]

أيضا على سبيل المثال وفي حالة غير اعتيادية فان رئيس كوريا الشمالية السابق كيم إل سونغ الذي فارق الحياة في 8 يوليو 1994 لايزال رسميا وبحكم الدستور في بلاده "الرئيس الأبدي لجمهورية كوريا"، لذا فجميع الحكام اللاحقين لكوريا الشمالية ومنهم كيم جونغ إل "فنيا" هم بحكم الأمر الواقع قادة البلاد أو رؤسائها.

كذلك فإن دولة دي فكتو تعد مستقلة فعليا مثل( صوماليلاند)، فإنه لا تعترف بها دول أخرى أو منظمات دولية بالرغم من أن لديها حكومتها المستقلة التي تمارس سلطتها الكاملة على الأراضي الواقعة تحت سيادتها.[2][3][4][5][6]

استخدامات أخرى للمصطلح

في مجال التمويل، لدى البنك الدولي تعريف ذو صلة:

تأتي «حكومة الأمر الواقع» أو تبقى في السلطة، عن طريق وسائل لا ينص عليها دستور البلاد، مثل الانقلاب أو الثورة أو السلب أو الإلغاء أو تعليق الدستور.[9]

حالة الحرب بحكم الأمر الواقع هي الوضع الذي تتفاعل فيه دولتان بشكل نشط أو أن إحداهما تشارك في أعمال عسكرية عدائية ضد الأخرى دون إعلان حرب رسمي.

في مجال الهندسة، تعتبر التكنولوجيا بحكم الأمر الواقع نظامًا تكون فيه الملكية الفكرية والدراية الفنية مملوكة ملكية خاصة. عادةً يقوم مالك التكنولوجيا فقط بتصنيع المعدات ذات الصلة. في الوقت نفسه، تتألف تكنولوجيا قياسية من أنظمة تم إطلاقها علنًا إلى حدّ ما بحيث يمكن لأي شخص تصنيع معدّات داعمة للتكنولوجيا. على سبيل المثال، في اتصالات الهاتف الخلوي، تعتبر سي دي إم آي ون إكس تكنولوجيا بحكم الأمر الواقع، في حين أن جي إس إم هي تكنولوجيا قياسية.

انظر أيضا

مراجع

  1. "USSR Law "On the Languages of the Peoples of USSR"" (باللغة الروسية). 1990, April 24. مؤرشف من الأصل في 1 أكتوبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |سنة= (مساعدة)
  2. Arieff, Alexis (November 2008). "De facto Statehood? The Strange Case of Somaliland". Yale Journal of International Affairs. مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. Wiren, Robert (April 2008). "France recognizes de facto Somaliland". Les Nouvelles d'Addis Magazine. مؤرشف من الأصل في 25 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. "The Digital Somali Library". جامعة إنديانا. مؤرشف من الأصل في 6 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. Noor, Saad (June 2008). "Somaliland: Past, Present and Future" (PDF). United States House Committee on Foreign Affairs. مؤرشف من الأصل (PDF) في 29 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. Cooper, Jason (May 2007). "Somaliland Requests International Recognition". The Somaliland Times. مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. Edna Ullmann-Margalit: The Emergence of Norms, Oxford Un. Press, 1977. (or Clarendon Press 1978)
  8. "USSR Law "On the Languages of the Peoples of USSR"" (باللغة الروسية). April 24, 1990. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2009. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  9. "OP 7.30 – Dealings with De Facto Governments". Operational Manual. The World Bank. July 2001. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 نوفمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    • بوابة القانون
    • بوابة روما القديمة
    • بوابة لسانيات
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.