رامبرانت

رامبرانت هرمنسزون فان راين (بالهولندية: Rembrandt Harmenszoon van Rijn) رسام هولندي ولد في لايدن عام 1606 وتوفي عام 1669 م ، استقر في مدينة أمستردام منذ سنة 1631 م. نظرا للقوة التعبيرية الكبيرة التي تتميز بها أعماله ولوحاته الشخصية، بالإضافة إلى معرفته العلمية بنظريات الضوء والظلال، وكذلك القيم الإنسانية النبيلة لأفكاره وتأملاته الشخصية حول مصير الجنس الإنساني، كل هذه العوامل جعلته يعد ضمن كبار أساتذة فن الرسم الغربي. كان له أثناء حياته شأن كبير، واشتهر أيضا بأعماله عن طريق الرسم بماء الذهب (الأشجار الثلاثة، قطع المائة فلوران النقدية؛ يسوع يُبشر الناس).

      رامبرانت فان راين
      (بالهولندية: Rembrandt Harmenszoon van Rijn) 

      معلومات شخصية
      اسم الولادة (بالهولندية: Rembrandt Harmenszoon van Rijn) 
      الميلاد 15 يوليو، 1606
      لايدن، هولندا
      الوفاة 4 أكتوبر، 1669
      أمستردام، هولندا
      الجنسية هولندي
      الزوجة ساسكيا فان يولنبرج (22 يونيو 1634–14 يونيو 1642) 
      أبناء تيتوس فان رين  
      الحياة العملية
      التعلّم العصر الذهبي الهولندي
      باروكية
      المدرسة الأم جامعة لايدن (1620–1621)[1] 
      تخصص أكاديمي الفنون    
      تعلم لدى بيتر لاستمان  
      التلامذة المشهورون egruthierefe
      المهنة الرسم، صناعة الطبعات
      أعمال بارزة درس التشريح مع الدكتور تولب , 1632

      داناي, 1636
      يعقوب دي غين الثالث, 1632
      وليمة بلشاصر, 1635

      مشاهدة الليل, 1642
      التيار الرسم في العصر الذهبي الهولندي  
      التوقيع
       
      المواقع
      IMDB صفحته على IMDB 

      أهم أعماله هي لوحته لدرس التشريح مع الدكتور تولب والمشاهدة الليلة وهي لوحات متعددة الشخصيات كان قد برع في إضفاء الحياة عليها. وقد تأثر بالفنان كارفاجيو وروبنز لكنه استخدم تأثيرات الضوء ووضع الألوان بحرية ليبرر الحالة العاطفية والنفسية.

      أُسلوبه

      • عالج موضوعاته بأسلوب مسرحي انفعالي .
      • اقتربت منه المصائب بعد رسمه للوحه (دورية الليل) التي تصور مجموعة من الضباط والجنود وقد اخفت الظلال أشكال معظمهم .
      • أبرز لوحاته الجمال الروحاني من خلال اختياره لأبطاله من الشخصيات الشعبية بدلا من النبلاء .
      • صور نفسه في لوحات متعدده تعبر عن شخصيته في مراحل حياته الطويلة والتغيرات التي مرت به في حياته ويتضح بلون أصفر قاتم .
      • لم يقبل الهولنديون على اقتناء لوحاته الدينية لأنهم كانوا يفضلون الموضوعات المستمدة من واقع حياتهم كالمناظر الطبيعية والطبيعة الصامتة والحياة اليومية الأسرية .

      أعماله

      من بين أعماله الفنية المشهورة والمحفوظة في متحف ريكسموزيوم في أمستردام: والدة رامبرانت (1660)؛ جولة في الليل (1662)؛ القديس بطرس (1660)؛ وكلاء الجواخون (1662) الخطيبة اليهودية (1665)، وأعمال أخرى محفوظة في اللوفر: على طريق عماوس (؟)؛ هندريكيه شتوفلس (ح. 1562)؛ بيتشبع أو بيت سبع (1654)؛ الثور المُشَرحْ (1655)؛ صورة شخصية ذاتية (رامبرانت) (1660) ، وكذلك توني وأنا الصغير ، صورتي ، فقع عين سامسون ، عودة الابن الضال ، عشاء عند آموس , دورية الليل , عاصفة في البحر.

      وصلات خارجية

      • بوابة أعلام
      • بوابة فنون مرئية
      • بوابة هولندا
      1. https://www.universiteitleiden.nl/nieuws/archief-divers/2013/12/rembrandts-sporen-aan-de-universiteit-leiden
      This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.