شهادة ثالثة

الشهادة الثالثة هي إضافة عند الشيعة للشهادتين وهي مستحبة عندهم في الأذان والإقامة. أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا رسول الله، وأشهد أن عليًا أمير المؤمنين ولي الله ، وتتلفظها الشيعة الإمامية في الإقامه والصلاة استحبابا وتيمنا بسنة النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم بحسب اعتقادهم.


هذه المقالة جزء من سلسلة الإسلام عن:
الشيعة

مشروعيتها

يروى أن سلمان الفارسي ذكر في الأذان والإقامة الشهادة بالولاية لعلي بعد الشهادة بالرسالة في زمن النبي ، فدخل رجل على رسول الله وأخبره بذلك فقال الرسول: سمعت خيراً [1]

حكمها

يراها الشهيد الثاني أنها من حقائق الإيمان لا من فصول الأذان [2]وكذلك محمد حسين فضل الله الذي قال إنها ليست جزءاً من الأذان، واعتبارها جزءاً تشريع محرم ولكن مع ذلك لا مانع من الإتيان بها بقصد التبرك لا بقصد الجزئية [3]

انظر ايضاً

مراجع

  1. كتاب السلافة في أمر الخلافة للشيخ عبد الله المراغي المصري
  2. الروضة البهية في شرح اللمعة الدمشقية ج1 ص573
  3. الصلاة-أفعال الصلاة / الأذان و الإقامة نسخة محفوظة 25 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
    • بوابة الإسلام
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.