عبد الله الأصيلي

أبو محمد عبد الله بن إبراهيم بن محمد الأصيلي (324 هـ، أصيلا - 392 هـ، قرطبة [2]) محدث وحافظ وفقيه مالكي مغربي. ولي القضاء بسرقسطة و الشورى بقرطبة.

عبد الله الأصيلي
معلومات شخصية
الميلاد 324 هـ
أصيلا ، المغرب الأقصى
الوفاة 392 هـ
قرطبة، الأندلس
الحياة العملية
المهنة متكلم،[1] محدِّث ، فقيه ، قاضٍ

نشأته

ولد و نشأ بمدينة أصيلا المغربية على أرجح الأقوال،[3] كان والده إبراهيم أديبا شاعرا له قصيدة في أهل فاس منها :

دخلت فاسا وبي شوق إلى فاس * * * و الحين يأخذ بالعينين و الراس
فلست أدخل فاسا ما حييت و لو * * * أعطيت فاسا بما فيها من الناس

مساره العلمي

قدم قرطبة عام 342 هـ فسمع بها من أبو عمر بن حزم ، و محمد بن معاوية القرشي ، و أبي بكر اللؤلؤي ، و أحمد بن مطرف و غيرهم ، و ورحل إلى وادي الحجارة فسمع بها من وهب بن مسرة ثم إلى بجانة و أخذ بها عن ابن فحلون وغيره.

رحل إلى المشرق أول سنة 351 هـ فدخل القيروان و سمع بها ثم رحل برفقة أبي ميمونة دراس بن إسماعيل و أبي الحسن علي بن محمد بن خلف القابسي وكان كفيفا و كان الأصيلي هو الذي ضبط له سماعة عن المروزي بمكة صحيح البخاري برواية الفربري .

لقي بمصر أبا الطاهر البغدادي و ابن رشيق و حمزة الكناني الحافظ و أبا إسحاق بن شعبان و غيرهم ، وحج سنة 353 هـ فلقي بمكة أبا زيد المروزي سمع منه صحيح البخاري كما سبقت الإشارة إلى ذلك وأبا بكر الآجري ، و بالمدينة قاضيها أبا مروان المالكي و دخل العراق فسمع من أبي بكر الشافعي و أبي علي الصواف و أبي بكر الأبهري و غيرهم

تدبج مع الدارقطني، و كتب عنه ابن أبي زيد القيرواني وقال هو و القابسي لمن جاءهما للأخذ عنهما :ألم يقدم عليكم الأصيلي ؟ تركت - و الله - العلم وراءك "، وبه تفقه أبو عمران الفاسي و غيره ، و روى عنه المهلب بن أبي صفرة و أبو محمد ابن حزم الظاهري ، و لازمه أبو عبد الله ابن الحذاء بعد عودته من المشرق و كان يقول : لم ألق مثله في علمه بالحديث و معانيه و علله و رجاله.

قال فيه ابن حيان :

«كان أبو محمد في حفظ الحديث و معرفة الرجال و الاتقان للنقل و البصر بالنقد و الحفظ للأصول و الحذق برأي أهل المدينة و القيام بمذهب المالكية و الجدل فيه على أصول البغداديين ، فردا لا نظير له في زمانه ، بلغني من غير وجه أنه وجد في كتب الدارقطني : حدثني أبو محمد الأصيلي و لم أر مثله»

كتاباته

له مؤلفات منها :

  • كتاب الدلائل على أمهات المسائل و هي في اختلاف مالك و الشافعي و أبي حنيفة
  • نوادر حديثه
  • الانتصار
  • رسالة المواعد المنتجزة
  • رسالة الرد على ما استحل عن رسول الله صلى الله عليه و سلم
  • رسالة الرد على ما شذ فيه الأندلسيون

مراجع

  1. عبد الله الأصيلي مكتبة عربي، تاريخ الولوج 19 أبريل 2013 نسخة محفوظة 17 أغسطس 2013 على موقع واي باك مشين.
  2. سير أعلام النبلاء إسلام ويب، تاريخ الولوج 21 مارس 2013 نسخة محفوظة 15 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ترجمة الإمام الأصيلي الكراسي العلمية، تاريخ الولوج 19 أبريل 2013


    • بوابة أدب عربي
    • بوابة أعلام
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.