عرائس البيان في حقائق القرآن

عرائس البيان في حقائق القرآن كتاب من كتب التفسير، لروزبهان البقلي

هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات ويكيبيديا. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (ديسمبر 2019)

المؤلف والكتاب

أبومحمد روزبهان بن أبي نصر البقلي الشيرازي المتوفى سنة (666 هـ). وهـو تـفسير إشاري رمزي على الطريقة الصوفية العرفانية , جمع فيه آراء من تقدمه من أقطاب الصوفية و أهل العرفان , فكان تفسيرا عرفانيا موجزا , وفي نفس الوقت جامعا و كاملا في حد ذاته .. قال في المقدمة : ((و لما وجدت أن كلامه الأزلي لانهاية له في الظاهر و الباطن , و لم يبلغ أحد إلى كـمـالـه و غـاية معانيه , لأن تحت كل حرف من حروفه بحرا من بحار الاسرار,و نهرا من أنهار الأنـوار, فـتـعرضت ان أغرف من هذه البحور الأزلية غرفات من حكم الأزليات , و الإشارات و الأبـديـات , ثـم أردفت بعد قولي اقوال مشايخي مما عباراتها الطف , و إشاراتها أظرف ببركاتهم , و سميته : عرائس البيان في حقائق القرآن )). و هو يجري في تفسيره مع الذوق العرفاني المجرد, حتى نهاية القرآن , و طبع في جزئين يضمهما مجلد واحد كبير[1].

المراجع

  1. في التفاسير الصوفية ، ابراهيم بسيوني ، القاهرة 1988 ط2 ص 23

    وصلات خارجية

    • بوابة الإسلام
    • بوابة كتب
    • بوابة القرآن
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.