عملية ياخين

كانت عملية ياخين عملية لتهجير اليهود المغاربة سراً إلى إسرائيل، قام بها الموساد الإسرائيلي بين نوفمبر 1961 وربيع عام 1964. غادر حوالي 97,000 لإسرائيل بالطائرة والسفينة من طنجة والدار البيضاء عن طريق فرنسا وإيطاليا. وتم ترتيب الهجرات عبر اتفاق سري بين شعبة الموساد "ميسغيريت" والسلطات المغربية (الأمير مولاي علي ووزير العمل عبد القادر بن جلون بشكل أساسي)، إلى جانب المنظمة الأمريكية جمعية غوث المهاجرين العبرانيين. تم عقد اتفاق اقتصادي بين إسرائيل والمغرب، بموافقة رئيس الوزراء الإسرائيلي دافيد بن غوريون وملك المغرب الحسن الثاني، حيث دفعت 500,000 دولار كدفعة أولى بالإضافة إلى 100 دولار عن كل مهاجر لأول 50,000 يهودي مغربي، ومن ثم، 250 دولار عن كل مهاجر بعد ذلك. كما تلقت العملية مساعدة هامة من إسبانيا الفرانكوية. ومع ذلك، استقر بعض اليهود في فرنسا وكندا والولايات المتحدة بدلاً من إسرائيل. وتلقى المغرب "تعويضات" لخسارة مواطنيه اليهود.

كان لجمعية غوث المهاجرين اليهود التي تتخذ من نيويورك مقراً لها الفضل الأكبر في إنجاح العملية، بتموليها حوالي 50 مليون دولار من التكاليف.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.