عواد البندر

عواد حمد البندر السعدون (1944 – 15 يناير 2007)، كان قاضيا بارزا في فترة حكم الرئيس العراقي صدام حسين كما ترأس المحكمة الثورية في الحقبة نفسها والتي أصدرت احكاما بالإعدام بحق 143 من المواطنين العراقيين من سكان الدجيل في 8 أغسطس 1982 عندما قامت مجموعة من المسلحين بإطلاق النار على موكب صدام في محاولة لاغتياله.

عواد البندر
عواد حمد البندر السعدون

معلومات شخصية
الميلاد 1944
البصرة  
الوفاة 15 يناير 2007 (العمر 62-63 سنة)
بغداد
سبب الوفاة شنق  
الإقامة اليرموك (بغداد)
الجنسية عراقي
العرق عربي
الديانة مسلم شيعي
الحياة العملية
المهنة وكيل ديوان رئاسة الوزراء
الحزب حزب البعث العربي الاشتراكي
تهم
التهم جريمة ضد الإنسانية  

في 5 تشرين الثاني نوفمبر 2006، أصدرت المحكمة الجنائية الخاصة حكما بالإعدام بحق عواد البندر بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية كما حكمت بالحكم نفسه على صدام حسين وأخيه من الأم برزان التكريتي.

كان قد شاع في يوم عيد الأضحى 30 ديسمبر 2006 أن عواد البندر أعدم مع برزان التكريتي وصدام حسين، إلا أن مسؤولا عراقيا صرح في ذات اليوم أن تنفيذ حكم الإعدام في عواد وبرزان تأجل إلى فترة ما بعد عيد الأضحى ليكون يوم الثلاثين من ديسمبر يوما مميزا لإعدام صدام فقط. لم ينفذ حكم الإعدام، ورفض عواد أن يتقدم بالتماس للتخفيف عبر محاميه، وقال أنه كان يود أن يعدم مع الرئيس صدام حسين في ذات اللحظة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.