فرانسيس مكدورماند

فرانسيس لويز مكدورماند (بالإنجليزية: Frances McDormand)‏ (اسمها: سينثيا آن سميث، من مواليد 23 يونيو 1957) هي ممثلة أمريكية. حصدت العديد من الجوائز، بينها جائزتا أوسكار وجائزتا إيمي برايم تايم وجائزة توني، ما جعلها واحدة من الفنانين القلائل الذين حققوا التاج الثلاثي في التمثيل.

فرانسيس مكدورماند
(بالإنجليزية: Frances McDormand)‏ 
فرانسيس مكدورماند (مايو 2007)

معلومات شخصية
اسم الولادة فرانسيس لويز مكدورماند
الميلاد 23 يونيو 1957
شيكاغو، إلينوي
الإقامة نيويورك  
مواطنة الولايات المتحدة  
الزوج جويل كون (1984-الآن)
الحياة العملية
المدرسة الأم مدرسة ييل للدراما   
المهنة ممثلة أفلام ،  وممثلة تعبيرية ،  وممثلة مسرحية ،  وممثلة تلفزيونية ،  ومؤدية أصوات ،  وممثلة ،  ومنتجة ،  ومنتجة تلفزيونية  
سنوات النشاط 1984 - الآن
الجوائز
المواقع
IMDB صفحتها على IMDB 
السينما.كوم صفحتها على السينما.كوم 

درست مكدورمان في كلية بيثاني وجامعة ييل. قامت بدور البطولة في عدد من الأفلام التي أخرجها وأنتجها الأخوان كوين، ومن بينها بلد سيمبل 1984 (Blood Simple)، وريسينغ أريزونا 1987 (Raising Arizona)، وفارغو 1996 (Fargo)، والرجل الذي لم يكن هناك 2001 (The Man Who Was There)، ويحرق بعد القراءة (2008Burn After Reading)، ويعيش القيصر 2016 (Hail, Caesar). وفازت بجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة عن أداء شخصية مارج غنديرسون في فيلم فارغو. وحازت أدوارها السينمائية الأخرى في أفلام مسيسيبي تحترق 1988(Mississippi Burning)، وبالكاد مشهور 2000 (Almost Famous)، وشمال المدينة 2005 (North Country)، على ترشيحات لجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة مساعدة. وفي عام 2017، قامت بدور البطولة بشخصية امرأة عنيدة تسعى لتحقيق العدالة في جريمة مقتل ابنتها في فيلم الدراما الإجرامية ثلاث لوحات خارج إيبينغ، ميزوري Three Billboards Outside Ebbing, Missouri، الذي نالت عنه جائزة الأوسكار الثانية لأفضل ممثلة مساعدة.

ظهرت مكدورماند لأول مرة في برودواي في إعادة عرض لمسرحية أويك أند سينغ Awake and Sing عام 1984، وحصلت على ترشيح لجائزة توني لأفضل ممثلة في مسرحية لأدائها شخصية ستيلا كواليسكي في إعادة لمسرحية عربة اسمها الرغبة عام 1988 A Streetcar Named Desire. وعادت إلى برودواي في عام 2008 في إعادة لمسرحية فتاة الريف The Country Girl، ما جعلها تترشح لجائزة دراما ديسك لأفضل ممثلة في مسرحية. وفي عام 2011، فازت بجائزة توني لأفضل ممثلة في مسرحية عن دورها كأم عازبة مضطربة في مسرحية غود بيبول. أما على شاشة التلفزيون فلعبت مكدورماند دور البطولة الرئيسي في المسلسل القصير أوليف كيتريدج (2014) التابع لشبكة إتش بي أو، وفازت عنه بجائزة إيمي برايم تايم لأفضل ممثلة بدور رئيسي في مسلسل قصير أو فيلم.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.