فريدم هاوس

بيت الحرية أو "فريدم هاوس" (بالإنجليزية: Freedom House)‏ هي منظمة غير حكومية مقرها الولايات المتحدة الأمريكية [1] تدعم وتجري البحوث حول الديمقراطية والحرية السياسية وحقوق الإنسان.[2] تأسست منظمة بيت الحرية في أكتوبر (تشرين الأول) عام 1941 وأصبح المرشح الجمهوري ويندل ويلكي (1941) و السيدة الأولي إليانور روزفلت (1933 - 1945) أول رؤسائها الفخريين. تصف المنظمة نفسها بأنها "صوت خالص للديمقراطية والحرية في جميع أنحاء العالم".

فريدم هاوس
 

البلد الولايات المتحدة  
المقر الرئيسي واشنطن العاصمة
الولايات المتحدة
تاريخ التأسيس 31 أكتوبر، 1941
المؤسس إليانور روزفلت ،  ودورثي ثومبسون ،  وركس ستاوت  
النوع مؤسسة بحثية
مجمع تفكير
شخصيات مهمة وليام هـ. تافت الرابع
رئيس مجلس الأمناء
ديفيد كريمر
المدير التنفيذي
(4 أكتوبر، 2010 – الآن)
عدد الموظفين تقريباً 150
الموقع الرسمي www.freedomhouse.org

يستشهد العديد من علماء السياسة والصحفيين وصناع السياسات كثيرا بالحرية في العالم السنوي الذي تصدره المنظمة، والذي يقيم درجة الحريات السياسية والحريات المدنية في كل بلد من بلدان العالم. كما تعتبر تقرير حرية الصحافة والحرية على الانترنِت من ضمن التقارير الأخري المميزة للمنظمة، [3] والتي ترصد الرقابة على الصحفيين وحالات الترهيب والعنف ضدهم، وإمكانية حصول الجمهور على المعلومات.

تحصل منظمة بيت الحرية على التمويل من خلال الأفراد وأيضا من قبل حكومة الولايات المتحدة. اعتباراً من عام 2010، شكلت المنح المقدمة من حكومة الولايات المتحدة معظم الاعتمادات المالية التي حصلت عليها المنظمة؛ [4] لم تخصص تلك المنح لأسباب بعينها من قبل الحكومة الأمريكية ولكن تم تخصيصها من خلال عملية تنافسية. وتعتبر منظمة بيت الحرية على نطاق واسع مصدر موثوق به. [من؟] ومع ذلك، فقد اتهم بعض النقاد تقارير بيت الحرية بالتحيز أو تعزيز مصالح الحكومة الأميركية في الخارج.[بحاجة لمصدر]

انتقادات

حسب فاينانشال تايمز، بيت الحرية هي واحدة من المنظمات المختارة من طرف وزارة الخارجية الأمريكية لتلقي التمويل من أجل القيام بأنشطة سرية داخل إيران.[7]

روسيا

اتهمت روسيا بيت الحرية بالعمل لصالح الولايات المتحدة.

انظر أيضا

مراجع

  1. William Ide (January 11, 2000). "Freedom House Report: Asia Sees Some Significant Progress". Voice of America. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 13 أكتوبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. Voice of America:Cuba After Fidel - What Next? نسخة محفوظة 24 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  3. "Freedom on the Net 2013", Freedom House, 3 October 2013. Retrieved 12 October 2013. نسخة محفوظة 13 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  4. Giannonea, Diego (2010)."Political and ideological aspects in the measurement of democracy: the Freedom House case". Democratization Volume 17, Issue 1. pp. 68-97.
  5. الحرية في العالم 2015, فريدم هاوس. Retrieved 6 ابريل 2015. نسخة محفوظة 29 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. الحرية في العالم 2015 (PDF) نسخة محفوظة 29 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. "Bush enters debate on freedom in Iran". مؤرشف من الأصل في 7 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 06 أبريل 2006. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

    وصلات خارجية

    • بوابة واشنطن العاصمة
    • بوابة الولايات المتحدة
    • بوابة السياسة
    • بوابة حرية التعبير
    • بوابة حقوق الإنسان
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.