قابلية دحض

تُعتبر أية إفادة افتراضية، أو فرضية، أو نظرية قابلة للدحض –(في الإنكليزية: falsifiable) من "قابلية الدحض" (في الإنكليزية: falsifiability) أو يمكن تفنيدها (في الإنكليزية: refutable من refutability)– إذا أمكن نقضها بافتراض أساسي، يجب أن يتوافق بدوره مع مشاهدة حقيقية ليُعتبر دحضاً صحيحاً، أو قد يعود لمشاهدة افتراضية فيُعد خاطئاً.

على سبيل المثال، يُعتبر الادعاء بأن "كل البجع لونه أبيض" قابلاً للدحض لأنه نُقض من قبل الافتراض الأساسي التالي: «في عام 1679، عثر المُكتشف الهولندي فيليم دي فلامين خلال حملته على بجعات سوداء اللون على ضفة نهر سوان في أستراليا» والذي يُعتبر بهذه الحالة مشاهدة حقيقية.

كان الفيلسوف كارل بوبر أول من قدّم هذا المفهوم، إذ اعتقد بأن قابلية الدحض هي الجزء المنطقي وحجر الأساس لنظرية المعرفة العلمية، وأنها ترسم حدود البحث العلمي، فاقترح أن الافتراضات والنظريات غير القابلة للتكذيب أو الدحض تعتبر لا علمية، وإن اعتُبرت عكس ذلك فهي إذاً علم زائف.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.