قيصوب جنوبي

القيصوب الجنوبي أو القيصوب الأسترالي أو الغاب أو البردي أو البوص نوع نباتي عشبي معمر ينتمي إلى جنس القيصوب من الفصيلة النجيلية واسمه (باللاتينية: Phragmites australis). سمي هذا النوع بالجنوبي (باللاتينية: australis) نسبة إلى النصف الجنوبي للكرة الأرضية.

اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

القيصوب الجنوبي

سنبلة القيصوب

حالة الحفظ  

أنواع غير مهددة أو خطر انقراض ضعيف جدا [1]
المرتبة التصنيفية نوع  
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: النباتات
الشعبة: مستورات البذور
الطائفة: أحاديات الفلقة
الرتبة: القبئيات
الفصيلة: نجيلية
الأسرة: Arundinoideae
القبيلة: Arundineae
الجنس: القيصوب Phragmites
النوع: الجنوبي australis
الاسم العلمي
Phragmites australis
كارل بيرنهارد فون ترينيوس، 1841
اسم علمي سابق Arundo australis 
معرض صور قيصوب جنوبي  - ويكيميديا كومنز 

يوجد منه عدة أنوعة:

الانتشار

ينتشر في كثير من مناطق العالم من أستراليا إلى أوروبا وأمريكا الشمالية[2].

التأقلم

القيصوب الجنوبي من أهم النباتات التي تنتشر في البيئات المائية العذبة مثل شواطئ البحيرات وضفاف الأنهار والترع والمصارف. يتميز القيصوب بسرعة الانتشار نظراً لتأقلمه مع البيئة وقدرته الفائقة على التنافس، فهو يتميز بالسيادة على النباتات المائية المصاحبة له، لذا يعتبر نباتاً مجتاحاً في كثير من البلدان مثل كندا والولايات المتحدة.

الوصف النباتي

القيصوب نبات معمر ينتشر عن طريق الجذامير ويصل ارتفاعه إلى 3 أمتار. النبات ذو مجموع خضري وفير وذو إنتاجية عالية في وحدة المساحة. تنتهي الساق بقمة تُسمى الشّمراخ. يحتوي على العديد من الفروع، كل فرع ينتهي بتجمّع زهري يُسَمَّى السنيبلات.

استخداماته البيئية

يستخدم القيصوب في معالجة مياه الصرف الصحي وإزالة الروائح الكريهة منها وتنقيتها في كثير من البلدان الأوروبية مثل بريطانيا والدنمارك. يزرع أيضاً على جوانب الطرق وضفاف المجاري المائية لمنع انجراف التربة.

المراجع

  1. معرف القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض: 164494 — تاريخ الاطلاع: 5 يناير 2020 — العنوان : The IUCN Red List of Threatened Species 2019.3
  2. المرفق العالمي لمعلومات التنوع الحيوي. القيصوب الجنوبي (بالإنكليزية). تاريخ الولوج 14 أيلول 2011. نسخة محفوظة 28 يونيو 2013 على موقع واي باك مشين.

    الجذر

    جذر نبات البردي كما هو الحال في نباتات الفلقة الواحدة إلا أنه تكيف المعيشة المائية أو شبه المائية حيث تزداد الغرف الهوائية لنموها في وسط مائي فقير بالأوكسجين لذلك حاجة النبات إلى استخدام الجذور في امتصاص الماء تقل فنجد درجة تفرع الجذور لتكون الشعيرات الجذرية يقل بزيادة كمية الماء، وهذا يمثل تكيفا تركيبيا للعرض والطلب في البيئة.

    الساق

    الساق الرئيسي لنبات البردي رايزومي تنشأ منه سيقان طويلة اسطوانية تحمل في نهايتها الأزهار وكما هو الحال في نباتات ذوات الفلقتين يكون التركيب التشريحي للساق في ذوات الفلقة الواحدة إلا أن النسيج الأساسي فيه لا يتميز إلى القشرة والب كما أن الحزم الوعائية مبعثرة وكل حزمة وعائية محاطة بغمد مكون من خلايا سكلرنكيمية.والأهم أن الحزمة الوعائية لا تحتوي على كمبيوم.

    • بوابة علم النبات
    • بوابة صيدلة
    • بوابة علم البيئة
    • بوابة تنمية مستدامة
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.