كزافييه بيتل

كزافييه بيتل من مواليد 3 مارس 1973 في لوكسمبورغ (بونفوا)، هو سياسي من لوكسمبورغ. شغل منصب رئيس بلدية مدينة لوكسمبورغ من 2011 حتى 2013، وكان عضوا في مجلس النواب اللكسمبورغي والمجلس المحلي لمدينة لوكسمبورغ.[1][2]

كزافييه بيتل
Xavier Bettel
(باللوكسمبورغية: Xavier Bettel) 

رئيس وزراء لكسمبورغ
تولى المنصب
4 ديسمبر 2013
(6 سنواتٍ وشهر واحد و4 أيامٍ)
العاهل هنري
جان كلود يونكر
 
وزير الإتصالات والإعلام
وزير الشؤون الدينية
تولى المنصب
4 ديسمبر 2013
(6 سنواتٍ وشهر واحد و4 أيامٍ)
وزير الثقافة
تولى المنصب
17 ديسمبر 2015
(4 سنواتٍ و22 يومًا)
عمدة بلدية لوكسبمورغ
في المنصب
2011 – 2013
معلومات شخصية
الميلاد 3 مارس 1973
لوكسمبورغ (لوكسمبورغ)
مواطنة
لوكسمبورغ  
الزوجة غوتييه ديستيناي
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة أرسطو
جامعة نانسي 2
تخصص أكاديمي قانون الأميرالية و قانون كنسي    
المهنة سياسي ،  ومحامي  
الحزب الحزب الديمقراطي
اللغات الفرنسية ،  واللوكسمبورغية ،  والألمانية ،  والإنجليزية  
الجوائز
 الصليب الأعظم لنيشان تاج السنديان (2014)
 وسام جوقة الشرف من رتبة قائد  
 وسام عائلة أوراني - ناساو   

أصبح في 4 ديسمبر 2013 رئيسا للوزراء مترئساً حكومةَ "ائتلاف كبير" (ائتلاف الإشارة الضوئية) حكومة بيتل-شنايدر، التي جمعت بين الليبراليين والاشتراكيين والبيئيين.[3] وبعد الانتخابات العامة في لوكسمبورغ عام 2018 أصبح بيتل أول رئيس وزراء مثلي الجنس علنا في العالم يعاد انتخابه لولاية ثانية،[4][5] مترئساً حكومةَ "ائتلاف كبير" (ائتلاف الإشارة الضوئية) حكومة بيتل-شنايدر 2، التي جمعت بين الليبراليين والاشتراكيين والبيئيين، والتي تعتبر استكمالا للحكومة السابقة.

بيتل هو أول رئيس وزراء مثلي الجنس في لكسمبورغ، وثالث رئيس وزراء مثلي الجنس على مستوى العالم بعد رئيسة وزراء آيسلندا السابقة من 2009 إلى 2013 يوهانا سيغورذاردوتير و رئيس وزراء بلجيكا السابق من 2011 إلى 2014 إليو دي روبو. في سنة 2020، يعتبر كزافييه بيتل واحدا من ثلاثة رؤساء الحكومات مفصحين عن مثليتهم علنا، الآخران هما تيشيخ (رئيس وزراء آيرلندا) ليو فرادكار ورئيسة وزراء صربيا آنا برنابيتش.

النشأة والتعليم

ولد بتيل في 3 مارس 1973 في مدينة لوكسمبورغ. كان والده ، كلود بيتل، تاجرًا للنبيذ، وكانت والدته، آنيلا، فرنسية من أصل روسي. بعد الانتهاء من المدرسة الأوروبية، حصل بيتل على درجة الماجستير في القانون العام والقانون الأوروبي وحصل على شهادة الدراسات المعمقة في القانون العام والعلوم السياسية في كلية القانون في نانسي 2 (فرنسا).[6][7] وشارك أيضا في برنامج إيراسموس في جامعة أرسطو (سلانيك، اليونان)، حيث قام بدورات في القانون البحري والقانون الكنسي.[8] قام بيتل لمدة أربع سنوات في أوائل عام 2000 بتنشيط برنامج محادثات أسبوعي، على قناة لكسمبورغية خاصة.[2][9][10][11][12] عام 2017، حصل أيضًا على الدكتوراه الفخرية من "جامعة القلب المقدس في لوكسمبورغ".[13][14]

الحياة السياسية

عضو في الحزب الديمقراطي (DP) منذ عام 1988، يعتبر كزافييه بيتل واحد من أصغر السياسيين في الحزب. في عام 1991، انتخب رئيسا للدائرة الانتخابية الوسطى ونائبا للرئيس الوطني للشباب الديمقراطي والليبرالي. من 1994 إلى 2002، شغل منصب الرئيس الوطني للشباب الديمقراطي والليبرالي.

وقد سجل كزافييه بيتل نفسه كمرشح على قائمة الحزب الديمقراطي في الدائرة الانتخابية الوسطى للانتخابات الوطنية في 13 يونيو 1999، حيث انتخب لمجلس النواب.[15][16] خلال الانتخابات المحلية في 10 أكتوبر 1999 انتخب أيضا لمنصب عضو بالمجلس البلدي لمدينة لوكسمبورغ.

في عام 2004 تم تسجيله على قائمة الحزب الديمقراطي للانتخابات الوطنية والأوروبية حيث أعيد انتخابه لمجلس النواب. في أعقاب الانتخابات البلدية في أكتوبر 2005، انضم إلى أعضاء المجلس المحلي حيث كُلف بشكل خاص للعمل الاجتماعي والشباب. كما أعيد انتخابه في الانتخابات البرلمانية التي جرت في 7 يونيو 2009. تحصل على المركز الأول على قائمة الحزب الديمقراطي في الدائرة الانتخابية الوسطى، وتم تعيينه رئيسا للمجموعة البرلمانية للحزب.

وأظهرت استطلاعات مختلفة بأن بيتل واحد من أكثر الشخصيات السياسية شعبية في لكسمبورغ، بعد جان كلود يونكر، رئيس الوزراء آنذاك. في فبراير 2013، انتخب رئيسا لحزبه السياسي بنسبة 96.5٪ من أصوات أعضاء الحزب.

رئيس بلدية مدينة لوكسمبورغ

خلال الانتخابات البلدية في أكتوبر 2011، حافظ حزبه على الأغلبية في مدينة لوكسمبورغ مع 33،65% من الأصوات. كان الفارق بيم رئيس البلدية المنتهية ولايته والذي تولى المنصب لمدة 12 عاما، بول هلمينغر وبين بيتل 514 صوتا، وأصبح في عمر 38، أصغر رئيس لبلدية عاصمة أوروبية. كما أصبح أول مثلي الجنس يترأس بلدية لكسمبورغ[17][18]

رئيسا للوزراء

العهدة الأولى

في أعقاب الانتخابات التشريعية في 20 أكتوبر 2013، تم تكليفه بتشكيل حكومة جديدة.تفاوض على تشكيل حكومة "ائتلاف كبير" مع حزب العمال الاشتراكي في لوكسمبورغ وحزب الخضر في لوكسمبورغ.[19] عين رئيسا للوزراء في 4 ديسمبر بعد أن عرض حكومةً من خمسة عشر عضوا في اليوم نفسه، حيث تم تعيين الإشتراكي إيتيان شنايدر نائبا لرئيس الوزراء ووزيرا للاقتصاد. وشنايدر مثلي الجنس ايضا. وبذلك تصبح لكسمبورغ أول دولة في العالم أين كلا رئيس وزراءها ونائبه مثليان جنسيان.

ركزت سياسته على بعض الإصلاحات الإجتماعية كإقرار زواج المثليين في لكسمبورغ في سنة 2014 ودخول القانون حيز التنفيذ في 2015، وبعض الإصلاحات الدينية المسيحية كتغيير مواد الحصص الدينية في المدارس إلى حصص عن الأخلاق العامة والسعي إلى مزيد من الفصل بين الكنيسة والدولة.[20]

العهدة الثانية

في أعقاب الانتخابات التشريعية في 2018، أصبح أول رئيس وزراء مثلي الجنس علنا في العالم، يعاد انتخابه لولاية ثانية. وهو يرأس الحكومة مع نائبي رئيس الوزراء إيتيان شنايدر و فيليكس براتس. تم تشكيلها في 5 ديسمبر 2018.[21] تعتبر الحكومة استمرارا لائتلاف إشارات المرور بين الحزب الديمقراطي، حزب العمال الاشتراكي في لوكسمبورغ، وحزب الخضر في لوكسمبورغ لحكومة بيتل-شنايدر، مع تغييرات طفيفة.

في 16 سبتمبر 2019، بعد اجتماع ثنائي قصير حول وضع مفاوضات انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، واصل بيتيل مؤتمرا صحفيا بدون رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، بعد انسحاب جونسون فجأة بسبب احتجاج مناهض ضد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، نظمه مواطنون بريطانيون يعيشون في لوكسمبورغ.[22] أشار بيتيل إلى المنصة الفارغة لجونسون وأكد أن حكومة المملكة المتحدة لم تقدم أي مقترحات ملموسة لإدخال تعديلات على اتفاقية الانسحاب في المملكة المتحدة ، ولا سيما "الحدود مع أيرلندا" الذي يرغب جونسون في استبداله.[23] هذا على الرغم من التصريحات العلنية لرئيس الوزراء جونسون وأن تاريخ مغادرة المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي يقترب بسرعة.[23] ذكرت وسائل الإعلام البريطانية المؤيدة لانسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي الأمر ككمين،[24] بينما نقلت وسائل الإعلام البريطانية والدولية الأخرى الحادث إلى حد كبير، ورد فعل وسائل الإعلام البريطانية المؤيدة لانسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي على ذلك، كإثبات للبراعة والخطابة الفارغة لرئيس الوزراء جونسون، وتقلص وضع المملكة المتحدة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وتزايد فرط الحساسية والنفور من النقاد والسياسيين المؤيدين لانسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي والسياسيين للنقد.[25][22][23][26][27][28]

الحياة الخاصة

أعلن كزافييه بيتل عن كونه مثلي الجنس عام 2008.[29] صرح بأن في لكسمبورغ وبنسبة متزايدة "لايهتم الناس إذا كان الشخص مثليا أو لا". بيتل هو أول رئيس وزراء مثلي الجنس في لوكسمبورغ، وثالث رئيس وزراء مثلي الجنس على مستوى العالم بعد رئيسة وزراء آيسلندا السابقة من 2009 إلى 2013 يوهانا سيغورذاردوتير و رئيس وزراء بلجيكا السابق من 2011 إلى 2014 إليو دي روبو. في سنة 2020، يعتبر كزافييه بيتل واحدا من ثلاثة قادة دوليين مفصحين عن مثليتهم، الآخران هما تيشيخ (رئيس وزراء آيرلندا) ليو فرادكار ورئيسة وزراء صربيا آنا برنابيتش.

عاش كزافييه بيتل منذ سنة 2010 في اتحاد مدني مع غوتييه ديستيناي، وهو مهندس معماري بلجيكي.[30] في اغسطس / آب 2014، تقدم غوتيبه ديستناي بخطبة كزافييه بيتل ووافق الآخير على ذلك ورد بنعم.[31] وتزوج الشريكان في بلدية لكسمبورغ في 15 مايو 2015.[32][33][34][35][36][37][38][39][40][41][42]

الأوسمة والاستحقاقات

الوسام أو الجائزةالبلدالتاريخ
وسام الاستحقاق المدني إسبانيا2007
وسام أورانج ناساو (الضابط الكبير) هولندا2012
وسام تاج البلوط (صليب الفارس الكبير) لوكسمبورغ2014[43][44]
وسام جوقة الشرف (القائد) فرنسا2015
وسام التاج (الصليب الكبير) بلجيكا2017[45]
وسام الأمير هنري (الصليب الكبير) البرتغال2017 [46]
وسام صليب تيرا ماريانا (عضو الطبقة الأولى) إستونيا2018[47]
وسام أورانج ناساو (صليب الضابط الكبير) هولندا2018

انظر أيضا

مراجع

  1. "Xavier Bettel". Ville de Luxembourg. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2013.
  2. "Xavier Bettel". Bettel, Xavier: Biographie. Gouvernement du Grand Duché de Luxembourg. مؤرشف من الأصل في 02 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 09 ديسمبر 2013.
  3. Reuters (2013-12-04). "Xavier Bettel Is Luxembourg's First Gay Prime Minister". Huffington Post (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 20 نوفمبر 2017.
  4. Xavier Bettel asked to form next Luxembourg government – POLITICO نسخة محفوظة 03 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  5. Luxembourg Times - Luxembourg - Bettel appointed 'formateur' of new government نسخة محفوظة 16 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  6. "Xavier Bettel, un "fêtard" qui se remarquait". L'Essentiel Online. 5 November 2013. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018.
  7. "Wie Xavier Bettel als Student Party machte". L'Essentiel Online. 5 November 2013. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018.
  8. "Well-known Erasmus students – inspiring careers" (PDF). Programma LLP. صفحة 7. مؤرشف من الأصل (PDF) في 01 أغسطس 2017.
  9. "Xavier Bettel, un jeune libéral pressé". Le Républicain Lorrain. 26 October 2013. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018.
  10. "Archived copy". مؤرشف من الأصل في 12 أغسطس 2014. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2014.
  11. "TV Talkshow "Sonndes em 8" [1/2] (2005)". chienguidelux via يوتيوب. 2005. مؤرشف من الأصل في 01 أغسطس 2017.
  12. Strätz، Susanne (21 March 2007). "Luxemburg:Finanzmetropole im Modellbahn-Look". Der Spiegel. مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2016.
  13. "Luxembourg's Prime Minister becomes "Doctor" - Delano - Luxembourg in English". Delano. 16 June 2017. مؤرشف من الأصل في 16 سبتمبر 2019.
  14. Bettel، Xavier (15 June 2017). "Honoured that I have been awarded Doctor Honoris Causa by the Sacred Heart University Luxembourg on their 25. anniversarypic.twitter.com/i5RbQynZzo". مؤرشف من الأصل في 22 يونيو 2017.
  15. "2004: Circonscription Centre". Service Information et Presse. 7 April 2009. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2017. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2009.
  16. "1999: Circonscription Centre". Service Information et Presse. 7 April 2009. مؤرشف من الأصل في 01 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2009.
  17. "Xavier Bettel - Luxembourg City's new Mayor", Wort.lu, 10 October 2011. Retrieved 30 October 2011.
  18. "Xavier Bettel sworn in as capital's mayor", Wort.lu, 24 November 2011. Retrieved 29 November 2011
  19. "Xavier Bettel officially in charge of forming new Luxembourg government". Luxemburger Wort. 25 October 2013. مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 07 ديسمبر 2015.
  20. "Luxembourg gets first openly gay PM". www.aljazeera.com. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 06 ديسمبر 2015.
  21. {{cite news|url=https://www.reuters.com/article/us-luxembourg-government/luxembourg-pm-bettel-begins-second-term-of-coalition-government-idUSKBN1O41XI%7Ctitle=Luxembourg PM Bettel begins second term of coalition government|publisher=Reuters|date=December 5, 2018|accessdate=March 14, 2019
  22. Boffey، Daniel (17 September 2019). "Boris Johnson humiliated by Luxembourg PM at 'empty chair' press conference". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2019.
  23. Fleming، Sam؛ Brunsden، Jim؛ Parker، George (16 September 2019). "Boris Johnson frustrates EU with dearth of fresh Brexit detail". Financial Times. مؤرشف من الأصل في 10 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2019.
  24. Rayner، Gordon؛ Yorke، Harry؛ Rothwell، James (16 September 2019). "Brexit latest news: Boris Johnson walks into ambush as Luxembourg's PM holds press conference next to empty podium". The Telegraph. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2019.
  25. Smyth، Patrick (25 September 2019). "What the Boris-Bettel show said about European discourse | Europe Letter: To the British, last week's podium moment was a humiliation – but they misread the signals". The Irish Times (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 1 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2019.
  26. Fuentes، Ángel Gómez (16 September 2019). "Johnson forzado a huir de los abucheos en Luxemburgo". abc (باللغة الإسبانية). مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2019.
  27. Peeperkorn، Marc (16 September 2019). "Brexitlunch met Juncker loopt uit op koude douche voor Boris Johnson". de Volkskrant (باللغة الهولندية). اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2019.
  28. Skarżyński، Stanisław (17 September 2019). "Premier Luksemburga brutalnie zadrwił z Borisa Johnsona [BREXIT Z BLISKA]". wyborcza.pl (باللغة البولندية). مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2019.
  29. "Je suis surpris de devenir bourgmestre". L'essentiel. 11 October 2011. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 أكتوبر 2011.
  30. "Luxembourg premier joins vanguard of gay leaders". Los Angeles Times. 20 August 2014. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2015.
  31. "Luxembourg PM becomes first EU leader to wed gay lover". www.aljazeera.com. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 20 نوفمبر 2017.
  32. رئيس الحكومة في لوكسمبورج يتزوج رجلًا نسخة محفوظة 06 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  33. رئيس وزراء لوكسمبورغ تزوج صديقه نسخة محفوظة 01 نوفمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  34. "Wedding this week: Bettel marriage grabs international headlines". Wort.lu (باللغة الإنجليزية). 2015-05-12. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2017.
  35. "El primer ministro luxemburgués se casa... con su novio". ELMUNDO (باللغة الإسبانية). مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2017.
  36. Observador. "É oficial: o primeiro-ministro luxemburguês é marido de Gauthier Destenay". Observador. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2017.
  37. "Xavier Bettel: Luxemburger Regierungschef heiratet seinen Freund - WELT". DIE WELT. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2017.
  38. "Gay leader of staunchly Catholic Luxembourg marries partner". CBC News (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2017.
  39. "Luxembourg PM first EU leader to marry same-sex partner". BBC News (باللغة الإنجليزية). 2015-05-15. مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2017.
  40. "Lussemburgo: il premier Bettel sposa il compagno Gauthier Destenay". Corriere della Sera (باللغة الإيطالية). مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 2017-03 30.
  41. "Luxembourg Prime Minister engaged to be married". Luxemburger Wort. 21 August 2014. مؤرشف من الأصل في 04 مايو 2017.
  42. "Xavier Bettel and Gauthier Destenay say 'I do'". Luxemburger Wort. 15 May 2015. مؤرشف من الأصل في 01 فبراير 2017.
  43. Publié le samedi 14 juin 2014 à 11:45. "Luxemburger Wort - Xavier Bettel honoré par le Grand-Duc". Wort.lu. مؤرشف من الأصل في 8 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 17 ديسمبر 2016.
  44. Published on Saturday, 14 June 2014 at 08:31 (2014-06-14). "Luxemburger Wort - Bettel receives Grand Ducal order". Wort.lu. مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 17 ديسمبر 2016.
  45. Remise de la grand-croix de l'ordre de la Couronne à Xavier Bettel par Charles Michel نسخة محفوظة 2 February 2018 على موقع واي باك مشين. on www.gouvernement.lu
  46. GouvernementLU [gouv_lu] (23 May 2017). "Dîner de gala au palais grand-ducal" (تغريدة). /photo/1?ref_src=twsrc%5Etfw&ref_url=http%3A%2F%2Forderofsplendor.blogspot.com%2F
  47. Vabariigi President نسخة محفوظة 28 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
    • بوابة عقد 2010
    • بوابة أعلام
    • بوابة لوكسمبورغ
    • بوابة الاتحاد الأوروبي
    • بوابة السياسة
    • بوابة مجتمع الميم
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.