كونراد أديناور

كونراد هيرمان يوسف أديناور (بالألمانية: Konrad Hermann Joseph Adenauer) (5 كانون الثاني 1876 – 19 نيسان 1967) كان سياسيًّا ألمانيًّا خدم كأول مستشار لألمانيا (ألمانيا الغربية) ما بعد الحرب من 1949 حتى عام 1963. قاد بلاده من أنقاض الحرب العالمية الثانية إلى دولة منتجة ومزدهرة مقيما علاقات وثيقة مع فرنسا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة. خلال السنوات التي قضاها في السلطة حققت ألمانيا الغربية الديمقراطية والاستقرار والاحترام الدولي والازدهار الاقتصادي ("Wirtschaftswunder", بالألمانية "المعجزة الاقتصادية"). وكان أول زعيم لحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي (CDU)، وهو حزب بأيديولوجية ديمقراطية مسيحية والذي أصبح تحت قيادته، ومنذ ذلك الحين الحزب الأكثر نفوذا في البلاد.

كونراد أديناور
(بالألمانية: Konrad Adenauer)‏ 

مستشار ألمانيا
(ألمانيا الغربية)
في المنصب
15 أيلول 1949 – 16 تشرين الأول 1963
الرئيس
النائب
الوزير الاتحادي للشؤون الخارجية
في المنصب
15 أذار 1951 – 6 حزيران 1955
زعيم حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي
في المنصب
21 تشرين الأول 1950 – 23 أذار 1966
إنشاء المنصب
رئيس بلدية كولونيا
في المنصب
4 أيار 1945 – 6 تشرين الأول 1945
فيلي سوت
فيلي سوت
في المنصب
13 تشرين الأول 1917 – 13 أذار 1933
ماكس فالراف
غونتر ريزين
رئيس مجلس الدولة البروسية
في المنصب
تشرين الأول 1921 – 26 نيسان 1933
إنشاء المنصب
روبرت لاي
معلومات شخصية
اسم الولادة كونراد هيرمان يوسف أديناور
الميلاد 5 يناير 1876(1876-01-05)
كولونيا، الإمبراطورية الألمانية
الوفاة 19 أبريل 1967 (91 سنة)
باد هونيف، ألمانيا الغربية (الآن ألمانيا)
مواطنة ألمانيا  
الديانة رومان كاثوليك
عضو في الروتاري الدولي ،  وفرسان تيوتون ،  وفرسان مالطة ،  وأكاديمية العلوم الأخلاقية والسياسية الفرنسية  
الزوجة
  • إيما فايار (1904–1916)
  • أوغسته تسينسر (1919–1948)
أبناء 8
عدد الأولاد 8  
الحياة العملية
المدرسة الأم
المهنة محامي ،  وقاضي ،  ومساعد القاضي  ،  وسياسي ،  ومقاوم ،  وكاتب سير ذاتية  
الحزب
اللغة الأم الألمانية  
اللغات الألمانية  
الجوائز
 وسام الصليب الأكبر لرهبانية إيزابيلا الكاثوليكية  (1967)
 الوشاح الأكبر من ترتيب زهور بولونيا  (1963)
 وسام الصليب الأكبر لجوقة الشرف   (1962)
 نيشان الفيل الأبيض (1960)
 نيشان نجمة أفريقيا  (1960)
 الوشاح الأكبر لرهبانية الشمس المشرقة  (1960)
 صليب الفارس الأعظم لنيشان أسد هولندا    (1960)
وسام منع الإساءة للحيوانات  (1959)
 وسام الاستحقاق البافاري   (مايو 1958)
 الصليب الأعظم لنيشان تاج السنديان  (1957)
كارلسبريز (1957)
 وسام الصليب الأكبر من رتبة القديسان ميخائيل وجرجس  (1956)
 الصليب الأعظم للنيشان العسكري للمسيح  (1956)
 صليب النمسا الذهبي الأعظم من رتبة الاستحقاق  (1956)
 نيشان المهماز الذهبي  (1955)
 نيشان تاج تايلاند (1955)
 وسام فرسان الصقر من رتبة فارس أعظم  (1955)
 وسام الاستحقاق (شيلي) (1954)
 وسام الصليب الأعظم من الدرجة الأولى والإصدار الخاص من رتبة الاستحقاق لجمهورية ألمانيا الاتحادية  (1954)
 نيشان الاستحقاق للجمهورية الإيطالية من رتبة الصليب الأعظم    (1953)
 وسام بوياكا   (1953)
 وسام الصليب الأعظم البيروفي لرهبانية الشمس  (1953)
 نيشان الصليب الجنوبي من رتبة الصليب الأعظم    (1953)
 النجمة العظمى لوسام الشرف للخدمات المقدمة لجمهورية النمسا    (1927)
الدكتوراة الفخرية من جامعة هارفارد   
الدكتوراة الفخرية من جامعة كيئو   
الدكتوراه الفخرية من جامعة أوتاوا   
الدكتوراة الفخرية من جامعة كولومبيا   
الدكتوراة الفخرية من معهد وايزمان للعلوم 
 فرسان مالطة  
 وسام الصليب الأكبر للاستحقاق المدني   
 الصليب الحديدي من الرتبة الثانية   
مواطن فخري في برلين 
 نيشان البسالة   
 نيشان الاستقلال الثقافي لروبين دارييو   
التوقيع
المواقع
IMDB صفحته على IMDB 

أديناور، المستشار حتى سن 87 كان يطلق عليها اسم "Der Alte" ("الرجل العجوز"). المؤرخ البريطاني روي جنكينز قال بأن أديناور هو "السياسي الأكبر عمرًا الذي يشغل منصبًا منتخبًا." كان لا يبدو عليه الكبر في السن بسبب عاداته في العمل المكثف وغريزته السياسية الخارقة. تفانى بقوة لعرض رؤية واسعة لاقتصاد السوق المرتكز على أساس الديمقراطية الليبرالية ومعاداة الشيوعية. كسياسي داهية، كان أديناور كان ملتزما بشكل عميق بسياسة خارجية ذات توجه غربي واستعادة مكانة ألمانيا الغربية على الساحة العالمية. كان يعمل لاستعادة اقتصاد ألمانيا الغربية من دمار الحرب العالمية الثانية إلى مكانة مركزية في أوروبا، مترأسا المعجزة الاقتصادية الألمانية. وأعاد تأسيس الجيش الألماني (Bundeswehr) في عام 1955. قام بإجراء اتفاقية تفاهم مع فرنسا، الأمر الذي جعل من الممكن توحيد الاقتصاد في أوروبا الغربية. تحدى أديناور منافسه ألمانيا الشرقية وجعل أمته عضوا في حلف شمال الأطلسي وحليف قوي للولايات المتحدة.

روماني كاثوليكي متدين، وكان رائد سياسي لحزب الوسط في جمهورية فايمار، حيث يتولى منصب رئيس بلدية كولونيا (1917-1933) ورئيسا مجلس الدولة البروسية (1922-1933).

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.