مؤتمر سان ريمو

مؤتمر سان ريمو، هو مؤتمر دولي عقده المجلس الأعلى للحلفاء فيما بعد الحرب العالمية الأولى، في مدينة سان ريمو، إيطاليا، في الفترة من 19 إلى 25 أبريل 1920. وحضره الحلفاء الرئيسيون في الحرب العالمية الأولى يمثلهم رئيس وزراء المملكة المتحدة (جورج لويد)، رئيس وزراء فرنسا (ألكسندر ميلران)، رئيس وزراء إيطاليا (فرانسيسكو ساڤريو نيتي) وسفير اليابان (ك. ماتسوي)، للبحث في شروط الحلفاء للصلح مع تركيا طبقاً لمعاهدة سيفر، والمصادقة عليها بعد إعلان سوريا استقلالها ومناداتها بالأمير فيصل ملكاً عليها في المؤتمر السوري العام في الثامن من آذار (مارس) 1920.

مؤتمر سان ريمو
بعد القرار الصادر في 25 أبريل 1920، يقف خارج فيلا ديفاشان، من اليسار إلى اليمين: ماتسوي كيشيرو، ديفيد لويد جورج، جورج كرزون، بيرتيلوت، ميليران، فيتوريو سيالوجا، فرانشيسكو سافيريو نيتي

البلد إيطاليا  
صياغة 25 أبريل 1920 (1920-04-25)
محررو الوثيقة ديفيد لويد جورج وألكسندر ميلران وفرانشيسكو سافيريو نيتي وماتسوي كيشيرو
الغرض توزيع انتداب عصبة الأمم من الفئة "أ" لإدارة ثلاث مناطق عثمانية غير محددة في الشرق الأوسط: "فلسطين" و"سوريا" و"بلاد ما بين النهرين"

وقد حضر المؤتمر وفد يهودي مكون من حاييم وايزمان وناحوم سوكولوڤ وهربرت صموئيل، الذي قدم مذكرة إلى الوفد البريطاني عن التسوية النهائية في منطقة شرق البحر المتوسط. وقد تم استدعاء وزير الخارجية البريطاني آرثر بلفور للتشاور، وبالرغم من اعتراض فرنسا على ادماج وعد بلفور في قرارات المؤتمر، إلى أن الضغوط البريطانية جعلت فرنسا توافق.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.