مارتن هايدغر

مارتن هايدغر (بالألمانية: Martin Heidegger) (20 سبتمبر 1889 - 26 مايو 1976) فيلسُوف أَلَمَّانِي. ولد جنوب ألمانيا، درس في جامعة فرايبورغ تحت إشراف إدموند هوسرل مؤسس الظاهريات، ثم أصبح أستاذاً فيها عام 1928. وجه اهتمامه الفلسفي إلى مشكلات الوجود والتقنية والحرية والحقيقة وغيرها من المسائل. ومن أبرز مؤلفاته: الوجود والزمان (1927) ؛ دروب مُوصَدة (1950) ؛ ما الذي يُسَمَّى فكراً (1954) ؛ المفاهيم الأساسية في الميتافيزيقا (1961)؛ نداء الحقيقة؛ في ماهية الحرية الإنسانية (1982) ؛ نيتشه (1983).

مارتن هايدغر
(بالألمانية: Martin Heidegger)‏ 

معلومات شخصية
الميلاد 26 سبتمبر 1889(1889-09-26)
مسكيرش
الوفاة 26 مايو 1976 (86 سنة)
فرايبورغ
سبب الوفاة مرض معد  
مكان الدفن مسكيرش  
مواطنة جمهورية فايمار
ألمانيا النازية
ألمانيا الغربية  
الديانة كاثوليكية
عضو في أكاديمية هايدلبرغ للعلوم والعلوم الإنسانية ،  والأكاديمية البافارية للفنون الجميلة   
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة فرايبورغ (التخصص:إلهيات و فلسفة )
جامعة فرايبورغ (التخصص:فلسفة ) (الشهادة:دكتوراه في الفلسفة ) (–1916) 
شهادة جامعية دكتوراه  
مشرف الدكتوراه هاينريخ ريكرت  
تعلم لدى إدموند هوسرل ،  وهاينريخ ريكرت  
طلاب الدكتوراه هانس جوناس ،  وهربرت ماركوزه ،  وفيكتور فارياس ،  وجاكوب كلاين ،  وهانز جورج جادامير  
التلامذة المشهورون حنة آرنت ،  وهانز جورج جادامير ،  وغونثر أندرس ،  وشارل مالك ،  وإرنست كروفورد ،  وإيمانويل ليفيناس ،  وفيكتور فارياس  
المهنة فيلسوف ،  وشاعر ،  وأستاذ جامعي  
الحزب الحزب النازي
اللغات الألمانية  
مجال العمل فلسفة  
موظف في جامعة ماربورغ ،  وجامعة فرايبورغ ،  وجامعة فرايبورغ  
أعمال بارزة الوجود والزمان  
تأثر بـ إدموند هوسرل ،  وفريدريك نيتشه ،  وسورين كيركغور ،  وهرقليطس ،  وأناكسيماندر ،  وبارمينيدس ،  وأرسطو ،  وأفلاطون ،  وتوما الأكويني ،  ودانز سكوطس ،  وإيمانويل كانت  
التيار ثورة محافظة  
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب الحرب العالمية الأولى  
التوقيع
 
المواقع
IMDB صفحته على IMDB 

تميز هايدغر بتأثيره الكبير على المدارس الفلسفية في القرن العشرين ومن أهمها الوجودية، التأويليات، فلسفة النقض أو التفكيكية، ما بعد الحداثة. ومن أهم إنجازاته أنه أعاد توجيه الفلسفة الغربية بعيداً عن الأسئلة الميتافيزيقية واللاهوتية والأسئلة الإبستمولوجية، ليطرح عوضاً عنها أسئلة نظرية الوجود (الأنطولوجيا)، وهي أسئلة تتركز أساساً على معنى الكينونة (Dasein). ويتهمه كثير من الفلاسفة والمفكرين والمؤرخين بمعاداة السامية أو على الأقل يلومونه على انتمائه خلال فترة معينة للحزب النازي الألماني.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.