معمار سنان

خوجة مِعمار سِنان آغا (895 هـ / 1489 - 996 هـ / 1588م) كان أشهر معماري عثماني. عاش في القرن العاشر الهجري في أوج العصر الذهبي للعمارة العثمانية وكان رئيس المعماريين وأشهرهم خلال حكم السلاطين الأربعة: سليم الأول وسليمان الأول وسليم الثاني ومراد الثالث.

معمار سنان
(بالتركية: Mimar Sinan)‏، و(بالتركية: قوجه معمار سنان آغا)‏ 
بورتريه بقلم الرصاص لمعمار سنان

معلومات شخصية
الميلاد ما بين 1489م-1490م
آغرناص، إيالة قره مان، الدولة العثمانية (الآن قيصرية.)
الوفاة 997 هـ الموافق 1588م
إسطنبول، الدولة العثمانية
مكان الدفن القسطنطينية  
الجنسية  الدولة العثمانية
الديانة الإسلام
الحياة العملية
مباني مهمة جامع ومدرسة الخسروية
مسجد سليمان القانوني
جامع السليمية
جسر محمد باشا سوكولوفيتش
مسجد السلطانة مهرماه
مسجد مهرماه
جامع قليج علي باشا
جامع شاه زاده
حمام خاصكي خرم سلطان
مساجد الخسكية بتركيا
جامع صقللي محمد باشا
مسجد بنيا باشي
المدرسة الأم القسطنطينية  
المهنة معماري
اللغات التركية العثمانية  
أعمال بارزة مسجد فرحات باشا ،  ومسجد بنيا باشي ،  وجامع شاه زاده ،  ومسجد سليمان القانوني ،  وجامع السليمية ،  وجسر محمد باشا سوكولوفيتش ،  وستاري موست  
التوقيع

يقول هـ.كلوك العالم الألماني وأستاذ تاريخ العمارة في جامعة فيينا: إن سنان يتفوق فنيا على مايكل أنجلو صاحب أكبر اسم فني في الحضارة الأوروبية.

ولد في قرية آغيرناص التابعة لولاية قيصرية في الأناضول سنة 1490م في عهد السلطان بايزيد الثاني بن محمد الفاتح. كان نصرانيًا من أصل أرمني أو يوناني ثم أسلم وعمره ثلاث وعشرون سنة، وانضم للجيش الانكشاري عندما كان السلطان سليم الأول يستعد لشن حملة تأديبية على الشاه إسماعيل الصفوي.

عُرف منذ صغره بحبه لشق قنوات المياه في الحدائق، وشغفه ببناء الأكواخ وحظائر الحيوانات. انتقل سنان إلى العاصمة حيث تلقى تعليمه في إحدى مدارسها، والتحق بمدرسة ابتدائية وفيها تعلم القراءة والكتابة والفنون التطبيقية، ثم استكمل تعليمه في "الأوجاق" المعماري الخاص. والأوجاق هو مدرسة العمارة التي تربى فيها كبار المعماريين من أمثال: سنان باشا، وداود أغا، وغيرهما ممن شيدوا أعظم الآثار في تاريخ العمارة العثمانية والعالمية. التحق بمدرسة عسكرية ابتدائية تعلم فيها القراءة والكتابة والفنون التطبيقية وتخصص في النجارة.

في فترة مكوثه في الجيش اطلع على الكثير من الآثار البيزنطية والسلجوقية في إسطنبول والأناضول، كما شاهد مدينة تبريز وآثارها المعمارية الإيرانية وشاهد الطرز المعمارية العربية في حلب وشاهد فنون العمارة في دمشق، والطرز المعمارية في القاهرة من الأيوبية والمملوكية.

في عام 1534م وعند اشتراكه في حملة على إيران بقيادة لطفي باشا الصدر الأعظم صدر له أمر ببناء سفن للنقل العسكري فأدى العمل بنجاح. وعند عودته إلى إسطنبول توفي كبير المعماريين الرسميين في الدولة العثمانية «عجم علي» فاقترح الصدر الأعظم تعيينه كبير معماريي الخاصة السلطانية وقد كان في العام 1982م واعترافاً بمنجزاته تم تغيير اسم أكاديمية الفنون في إسطنبول إلى جامعة معمار سنان للفنون الجميلة في الذكرى المئويّة لتأسيسها.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.