مملكة سراوق

مملكة سراوق (بالإنجليزية: Kingdom of Sarawak)‏ كانت دولة في بورنيو، أنشئت في عام 1841 من قبل جيمس بروك، حصلت على مملكة مستقلة عن سلطنة بروناي كمكافأة لمساعدتة في محاربة القرصنة والتمرد. وقد اعترف بالدولة وهويتها كدولة ذات سيادة لأول مرة من قبل الولايات المتحدة في عام 1850 ومن ثم المملكة المتحدة في عام 1863. وفي عام 1888، قبل تشارلز انتوني جونسون بروك الذي خلف جيمس بروك، بأن تكون محمية بريطانية، وبقيت كذلك حتى عام 1946، عندما قبل الحاكم الثالث تشارلز فينير بروك التنازل عن حقوقه للمملكة المتحدة. حصلت سراوق على استقلالها من بريطانيا في 22 يوليو 1963، وشكلت مع ماليزيا وسنغافورة، وبورنيو الشمالية إتحاد ملايا في 16 سبتمبر 1963.

Sarawak
Kingdom of Sarawak
مملكة سراوق
مملكة مستقلة (حتى 1888)، محمية من المملكة المتحدة

حماية (قانون دولي)


 

1841–1946
 

 

علم شعار
الشعار الوطني : Dum Spiro Spero
((بالإنجليزية: While I breathe , I hope)‏)
(بالملايوية: Berharap Selagi Bernafas)‏
النشيد :
Gone Forth Beyond the Sea

عاصمة كوتشينغ
نظام الحكم ملكية
White Rajah
جيمس بروك 1841–1868
تشارلز بروك  1868–1917
Charles Vyner Brooke 1917–1946
التشريع
السلطة التشريعية Council Negri
التاريخ
الفترة التاريخية Brooke Raj
Independence 24 سبتمبر 1841
حماية (قانون دولي) 14 يونيو 1888
Ceded as British Colony 30 يونيو 1946
المساحة
المساحة 124٬450 كم² (48٬050 ميل²)
بيانات أخرى
العملة دولار ساراواق 

اليوم جزء من  ماليزيا
جزء من سلسلة حول
تاريخ بروناي
تاريخ بروناي
إمبراطورية بروناي
1368حتى 1888
بيت بلقيه (القرن 15–حتى الآن)
سلطنة سولك
1405حتى 1578
مملكة مانيلا
1500 حتى 1571
مملكة توندو
1500حتى 1571
الحرب القشتالية 1578
الحرب الأهلية 1660–1673
سراوق
القرن 15 حتى 1841
لابوان
القرن 15 حتى 1846
صباح (بورنيو الشمالية)
القرن 15 حتى 1865
بروناي 1888–1984
الاحتلال الياباني 1942–1945
حملة بورنيو 1945
الإدارة العسكرية البريطانية
1945–1946
تمرد 1962

بعد الاعتراف، وسع بروك أراضي المملكة على حساب بروناي. حدثت العديد من الثورات الكبرى ضد حكمه، ما تسبب في وقوعه بديون ضخمة لمواجهة التمردات، وكان الوضع الاقتصادي راكدًا في ذلك الوقت. خلفه ابن أخيه، تشارلز بروك، وطبّع الوضع من خلال تحسين الاقتصاد وخفض الديون الحكومية وإنشاء البنية التحتية العامة. في عام 1888، حصلت المملكة على وضع الحماية من الحكومة البريطانية.

ولتعزيز النمو الاقتصادي، شجع الراج الثاني هجرة العمال الصينيين من الصين وسنغافورة للعمل في المجالات الزراعية. مع التخطيط الاقتصادي المناسب والاستقرار، ازدهرت سرواق وظهرت كإحدى أكبر منتجي الفلفل الأسود في العالم، بالإضافة إلى الزيت وإدخال مزارع المطاط. خلفه ابنه تشارلز فينر بروك، لكن الحرب العالمية الثانية ووصول القوات اليابانية أنهى في نهاية المطاف إدارة الراج والمحمية، مع وضع المنطقة تحت إدارة عسكرية بعد استسلام اليابان في عام 1945، والتنازل عنها لبريطانيا كآخر استحواذ لها باسم مستعمرة التاج في عام 1946، ضد ميثاق الأطلسي. تشكل المنطقة الآن ولاية سرواق الماليزية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.