موسكوفيوم

الموسكوفيوم هو عنصر اصطناعي فائق الثقل في الجدول الدوري رمزه Mc وله العدد الذري 115.[1][2][3]

ليفرموريومموسكوفيومفليروفيوم
Bi

Mc

-
115Mc
المظهر
غير معروف
الخواص العامة
الاسم، العدد، الرمز موسكوفيوم، 115، Mc
تصنيف غير معروف
المجموعة، الدورة، المستوى الفرعي 15، 7، p
الكتلة الذرية [289] غ·مول−1
توزيع إلكتروني Rn]; 5f14 6d10 7s2 7p3]

(افتراضي)

توزيع الإلكترونات لكل غلاف تكافؤ 2, 8, 18, 32, 32, 18, 5 (صورة)
الخواص الفيزيائية
الخواص الذرية
خواص أخرى
رقم CAS 54085-64-2
النظائر الأكثر ثباتاً
المقالة الرئيسية: نظائر الموسكوفيوم
النظائر الوفرة الطبيعية عمر النصف نمط الاضمحلال طاقة الاضمحلال MeV ناتج الاضمحلال
290Uup مصطنع 16 ميلي ثانية α 9.95 286Uut
289Uup مصطنع 220 ميلي ثانية α 10.31 285Uut
288Uup مصطنع 87.5 ميلي ثانية α 10.46 284Uut
287Uup مصطنع 32 ميلي ثانية α 10.59 283Uut

كان سابقاً يسمى أنون بينتيوم وكان له الرمز المؤقت Uup، كما أنه يعرف أيضا بمسمى تحت البزموث. تم اعتماد اسم موسكوفيوم من قبل الاتحاد الدولي للكيمياء البحتة والتطبيقية في 28 نوفمبر 2016.[4][5]

تاريخ الموسكوفيوم

تم اكتشاف الموسكوفيوم في 1 فبراير عام 2004 م, عن طريق عالم روسي في دوبنا معهد جوينت للأبحاث النووية, وعلماء أمريكان في معمل لورانس ليفرمور القومي. ولا زال اكتشافهم ينتظر الموافقة عليه

أفاد فريق البحث أنهم قاموا بقذف (العنصر 92) أمريسيوم بالعنصر (رقم 20) كالسيوم لإنتاج أربعة ذرات من العنصر 115 موسكوفيوم. هذه الذرات التي أعلنوا عنها, تضمحل إلى العنصر 113 نيهونيوم في أجزاء من الثانية. ثم يبقى الأنون تريوم لمدة 1.2 ثانية قبل إضمحلاله لعناصر طبيعية.

والاسم موسكوفيوم هو اسم مؤقت وبحسب طريقة الاتحاد الدولي للكيمياء البحتة والتطبيقية IUPAC لتسمية العناصر قياسيا.

موسكوفيوم في الثقافة العامة

موسكوفيوم تم وضعه نظريا داخل جزيرة الثبات. ويمكن أن يكون هذا سبب لذكر العنصر في الثقافة العامة قبل تصنيعه فعليا.

  • في عالم نظرية تآمر مركبات طائرة غير معروفة خلال الثمانينيات والتسعينيات من القرن العشرين, أكد بوب لازار أن الأنون بينتينيوم يتم استخدامه كوقود للمركبات طائرة غير معروفة, كخطوة لاستخدام أنون هيكسينيوم كقذيفة, وأن نواتج إضمحلال أنون هيكسينيوم تتضمن ضد المادة. وهذه العمليات تعتبر غير قابلة للتصديق بمفاهيم الفيزياء النووية.
  • وبالرجوع لهذا النوع من نظريات التآمر للكائنات الطائرة الغير معروفة, فقد ظهرت سلسلة من الألعاب الإلكترونية تسمى إكس-كوم والتي تفيد أن هناك عنصر يسمى إيليريوم-115 أو إيليريوم (الاسم خاطيء بهذا الشكل حيث أنه يرجع لكتله الذرية بدلا من عدده الذري, والذي يعنى أن الإيليريوم سيكون بدون نيوترونات, وهذا غير قابل للحدوث).
  • هناك نظير خيالي ثابت للموسكوفيوم في لعبة المنطقة المنظلمة.
  • هناك نظير خيالي ثابت للموسكوفيوم في فيلم المركز.
  • هناك نظير خيالي ثابت للعنصر 115 يعمل كمصدر لطاقة آلة الزمن في البرنامج التليفزيوني سبعة أيام.

المراجع

  1. Koppenol، W. H. (2002). "Naming of new elements (IUPAC Recommendations 2002)" (PDF). Pure and Applied Chemistry. 74 (5): 787. doi:10.1351/pac200274050787. مؤرشف من الأصل (PDF) في 30 نوفمبر 2019.
  2. "Results of the experiment on chemical identification of Db as a decay product of element 115", Oganessian et al., JINR preprints, 2004. Retrieved on 3 March 2008 نسخة محفوظة 28 مايو 2008 على موقع واي باك مشين.
  3. "IUPAC - International Union of Pure and Applied Chemistry: Discovery and Assignment of Elements with Atomic Numbers 113, 115, 117 and 118". مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2016.
  4. Staff (30 November 2016). "IUPAC Announces the Names of the Elements 113, 115, 117, and 118". الاتحاد الدولي للكيمياء البحتة والتطبيقية. مؤرشف من الأصل في 08 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2016.
  5. St. Fleur، Nicholas (1 December 2016). "Four New Names Officially Added to the Periodic Table of Elements". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2016.

    وصلات خارجية

    • بوابة العناصر الكيميائية
    • بوابة الكيمياء
    • بوابة الفيزياء
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.