نظام مناخي

ينشأ مناخ الأرض من تفاعل خمسة مكونات رئيسية في النظام المناخي: الغلاف الجوي (الهواء) والغلاف المائي (الماء) والغلاف الجليدي (الجليد والتربة الصقيعية) والغلاف الصخري (الطبقة الصخرية العليا للأرض) والمحيط الحيوي (الكائنات الحية). المناخ هو متوسط الطقس عادة على مدى 30 عامًا، ويحدد من خلال مجموعة من العمليات في النظام المناخي، مثل تيارات المحيط وأنماط الرياح. الدوران في الغلاف الجوي والمحيطات يسبب في المقام الأول حركة الإشعاع الشمسي، وينقل الحرارة من المناطق الاستوائية إلى المناطق التي تتلقى طاقة أقل من الشمس. كما أن دورة المياه تنقل الطاقة عبر النظام المناخي. بالإضافة إلى ذلك يتم إعادة تدوير العناصر الكيميائية المختلفة الضرورية للحياة باستمرار بين المكونات المختلفة.

يمكن أن يتغير نمط النظام المناخي بسبب التقلبات الداخلية والتأثيرات الخارجية، والتي يمكن أن تكون هذه التأثيرات الخارجية طبيعية، مثل الاختلافات في كثافة الطاقة الشمسية والانفجارات البركانية أوالتأثيرات التي يسببها البشر. حيث يتسبب تراكم الغازات المسببة للاحتباس الحراري، والتي ينبعث منها بشكل رئيسي ما ينجم عن احتراق الوقود الأحفوري في الاحترار العالمي. يُطلق النشاط البشري أيضًا تبريد هباء جوي، ولكن تأثيرها الصافي أقل بكثير من الغازات الدفيئة. يمكن تضخيم التغييرات من خلال عمليات التغذية المرتدة في مختلف مكونات النظام المناخي.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.