هربرت كتشنر

المشير الميداني هوراشيو هربرت كتشنر، الإيرل الأول كتشنر، الحائز على وسام فرسان الرباط (كيه جي)، ووسام القديس باتريك (كيه بّي)، ووسام آمر الطريق برتبة فارس أعظم (جي سي بس)، ووسام الاستحقاق (أو إم)، ووسام نجمة الهند (جي سي إس آي)، ووسام القديس ميخائيل والقديس جرجس (جي سي إم جي)، ووسام إمبراطورية الهند برتبة فارس أعظم (جي سي آي إي)، وعضو المجلس الخاص للمملكة المتحدة (بّي سي) (المولود 24 يونيو 1850 – المتوفى 5 يونيو 1916) هو ضابط كبير في الجيش البريطاني من أصل أيرلندي ، ومسؤول استعماري اكتسب سمعة سيئة لحملاته الإمبراطورية، لا سيما سياسته الأرض المحروقة ضد البوير وإنشاءه معسكرات الاعتقال خلال حرب البوير الثانية التي مات فيها 18000 إلى 28000 رجل وامرأة وطفل، بشكل رئيسي من أوبئة الأمراض،  ولعب لاحقًا دورًا مركزيًا في الجزء الأول من الحرب العالمية الأولى.

معالي الشريف   
هربرت كتشنر
(بالإنجليزية: Herbert Kitchener)‏ 
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: Horatio Herbert Kitchener)‏ 
الميلاد 24 يونيو 1850  
باليلونغفورد   
الوفاة 5 يونيو 1916 (65 سنة)  
بحر الشمال  
سبب الوفاة قتل في معركة  
مواطنة المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا  
مناصب
وزير الدولة لشؤون الحرب  
في المنصب
5 أغسطس 1914  – 5 يونيو 1916 
الحياة العملية
المدرسة الأم الأكاديمية العسكرية الملكية  (–ديسمبر 1870) 
المهنة سياسي ،  ودبلوماسي ،  ومهندس ،  وضابط  
اللغات العربية ،  والفرنسية ،  والإنجليزية  
الخدمة العسكرية
الفرع الجيش البريطاني  
الرتبة مشير
فريق أول  
المعارك والحروب الحرب الفرنسية البروسية ،  والثورة المهدية ،  ومعركة فركة ،  ومعركة عطبرة ،  ومعركة كرري ،  وحرب البوير الثانية ،  ومعركة بارديبيرغ  ،  والحرب العالمية الأولى  
الجوائز
 وسام جوقة الشرف من رتبة فارس    
 وسام الصليب الأكبر من رتبة القديسان ميخائيل وجرجس 
 فارس الصليب الأعظم لرهبانية الحمام 
 فرسان الرباط   

نُسِب فضل الفوز بمعركة كرري في أم درمان وتأمين السيطرة على السودان عام 1898 لكتشنر الذي أصبح من أجل ذلك البارون كتشنر حاكم الخرطوم. بصفته رئيسًا للأركان (1900-1902) في حرب البوير الثانية، لعب دورًا رئيسيًا في غزو اللورد روبرتس لجمهوريات البوير، ثم خلف روبرتس قائدًا عامًا في الوقت الذي كانت قوات البوير قد اتخذت أسلوب حرب العصابات والقوات البريطانية احتجزت مدنيين من البوير في معسكرات الاعتقال. شهدت فترة توليه منصب القائد العام للجيش (1902–09) في الهند خلافه مع حاكم وقنصل بارز آخر، وهو نائب الملك اللورد جورج كرزون، الذي استقال في النهاية. عاد كتشنر بعد ذلك إلى مصر ليكون وكيلًا بريطانيًا وقنصلًا عامًا (المسؤول الفعلي).

في عام 1914، مع بداية الحرب العالمية الأولى، أصبح كتشنر وزير الدولة لشؤون الحرب، عضوًا في مجلس الوزراء. بكونه أحد القلائل الذين توقعوا حربًا طويلة، تستمر على الأقل لمدة ثلاث سنوات، وبالسلطة المخوَّلة إليه للعمل بشكل فعال على هذا التصور، نظَّم أكبر جيش تطوعي شهدته بريطانيا، وأشرف على توسع كبير في إنتاج المواد للقتال على الجبهة الغربية. رغم أنه حذر من صعوبة توفير الإمدادات لحرب طويلة، أُلقيّت عليه مسئولية نقص القذائف في ربيع عام 1915 – وهي إحدى الأحداث التي أدت إلى تشكيل حكومة ائتلافية - وجُرِّد من سيطرته على العتاد والاستراتيجية.

في 5 يونيو 1916، كان كتشنر يشق طريقه إلى روسيا على متن السفينة إتش إم إس هامبشاير لحضور مفاوضات مع القيصر نيقولا الثاني إمبراطور روسيا عندما صدمت السفينة منجمًا ألمانيًا على بعد 1.5 ميل (2.4 كم) غرب جزر أوركني، اسكتلندا، وغرقت. كان كتشنر من بين الـ 737 الذين توفوا.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.